قرار شجاع ولكن... - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 9 ذو القعدة 1439 / 22 يوليو 2018
جديد الأخبار تعيين الاستاذ محمد بن سعود بن عشبان البلاجي رئيساً لمركز الدحلة بمنطقة القصيم «» تعيين اللواء ركن خالد عايض الرويثي نائب مساعد وكيل الحرس الوطني للجهاز العسكري بالقطاع الغربي «» بمبيعات لامست المليون.. اختتام مهرجان حجر للتمور «» ترقية مدير دار التربية بالقصيم الإستاذ نايف صالح الثويني الحنيني للمرتبه التاسعه «» موافقة وزير الداخلية بتعيين الشيخ عواض بن مغبش النتاف شيخ شمل لقبيلة معبد «» ترقية الاستاذ / ناصر منيف الثويني الزغيبي على المرتبه السابعه بصندوق التنمية العقارية بحفرالباطن «» ترقية مدير القطاع الصحي بالحناكية الأستاذ محمد عموش الصاعدي إلى أخصائي أول «» ترقية محافظ ينبع الاستاذ /سعد بن مرزوق السحيمي للمرتبة الخامسة عشر «» الدكتور عادل الرحيلي يقود الفريق الرائع لإصدار الدليل الوطني لتشخيص وعلاج ومكافحة التهابات القصيبات (SIBRO ) «» مساعد المدير العام للصحة العامة بصحة القصيم يشكر الاستاذ غانم فهيد العمري «»
جديد المقالات متسولون 4G!! «» *لهذه الأسباب الخير في الشباب «» كي لايتكرر فشل المثقفين «» مجدك مقابل عمرك «» على هامش مهرجان تمور حجر «» أنت مختلف.. فتباهى باختلافك «» فتنة «المتمصدرين».. قنبلة موقوتة! «» الشاذ لا حكم له «» هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟ «» دعونا ننتمي للوطن وما غير ذلك هين «»




المقالات جديد المقالات › قرار شجاع ولكن...
قرار شجاع ولكن...
جميل أن تمتلك أمانة محافظة جدة الجرأة والقدرة على اتخاذ القرار، فلا تتوانى عن إغلاق ما يزيد على المائة والخمسين محطة بنزين داخل النطاق العمراني، فتوقف كل الخدمات المساندة في تلك المحطات وتنذر بإغلاق مضخات البنزين كذلك إن لم يستجب أصحاب تلك المحطات ويقوموا بتنفيذ ما تم طلبه منهم من إنشاء دورات مياه عامة في تلك المحطات العاملة على الطرقات السريعة، وليس لأصحاب تلك المحطات حق الاعتراض والتظلم بعد أن منحوا مدة سنتين لتنفيذ ذلك القرار ولم يفعلوا شيئا، رغم أن السنتين كانتا كافيتين لإنشاء محطات بمرافقها وليس مجرد دورات مياه ملحقة بتلك المحطات.
غير أن ما ينبغي على الأمانة أن تدركه هو أن إنشاء دورات المياه تلك ليس مهما بنفس القدر الذي ينبغي أن تكون عليه نظافتها، وعقد الصيانة الذي اشترطته الأمانة على أصحاب تلك المحطات لا يفي بشرط النظافة الذي بدونه فلن تكون دورات المياه في محطات البنزين أكثر من بؤر للقاذورات ومستنقع للحشرات ومصدر للأمراض والأوبئة، والحال الذي عليه دورات المياه في كافة المحطات القائمة يؤكد ذلك على نحو لا يجعلها صالحة للاستخدام الآدمي ويجعل غيابها أفضل من وجودها.
ولا ضير إن خضع استخدام دورات المياه في الطرقات السريعة لرسوم بسيطة كما هو معمول به في كافة الدول، وهي رسوم تكفل توفير تكلفة صيانتها الدائمة ونظافتها المستمرة، كما تكفل توفير أجر من يقوم على خدمتها وتوفير سبل النظافة لها.
وجود دورات المياه في محطات البنزين خطوة حضارية هامة، غير أن عدم توفير النظافة لها لن يكون إلا علامة تخلف لمن يستخدمها ومن يمتلكها ولأمانات المدن التي لا تحسن مراقبتها

كتبه : د. سعيد السريحي

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
1.00/10 (2 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.