لقاء خادم الحرمين بالسيسي لقاء تاريخي - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 10 شوال 1439 / 24 يونيو 2018
جديد الأخبار الامير أحمد بن عبدالعزيز بضيافة الشيخ أحمد محمد أبوحدريه الصاعدي «» عائلة العتيق تكرم رجل الأعمال علي عتيق السليمي «» الشيخ صالح المغامسي للنساء: جلباب الحياء والحشمة أهم صفات قائدة المركبة «» خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين يبعثون برقيات عزاء لأبناء الشيخ فالح بن حبيتر رحمه الله «» الشيخ صالح المغامسي : الصلاة على النبي من أفضل أعمال #يوم_الجمعة «» الدكتور / مشاري بن نايف بن ناحل يحصل على زمالة الكليه الملكية الكندية للجراحين «» د. عادل الرحيلي : هناك دراسة طبية حديثة أظهرت أن الحزن الشديد والإكتئاب والقلق الشديد قد يؤدي الى فقدان البصر «» حفل معايدةقبيلة ذوي حميد من بني جابر «» محافظة وادي الفرع تختتم فعاليات العيد بلعبة الزير «» د. منصور المرزوعي : غدًا بداية الصيف تنعدم فيه الأمطار وترتفع الحرارة «»
جديد المقالات بروتوكولات التعامل مع الجوال «» معالي الوزير: لا تُرسل فرّاشك «» رياضة بلا سياسة «» *أهم شيء الأخلاق* «» عشرون عاماً من القيادة ولم ننجح ! «» تجربة العيش وحيداً «» قيادة تسبق المجتمع وتصنع التاريخ «» الوجه الآخر للمخترعين «» إحـسـان_من_الـحَـرم حتى لا نُـخَــاطِـبَ أَنْــفُــسَــنَــا «» رسالة إلى وزير الثقافة «»




المقالات جديد المقالات › لقاء خادم الحرمين بالسيسي لقاء تاريخي
لقاء خادم الحرمين بالسيسي لقاء تاريخي

اجتماع قمة الطائرة الشهير بين حكيم العرب خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ورئيس جمهورية مصر العربية عبد الفتاح السيسي كان لقاء تاريخيا سوف يخلده التاريخ لأهميته لما تضطلع به المملكة من دور ريادي في منطقة الشرق الأوسط ونظرة خادم الحرمين نظرة ثاقبة وهذه الزيارة لها بعد سياسي واستراتيجي لما للمملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية من ثقل في المنطقة وهما قطبا الأمن بها .. مصر دائمًا تلعب دورًا عربيًّا عبر التاريخ، ولها مكانة كبيرة في الوطن العربي بسبب موقعها الجغرافي والمركزي. ولذلك أول من أرسل تهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي بفوزه في الانتخابات هو خادم الحرمين الملك عبد الله بن عبد العزيز، والأسباب لأن مصر والسعودية يعتبران في خندق واحد ولأن الأخطار تهدد أمننا وأمن شعوب المنطقة ومصير شعوب المنطقة واحد ومصر تحتاج وقفة صادقة لإخراجها من محنتها وللقيام بدورها الريادي والسعودية ومصر ودول الخليج هي الركيزة للأمن في المنطقة بعد تلك العاصفة التي أشغلت العالم بما يسمى بالربيع العربي بل إنه الخريف وليس الربيع الذي أطاح بالحكام وسبب القلاقل في تلك الدول وأصبحت تلك الدول مشغولة بأوضاعها الداخلية وقد ناشد خادم الحرمين «كل الأشقاء والأصدقاء الابتعاد والنأي بأنفسهم عن شؤون مصر الداخلية بأي شكل من الأشكال، فالمساس بمصر يعد مساساً بالإسلام والعروبة، وهو في ذات الوقت مساس بالمملكة العربية السعودية، وهو مبدأ لا نقبل المساومة عليه، أو النقاش حوله تحت أي ظرف كان».نعم هذا هو عبد الله بن عبدا لعزيز وهذا نهجه حفظه الله ورعاه وحفظ الله المملكة ومصر وجميع بلاد المسلمين ووفق قادتنا لما يحبه ويرضاه من القول والعمل..

كتبه : عبد المطلوب مبارك البدراني

|



عبد المطلوب مبارك البدراني
عبد المطلوب مبارك البدراني

تقييم
2.88/10 (5 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.