عن صالح المطوع أحدثكم - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 4 شعبان 1439 / 20 أبريل 2018
جديد الأخبار د. طلال مبارك اللهيبي يدشن حزمة من برامج التعليم النوعي بمدارس جيل الإبداع بمكة «» د. نجلاء سعد الردادي تشارك بـ 3 ملصقات علمية بـ #المؤتمر_العالمي_للتمور «» محلل الطقس معاذ الأحمدي : تقلبات جوية تضرب شبه الجزيرة الأسبوع المقبل «» رجل الاعمال محمد هادي العلوي يستضيف عدد من الشعراء في ديوانيته «» مدير مرور محافظة عقلة الصقور المقدم متعب بن عبدالعزيز ابا العون يزور مركز عريفجان ساحوق «» الشيخ أيمن بن مبيريك يدشن مهرجان رابغ الموسمي الأول «» معلمي الاجتماعيات بعقلة الصقور يكرمون الدكتور عبدالرحمن عطا الله الحيسوني «» ترقية المهندس مرزوق علي مسهي الفريدي إلى المرتبة الثانية عشر بفرع وزارة الإسكان بمنطقة القصيم «» الشيخ بدر بن حجر بن ناحل يشرف حفل مدني جبه بعد تحقيقة المركز الاول على مستوى الدفاع المدني بحائل «» رجل الاعمال محمد هادي العلوي يستضيف عدد من الاعيان والوجهاء والشعراء «»
جديد المقالات قرية الأفكار المرعبة «» هل تعود الأخلاق إلى تعليمنا «» حراك سعودي بحثاً عن أمن المنطقة واستقرارها «» سلوك ظاهره الاتفاق وباطنه النفاق «» ثورة الآليـين «» قمة القدس «» الملك سلمان.. يرسم خارطة طريق لأمته العربية «» تقاطعنا الثقافي مع بلاد فارس وخرسان (2 - 2) «» محمد بن سلمان… اشتقنا لكم «» مشتركنا الثقافي مع بلاد فارس وخرسان (1-2) «»




المقالات جديد المقالات › عن صالح المطوع أحدثكم
عن صالح المطوع أحدثكم
صالح العبد الله المطوع قفز إلى الذاكرة قاطعا مسافة تربو على النصف قرن، ذلك المعلم الذي لم يكن يعلمنا اللغة العربية في المدرسة السعودية المتوسطة بجدة فحسب بل كان يعلمنا معنى أن يكون الإنسان صادقا وفيا مهذبا وصارما في الوقت نفسه، صالح المطوع استدعته فصول التقوية التي هيأها تعليم جدة للطلاب الذين يحتاجون دروسا إضافية تعالج ضعفهم في بعض المواد الدراسية، كانت إدارة المدرسة السعودية المتوسطة في أواخر الثمانينات من القرن الهجري الماضي قد قررت فتح فصول لتقوية ضعف الطلاب في بعض المواد وفرضت رسوما رمزية لم تكن تتجاوز عشرة ريالات للمادة الواحدة على من يريد الالتحاق بهذه الدروس، وانتظم طلاب ومعلمون في تلك الدروس إلا أستاذنا صالح المطوع وحين سألناه لم لا يعقد دروسا للتقوية؟ قال: الطالب اللي ما يستفيد من عدد الحصص المقررة لكل مادة ما راح يستفيد من أي حصص إضافية.
بعد أسابيع تراجع أستاذنا المطوع وقبل إعطاء دروس إضافية وحين سألناه عن السبب علمنا أنه فعل ذلك لأن بعض الطلاب الذين كان يدرسهم في الصباح يتلقى دروس تقوية في المساء عند أساتذة آخرين ممن يتولون تعليم اللغة العربية لفصول أخرى، غير أن المطوع اشترط شرطا واحدا: الدروس التي أعطيها للطلاب عصرا مجانية لا أتقاضى عليها ريالا واحدا لأن طلابي لم تكفهم الحصص التي أعطيهم إياها في الصباح.
سألني ذات يوم وأنا أجلس بين الطلاب المحتاجين للتقوية في مواد اللغة العربية: انت إيش جابك؟ ما تحتاج دروس تقوية، تلعثمت وأنا أقول له : جيت من شان استمع إليك أكثر.

كتبه : د. سعيد السريحي

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
1.00/10 (2 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.