50 مليونا تقتل 22 ألفا! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 10 ربيع الأول 1440 / 18 نوفمبر 2018
جديد الأخبار الشيخ حامد محمد ابن نويهر الغانمي على السرير الأبيض «» " شقران " قعود رجل الاعمال خليف رشيد مريزيق الحيسوني يحقق المركز الأول بمسابقة الهجن بالامارات العربية «» الشيخ محسن عايش المشيعلي وابناء رابح عايش المشيعلي يحتفون يكرمون العقيد محمد رابح المشعيلي بمناسبة ترقيته «» ناقي بن منصور العريمة ينقذ 15طالبة من السيول بالفويلق بمنطقة القصيم . «» الشيخ سعود بن صنت بن حمدي الفريدي الى رحمة الله «» مدير جوازات مكة المكرمة اللواء عبدالرحمن العوفي يقلد المقدم سلطان عبيد عايش العياضي رتبته الجديدة «» وزير التعليم يكرم الاستاذة فوزية ظويهر المغامسي وذلك بعد حصولها على جائزة الشيخ محمد بن زايد لافضل معلم خليجي «» الشيخ صالح المغامسي: بيان «النيابة» في قضية مقتل خاشقجي يحقق العدالة «» نائب أمير منطقة المدينة المنورة يكرم مدير المركز الثقافي المدينة المنورة الاستاذ أيمن جابر الردادي «» امير مكة المكرمة يستقبل مدير عام الهيئة العامة للارصاد و حماية البيئة بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ وليد الحجيلي «»
جديد المقالات مطر ..! «» المبادرون في التعليم!! «» عدالة سعودية.. ترفض المساومة والابتزاز «» الفوز للشباب الأبطال والمجد للوطن «» خداع الدعاية «» إسحاق عظيموف «» مساعدة صديق لمركز الحوار الوطني! «» أنبياء السياسة «» هاكثون محتسِب.. وإحياء الموتى! «» اقْبَل نفسك كي تقبلك الحياة! «»




المقالات جديد المقالات › 50 مليونا تقتل 22 ألفا!
50 مليونا تقتل 22 ألفا!
(50 مليون ريال يوميًّا) يهدرها السعوديون على (التدخين)، تقتل منهم (22 ألف إنسان سنويًّا)، هذا ما أكده رئيس مجلس إدارة جمعية كَفَى للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات بمنطقة مكة المكرمة (الشيخ عبدالله العثيم)!!
والأرقام التي نطقت بها الدراسات التي صدرت مؤخرًا حول التدخين في السعودية كبيرة وخطيرة؛ ففيها التأكيد بأن عدد المدخنين يتجاوز (6 ملايين، منهم 1,5 مليون امرأة)، وأن نسبة مَن يتعاطى السيجارة في المدارس الابتدائية تصل لـ(27%).
أيضًا هناك تقريرٌ بَثّته مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات، ونشرته (صحيفة الوطن) الأسبوع الماضي أظهر أن معدل استهلاك التبغ ارتفع في (السعودية لعام 2015م) بنسبة (2%) عن العام الذي قبله، وأصبحت قيمة ما يُصرف عليه تُعادل ما يُنفق على الكهرباء والوقود!!
أمّا الأسباب لهذه الزيادة المطّردة عندنا في نِسِب المدخنين والمدخنات، فأراها في سهولة الوصول لـ(السيجارة)، وكذا تقليد الآباء والأمهات، فلا أنسى ذلك المشهد الذي رأيته في السنة الأخيرة مِن الابتدائية؛ حيث حضر وَالِد أحد زملائنا للفصل، عندما اشتكت له المدرسة تَدْخِيْنَ ابنه، وعندما نَهَرَهُ أمامنا، رفع صوته (أنت تفعلها، فلِمَ تمنعني وتعاقبني)؟!
أيضًا من أهم عوامل تفشي ظاهرة التدخين في السنوات الأخيرة؛ تلك المسلسلات والأفلام التلفزيونية التي تُروّج لها؛ بِتَسَابق مُمَثليها رجالاً ونساءً على تعاطي تلك السموم، (وأشكُّ بأن مُنْتِجِيّهَا يتلقّون أموالاً مقابل ذلك)!
مجتمعنا مع التدخين يعيش أزمة حقيقية لابد من علاجها، نعم هناك جمعيات خيرية تنشط في هذا الميدان للقائمين عليها الشكر والتقدير، ولكن نحن بحاجة لأساليب مكافحة وتوعية مختلفة تناسب لغة العصر وأدواته، فبالعزيمة والإصرار سنصل للنتائج المرجوة؛ فأمريكا وبحسب دراسة لـ(جامعة ميشيجان) شهدت العام الميلادي الماضي انخفاضًا كبيرًا في نِسَب المدخين لم يحدث منذ 1975م!
وقال (لويد جونستون) كبير المشرفين على الدراسة: بأنّ زيادة الضرائب، وفَرض قيود على الإعلانات، وحظر التدخين في الكثير من الأماكن العامّة، وتكثيف حملات الإقلاع عن التدخين بدأت تُؤْتِي ثمارها؛ فلعلّنا نفيد في هذا الميدان من تجارب غيرنا!


كتبه : عبدالله منور الجميلي

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.