وماذا بعد كشف حقائق أزمة الغاز؟ - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الإثنين 3 ذو القعدة 1439 / 16 يوليو 2018
جديد الأخبار مدير جامعة المؤسس د. عبدالرحمن اليوبي يستقبل الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" «» محلل الطقس عبدالله الحربي : يكشف عن حالة عدم استقرار جوي وأمطار تبدأ الأربعاء «» عميد القبول والتسجيل بجامعة طيبة د. إبراهيم العوفي : جامعة طيبة تتيح تخصصات جديدة في قبول هذا العام «» بيان فخذ السواحله من البدارين «» خادم الحرمين الشريفين يمنح الجندي الأول البطل مهنا حامد الرحيلي وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الثالثة «» حجاب الجابري يحتفل بزواجه «» الاعلامي محمد حميدان الجدعاني يستضيف الشاعر والاعلامي بدر العياضي والاعلامي صابر المحمدي بمنزله بجدة «» عدد من المشائخ والاعلاميين يزورون الشيخ بلقاسم المحوري وذلك للاطمئنان على صحته «» آل حامد المغربي يقومون بزيارة شيخ قبيلة المغاربه الشيخ غازي بن عبدالهادي بن مرعي المغربي «» مهرجان التمور بحجر حضور متزايد وأسعار في متناول الجميع «»
جديد المقالات من يعرف (مشرفة)؟ «» الطائرون في أحلامهم «» الرواية والسينما..! «» هل تصوّب وزارة الثقافة مسار الكوميديا «» الحوت الأزرق (لعبة الموت) «» لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص «» مهرجان وادي حجر للتمور «» مترو الرياض واقتراب الموعد «» النهر الذي سينحسر «» لكي ينجح «أداء» «»




المقالات جديد المقالات › وماذا بعد كشف حقائق أزمة الغاز؟
وماذا بعد كشف حقائق أزمة الغاز؟

انتهت أزمة أهالي جدة مع أنابيب الغاز أو هي في طريقها إلى الانتهاء، مرت كما مرت بهم أزمات أخرى، غير أن الشفافية التي تمت من خلالها معالجة المشكلة وضعت أهالي جدة أمام الأسباب الحقيقية التي كانت تقف وراء معاناتهم، والجهة المسؤولة عما تكبدوه من متاعب حينما كانوا يقفون ساعات طويلة للحصول على أنبوبة غاز، وما تكبدوه من خسائر حينما كان سعر أنبوبة الغاز يرتفع ليبلغ مائة ريال في السوق السوداء. كشفت التحقيقات عن مخالفات ارتكبتها شركة الغاز وتعسف مارسته ضد العاملين فيها، كما كشفت عن سجلات تدعي تحميل الشركة لعدد من أنابيب الغاز لا تتطابق مع واقع ما كانت تحمله، وعن شاحنات في مقر الشركة لم يتم تحميلها منذ عدة أيام. بعبارة أكثر صدقا ووضوحا ومباشرة كشفت التحقيقات عن فساد كان يسري في الشركة يتم من خلاله تكليف العمال بأعمال لا يجيزها النظام، وفصل عمال لا يوجد ما يستوجب فصلهم، وتزوير في سجلات وبيانات رسمية تتعلق بحمولات الشاحنات، وتعطيل لمصالح الشركة بعدم الاستفادة من شاحنات ظلت معطلة في مقر الشركة. فساد لم يقتصر ضحاياه على عمال الشركة الذين تم رفع الظلم عنهم وأعيدوا بعد فصلهم لأعمالهم، ولم يقتصر على ممتلكات الشركة التي تم تشغيل شاحناتها المعطلة فعادت إلى العمل، وإنما تجاوز ذلك كله لكي يصبح أهالي جدة ومطاعمها ومصالحها من ضحاياه، وهؤلاء جميعهم من حقهم أن يطالبوا الشركة بتعويضهم عما أصابهم من أضرار وما تعرضوا له من خسائر وما تكبدوه من مشاق، ومن حقهم أن يعرفوا الإجراءات التي سوف يتم اتخاذها بحق من تسبب لهم في ذلك كله، ولذلك فإن القضية لا ينبغي لها أن تنتهي عند كشف الأسباب، والحل لا يتوقف عند توفير أنابيب الغاز، وذلك ما هو مأمول من الجهات التي تصدت لحل الأزمة وكشفت عن أسبابها، وأولها محافظة جدة.

كتبه : د. سعيد السريحي

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
1.38/10 (4 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.