لقافة مواطن !! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 10 رمضان 1439 / 25 مايو 2018
جديد الأخبار الأخصائي فايز المعبدي يحصل على درجة الماجستير مع مرتبة الشرف الأولى بتقدير ممتاز من جامعة الطائف «» بلدي خليص يعقد اجتماعه الثامن والثلاثين «» الفريق أول سعيد القحطاني يكرم الرائد فهد بن عبدالله بن جديع «» تعيين الدكتور عادل الرحيلي أمين مجلس إدارة الجمعية السعودية لطب وجراحة الصدر «» الاستاذ فيصل عويض زاكي السحيمي يحصل على الماجستير بامتياز من الجامعة الاسلامية «» الأمير سعود بن فهد بن عبدالله يكرم الاعلامي خالد عبدالرحمن المويعزي «» المهندس أحمد عبدالعزيز الصبحي يحصل على الدكتوراه من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن «» الاستاذ سليم سالم الحجيلي يحصل على الماجستير بـ الاقتصاد الإسلامي من الجامعة الإسلامية «» نائب أمير مكة يستقبل المهندس عبدالمعين الشيخ بعد احالته للتقاعد «» تكليف الدكتور عيد محيا الحيسوني وكيلاً للوزارة للتخطيط والتطوير بـ وزارة التعليم «»
جديد المقالات رجل التعـقـيم «» مركز الملك سلمان العالمي لأنسنة الـمُــدن «» برنارد لويس «» دجاج يقربك إلى الله أكثر «» وما تزال الأمور نسبية «» الإسكان ليس صُـداعاً ووزارته ليست سِـمْسَــاراً! «» ليست مجرد ابتسامة عريضة «» مُــحَــاكَــاة إلــزامِــيّــة للــحَــجّ! «» الضحك بلا سبب.. علاج وقلة تعب «» وفـــاء يَـتِـيْــمَــة لعطاءات تــكـافُــل «»




المقالات جديد المقالات › لقافة مواطن !!
لقافة مواطن !!
في السنوات الأخيرة أصبح نقل المعلومة ، والحدث أسهل، وأسرع، وأوثق من ذي قبل، فلم يعد ذلك حكراً على جهات معينة، أو أشخاص معينين، كما أنه لايتطلب مهنية، فالباب مفتوح على مصراعيه لكل من ملك معلومة، أو شاهد حدثًاً أن ينشره بضغطة زر ليصل مشارق الأرض، ومغاربها في ثوانٍ معدودة مترامناً مع الحدث، وأحياناً قبل وقوعه !! ساهم في ذلك مانشاهده من ثورة في وسائل الاتصال، والأنترنت فكل ما يتطلبه ذلك كاميرا، و أنترنت وهذه أيضا تطورت، ودمجت، وباتت في متناول الصغير قبل الكبير .
أتمنى من المسؤولين في الجهات الخدمية الاستفادة من هذه الثورة، وهذه التقنية التي دخلت ( جيوب ) المواطنين ،وذلك بفتح قنوات مباشرة للتواصل معهم فهم المستفيد الأول، وهم من يتأثر بأي خلل في الخدمة المقدمة ، ليكون المواطن بذلك عيناً للمسؤول على مكامن الخلل، لتتم معالجته بسرعة، و مشاركاً له في تحسن فرص الأداء، والوصول للجودة المنشودة.
من الخطأ أن تُرفض هذه القنوات المباشرة بحجة أن فيها إزعاجاً للمسؤول، أو تقليلاً من مكانته، أوتشويهاً للجهة المقدمة للخدمة، أو أنها تفتح المجال لكل من (هب ودب ) للنقد، ونشر الخلل، و تهويله، فمن أراد أن يكون شمساً مشرقة حتى في الليالي المظلمة، ويصل لرضا المستفيد، فهو بلاشك سيسارع بفتح هذه القنوات بينه وبين المواطن بلا وسيط، ليتعرف على جودة الخدمة، ويستقبل بصدر رحب كل نقد بناء، و يتغاضى، ويترفع عن ما سوى ذلك.
قد يعتبرها البعض ( لقافة مواطن ) لا تقدم ولا تؤخر، ولكن هناك من المسؤولين من بادر وفتح قنوات للتواصل بينه وبين المواطن مستفيدًا من الشبكات الاجتماعية، وأعطى الإذن بتصوير الخلل، والإبلاغ عنه، فنجح في معالجته بوقت وجيز، وساهم في الرفع من مستوى الخدمات، والوصول إلى مستوى عالٍ من الشفافية، والمصداقية، كما أكسبهم احترام، و تقدير المواطنين .

كتبه : أحمد جزاء العوفي

|



أحمد جزاء العوفي
أحمد جزاء العوفي

تقييم
2.00/10 (1 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.