ممنوع دخول الفقراء!! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 8 صفر 1440 / 17 أكتوبر 2018
جديد الأخبار ترقية الاستاذ وليد بن نايف بن غميض لـ المرتبة الثامنة بـ الاحوال المدنية «» مدير جوازات القصيم يقدم واجب العزاء لـ لاشقاء الرقيب حسن علي معتق الهويملي «» الطالبة بكلية طب الأسنان بـ #جامعة_طيبة آلاء الأحمدي تفوز بالمركز الأول في مسابقة Young Research Award «» الاستاذ زياد ناصر المحمادي يتلقى شهادة شكر وتقدير من أمير منطقة المدينة المنورة «» تعيين الاستاذ هائل عوض السحيمي مدير ادارة شوون الموظفين بمستشفي الامير سلطان للقوات المسلحة بالمدينة «» محافظ خليص د. فيصل الحازمي يشكّل المجلس الاستشاري في دورته الثانية «» تعيين الدكتور فايز بن مبيريك بن حماد الصعيدي عميداً لكلية العلوم والآداب بجامعة جدة فرع خليص «» الكاتب هاني الظاهري : ستنتهي المسرحية ويضحك السعوديون! «» محافظ خليص د. فيصل الحازمي يكرم المتقاعدين ويحتفي بيوم المعلم «» محافظ ينبع سعد السحيمي يلتقي مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة المدينة المنورة «»
جديد المقالات المستقبل بيد الله «» آخر تصرف ساذج «» هل تأخرنا في محاكمة الجزيرة «» صناعة سُلْطَتُنَا الأولى «» نثق بقيادتنا.. ونرفض التهديدات «» سيدهارتا جوتاما «» جبل الطاولة «» كفاكم ظلماً فهي تاج على الرؤوس!! «» معالي وزير التعليم لطفاً لو تكرمت «» السعودية العظمى «»




المقالات جديد المقالات › ممنوع دخول الفقراء!!
ممنوع دخول الفقراء!!
لا يوجد عصر اتسعت فيه الفجوة بين الأغنياء والفقراء في العالم مثل عصرنا هذا!.. فالمسافة التي لم تكن تزيد في الأزمنة السابقة عن بعض الكماليات التي كان يمكن تجاوزها بأدبيات القناعة، أصبحت اليوم شاسعة جدا لدرجة بات معها الأغنياء يعيشون حياة مختلفة كلياً داخل مستعمرات خاصة، أقسموا أن لا يدخلنها اليوم عليهم مسكين،‏ الأمر الذي أضحى معه الحديث عن نظريات معالجة الفقر وتضييق الفجوة بين الفقراء والأغنياء مجرد هرطقات غير قابلة لا للتصديق ولا للتطبيق!.
* في كتاب (فخ العولمة) يقول (هارلد شومان)‏:‏ إن الأغنياء لم يعودوا يخفون رغبتهم في الانعزال عن الفقراء وعن بقية شرائح المجتمع‏، لاسيما حين يخيل لهم أن هؤلاء الفقراء يزدادون حقداً وحسداً ضدهم كل يوم!.‏ أما المؤرخ (كريستوفر لاش) فيقول: «إن انعزال الأغنياء أصبح ظاهرة عنصرية بدأت تغزو العالم كله وتحدث شرخا بين طبقاته».
* ظاهرة انعزال الأغنياء؛ موجودة في أماكن عدة من العالم‏، لعل أشهرها (بيفرلي هيلز)، ومنتجع (كيندي) في أميركا،‏ وكذلك شواطئ فرنسا وإسبانيا وايطاليا، والبرازيل التي يوجد بها منتجع (ألفافيل) الذي يعد نموذجا صارخا لهذه العزلة العنصرية!،‏ فالمتر المربع منه يُباع بسعر لا يستطيع دفعه سوى الأشخاص الذين وردت أسماؤهم في قائمة أثرى أثرياء العالم‏. كما أن جدرانه وأسواره العالية مزوّدة بكاميرات تستطيع متابعة عملية سقوط ورقة شجرة‏..‏ أما قوات الحراسة الخاصة والتي تزيد عن ألف حارس أمن مدججين بالأسلحة النارية؛ فيكفي أن تعلم أن لديهم أوامر بإطلاق النار لإخماد أي فتنة قد يثيرها الجياع والفقراء الذين لا يفصلهم عن المنتجع إلا أمتار قليلة!‏.
* لو اقتصرت القضية على مسألة دخول المنتجعات السياحية لهان الأمر كثيرا، لكن الرأسمالية المتوحشة التي أطبقت بكلتا يديها على رقاب الفقراء، أخرجتهم من متن الحياة إلى هامشها بعد أن حرمتهم من كثير من مستلزمات ومتطلبات الحياة الأساسية مثل المنازل والسيارات والصحة والتعليم.. ولن يكون غريباً إن استمرت هذه العنصرية في التنامي أن تجد بعد سنوات قليلة من يضع على محله لافتة «ممنوع دخول الفقراء»!
* إذا كانت الإنسانية قد كافحت طويلاً حتى نجحت في التقليل من العنصرية ضد السود والملوّنين.. فإن الرأسمالية البغيضة خلقت عنصرية جديدة هي عنصرية الأثرياء ضد الفقراء!.

كتبه : محمد بتاع البلادي

|



محمد بتاع البلادي
محمد بتاع البلادي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.