صباح السعودية - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 11 شوال 1441 / 3 يونيو 2020
جديد الأخبار تهنئة من الأستاذ/ تركي نايف الجابري للشيخ حامد بن علي الحرقان الجابري «» بندر النزهة يهنئ القيادة بعيد الفطر المبارك «» بيان من اللجنة المنظمة لحفل معايدة السحيم من الفردة بالقصيم «» ترقية الوكيل رقيب عبدالمنعم خالد البشري لرتبة رقيب بمدينه تدريب الامن العام بالقصيم «» عقد قران الاستاذ : نايف سعد خلف السليمي «» كلمة توجيهية لـ الشيخ عبدالغالب بن نويهر الغانمي عن كورونا «» الشيخ شاكر ناهر العلوي يستضيف نخبة من المشائخ والأعيان «» تحديد موعد الحفل السنوي الثالث لمعايدة السحيم من الفردة «» الامير تركي بن محمد بن ناصر بن عبدالعزيز يقوم بزيارة متحف يوسف عبدالرحمن المشوح «» تعزية ومواساة من قبيلة حرب بوفاة الشيخ احمد داخل الخرماني «»
جديد المقالات جائحة كرونا " كوفيد 19 " بين الألم والآمل! «» إنما ترزقون بضعفائكم، المتعففين «» السعودية العظمى «» رامز مجنون رسمي «» السعودية العظمى الشجاعة في القرار والرحمة في الانسان «» الدروس المستفادة من فايروس كورونا «» هل انتقلت الولايات المتحدة المواجهة العسكرية مع ايران ؟ «» عباقرة أم مساكين ؟! «» أطلق قواك الذرّية! «» البيضان .. أكاديميون ومحسنون يقودون العمل الخيري «»




المقالات جديد المقالات › صباح السعودية
صباح السعودية
نشرت صحيفة الوطن يوم 29/11/2010م خبرًَا وقَّع عليه شاهدان ذوا عدلٍ هما الزميلان/ “عبدالله فلاح”، و“محمد الفهيد” يقول: “طالب عضو مجلس الشورى الدكتور “عبدالرحمن العناد” بإعادة الإعلاميين (محمد الرديني وسميرة مدني) اللذين فصلا من عملهما من قبل الشركة المنفذة لبرنامج “صباح السعودية” بالقناة الأولى، مبررًَا مطالبته بعدم إقدامهما على خطأ، مشيرًَا خلال مناقشة المجلس للشأن العام... إلى أن الفصل تم بعد استضافتهما لعدد من الكتاب للحديث عن البطالة”!
و”المهاجر” أعلاه وأدناه “شاهد من أهلها”؛ فهو مقطِّع “فاكهة الصحافة” في البرنامج المذكور، قبل أن يتنـزَّل على بعض المسؤولين في التلفزيون “توجيه” بمنعه من الظهور، و “تصفيده” مع بداية رمضان الفضيل “مستشارًَا” لرئيس تحرير البرنامج! والمستشار حسب “غازي القصيبي” هو: الرجل الخامسة للكرسي المربع! ولا تسأل عن مصدر ذلك “التوجيه”؛ فالفقرة ليست إلا قراءة لما نشر في الصحف المحلية التي لا تنشر شيئًَا إلا بإذن الرقابة ذاتها التي تشرف على التلفزيون! وقد سعد “الأخ/ أنا” والقائمون على الفقرة كثيرًَا باتصالات عددٍ من كبار المسؤولين، من أصحاب السمو الملكي، وأصحاب المعالي، والسعادة، والفضيلة، كلهم يثنون على شفافية الطرح الجديدة على التلفزيون السعودي، الذي يبدو أن “بعض” المسؤولين عنه ما زالوا مصرِّين على المشاركة به في مسابقة “أعاجيب الدنيا السبع”، المزمع إقامتها في 7/7/3007هجرية، بعد أن ظُلم في مسابقة 7/7/2007م!
واسمحوا “للمهاجر” أن يقر بخطئه الفادح حين سكت حينها؛ لانه يعاني “فوبيا الشخصنة”، ويقسم: إنه لا يبحث عن الإثارة، ولا يطمح لتحقيق أمجادٍ ذاتية، لا سيما في ظل التعامل الراقي من صاحب الشركة المنتجة الشيخ/ “أسعد أبو الجدايل”، حيث غمره بفضله حتى خشي “الأخ/ أنا” أن يشمت به الزميل/ “أبو الطيب الكذاذيبي” قائلًَا:
جوعانَ يأكل من زادي و(يشتمني) * لكي يقالَ: عظيمُ القدرِ مقصودُ!
أما وقد فتح الموضوع الدكتور/ “العناد” - القامة الإعلامية الوطنية السامقة - وقبله الزميلة العكاظية “أسماء المحمد”، عبر “الفيس بوك”؛ فليقل الأخ/ “أنا”: “الآن حصحص الحق”! أنا من أشار على المُعدِّة الزميلة/ “هدى الحامد” باستضافة أستاذنا الولد العاصي/ “سعد الدوسري”! وبما أن الفصل طال عدة زملاء وزميلات آخرين، في مقدمتهم نائب رئيس التحرير الزميلة/ “سهام الزنيدي”، والمخرج القدير الأستاذ/ “محمد العنزي”، فلماذا تستثنى “الرجل الخامسة” من ذلك؟ بل ليت المنطق يسمح بفصله مرتين؛ لسكوته على الخطأ حين استبعدت “فاكهة الصحافة”!
أما سعادة الدكتور/ “عبدالرحمن الهزاع”، الذي صرَّح للوطن بـ “أن المذيعين لم يبت في أمرهما حتى الآن، وأكد أن للوزارة الحق في إيقاف أي موظف أو موظفة يرتكب خطأ أو مخالفة”! فلن نسأله: ما الخطأ الذي ارتكبه المفصولون؟ وما الجدوى من “تمليص ودانهم” إلا دعايةً مجانية جذبت المئات والألوف لمشاهدة الحلقة عبر “اليوتيوب”، وأكثرهم لم يكن يسمع ببرنامج اسمه: “صباح السعودية”؟!

كتبه محمد السحيمي

|



محمد السحيمي
محمد السحيمي

تقييم
5.69/10 (26 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.