بنوكنا والمهمـة الـمـقـدســة! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 / 18 يوليو 2018
جديد الأخبار ترقية المشرف العام على قطاع العمل والتنمية الاجتماعية بالحناكية الاستاذ محمد ناصر العياضي للتاسعة «» اعتماد فريد نافع الصبحي أول سعوي عربي مدرباً في نقاط القوة والمواهب من Gallup «» وكيل الحرس الوطني المساعد بالقطاع الغربي يقلد "اللواء طبيب عبدالله راجح الظاهري، اللواء ركن حسن بن علي السريحي" رتبهم الجديدة «» محافظ ينبع سعد السحيمي يؤكد أهمية ما يطرحه المجلس المحلي من خدمات للمواطن «» تعيين الاستاذ خالد سعدالله الحسيني مدير للادارة العامة للشؤون المالية والادارية بوزارة البيئة والمياة بالمدينة المنورة «» ترقية الدكتور/ عبدالرحيم مطر الصاعدي لـ أستاذ مساعد بتخصص بقسم الدراسات الإٍسلامية بجامعة طيبة «» الدكتوراة لـ ماجد سالم سعد السحيمي من جامعة برونيل في لندن «» الطبيب تركي الفريدي يحصل على تسجيل #براءة الاختراع عالمياً لجهاز "Facebow" مجال #تركيبات الأسنان «» مدير جامعة المؤسس د. عبدالرحمن اليوبي يستقبل الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" «» محلل الطقس عبدالله الحربي : يكشف عن حالة عدم استقرار جوي وأمطار تبدأ الأربعاء «»
جديد المقالات هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟ «» دعونا ننتمي للوطن وما غير ذلك هين «» من يعرف (مشرفة)؟ «» الطائرون في أحلامهم «» الرواية والسينما..! «» هل تصوّب وزارة الثقافة مسار الكوميديا «» الحوت الأزرق (لعبة الموت) «» لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص «» مهرجان وادي حجر للتمور «» مترو الرياض واقتراب الموعد «»




المقالات جديد المقالات › بنوكنا والمهمـة الـمـقـدســة!
بنوكنا والمهمـة الـمـقـدســة!
البنوك السعودية تحقق خلال الـ (9 أشهر الماضية) أرباحاً تجاوزت (29 بليون ريال)، هذا ما تناقلته وسائل الإعلام بداية هذا الأسبوع!!
ويأتي هذا الخبر تأكيداً على مكاسب قياسية تحققها بنوكنا في نهاية كلّ ربع من العام الميلادي؛ ومع تلك المكاسب يتكرر السؤال ويكبر : أين دور تلك البنوك في خدمة المجتمع، وهي تلك المهمة المقدسة التي تُمارسها معظم المصارف والشركات العملاقة في العَـالَـم!
فَـنَـعَـم بعض بنوكنا ولِـذَرّ الرّمَـاد في العيون اعتمدت في هياكلها الإدارية، أجهزة لما يعرف عالمياً بـ (المسئولية الاجتماعية)، ونعم بعضها قام على استحياء بإنشاء كرسي أو كرسيين علمِـيين، ونَـفّـذَ برامج محدودة هنا أو هناك، ولكنها مبادرات يغلب عليها الطابع التسويقي والدعائي وليس الإنساني!!
ثم بموازاة أرباح البنوك الهائلة التي يأتي معظمها من المواطن البسيط، وأدوات ذلك القروض ذات النسب التراكمية الكبيرة، مضمونة التحصيل؛ ماذا قدمت تلك البنوك للوطن ومواطنه المسكين؟!
فهل قامت ببناء مستشفيات أو مراكز طبية أو وحدات لِـغَـسِـيـل الكِـلَــى؟! هل دعمت جمعيات رعاية الأيتام والـمُـسِـنّـين؟ هل أنشأت جمعيات لرعاية الأرامل والمطلقات؟! هل قَـدّمت برامج لرعاية ومساعدة أُسَـر السجناء والـمُـفَـرج عنهم؟!هل بذلت البنوك في مجالات تنمية المجتمع وخَـلْـق فُـرَص عمل حقيقة للشباب؟!
أجزم بأن الإجابة على تلك التساؤلات والاستفهامات لن تخرج عن (لا، وكَـلّا) إلا فيما ندر!!
وأخيراً المصارف عندنا تَـغْـرِف من خيرات هذا الوطن ومواطنيه، ومن بَـذَخِـهَـا أصبحت تمتلك المقرّات لفروعها في أرقى الأحياء والطرق الرئيسة، ولذا حَـان الوقت للتعامل الجَـاد معها، فإن لم يُـفْـرَض عليها ضرائب، ليكن هناك لجنة أو مجلس تنسيقي من المؤسسات ذات العلاقة يلزمها ببرامج المسئولية الاجتماعية، وكذا أرجو أن يعلن كل بنك عن نسبة ما قدمه في خدمة المجتمع في مقابل أرباحه، أعتقد ستكون النسبة مُخْجِـلَـة ومُـبْـكِـيّـة!!

كتبه : عبدالله منور الجميلي

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
3.75/10 (3 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.