كذبة اسمها حسن ! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 10 محرم 1440 / 20 سبتمبر 2018
جديد الأخبار مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي يفتتح ملتقى "الإرشاد الجامعي" ويكرم 108 متفوقين بجامعة المؤسس «» تهنئة لـ الملازم / عبدالاله فايز القايدي من خاله محمد عتيق القايدي «» الأستاذة زينب غوينم الجغثمي تحصد جائزة تعليم جدة للتأليف المسرحي «» تعيين عبد المجيد خالد العوفي مديرأ لبريد مركز ابانات بـ القصيم «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز، الاستاذ الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي يفتتح يفتتح الملتقى الإرشادي الجامعي اليوم «» مدير مكتب المراسم الملكية بالمدينة يهنئ فضيلة الشيخ صالح خالد المزيني بمناسبة تعيينه وكيلاً للرئيس العام «» تم تكليف الدكتورة رحاب عواض البلادي وكيلة لكلية إدارة الأعمال بـ جامعة طيبة «» عميد شؤون الطلاب بـ جامعة طيبة د.معتاد الشاماني : العمادة تعلن إطلاق "مسابقة اليوم الوطني"لأبنائنا وبناتنا طلبة الجامعة «» رئيس شركة مايكروسوفت العربية المهندس ثامر الحجيلي يتسلم تكريم الشركة من قبل معالي وزير الاتصالات ومعالي وزير العمل «» الطبيب الاستشاري عادل الرحيلي ينشر ورقة عملية لحالة طفل تم تشخيص حالته بـ " النوم القهري " «»
جديد المقالات أوّل سائح عربي في أميركا «» جامعة شقراء وملف السعودة «» اصنع نفسك قبل لقبك!! «» بدائل عن أَسر حرية الإنسان! «» نقود آخر زمن «» أولئك يمتصون دماء شبابنا! «» أهمية الملكية الفكرية «» قادتنا تفي بوعدها «» هيئة تطوير المدينة وكنزها المنسي! «» وزارة الشؤون الإسلامية وذوي الاحتياجات الخاصة «»




المقالات جديد المقالات › كذبة اسمها حسن !
كذبة اسمها حسن !
• الكذب هو كلمة السر الأكبر في مشوار حياة حسن نصر الله ، والقاسم المشترك بين كل تفاصيلها ، فالعميل الذي غرسته أموال الخيانة الفارسية في قلب وطنه ، وطعنت به قضايا أمته ،بدأ حياته بكذبة أوصلته لقيادات حركة أمل ، فاستمر يكذب ويكذب ويكذب حتى كتب عند قومه كذاباً .. المشكلة أن بعض اللبنانيين والشعوب العربية والإسلامية قد انخدعوا ببطولاته الوهمية وحروبه المزيفة، وشعاراته البراقة ، التي يتغنى بها مريدوه وحزبه الفارسي في ملاهي بيروت ، ومزارع الحشيش، ومصانع المخدرات التي يمتلكها ويديرها .
• أكبر أكاذيب هذا ( القط ) الذي يحاكي انتفاخاً صولة الأسد هي الترويج لانتصاره الوهمي في يوليو 2006 على العدو الصهيوني وهو انتصار زائف ،إلاّ إن كان يعتبر المكاسب السياسية التي حققها لإيران وللولي الفقيه انتصاراً ، حين ساهم في تجاوز أسياده للضغوطات الدولية على خلفية مشروعهم النووي. أما الواقع على الأرض فيقول إن القرى اللبنانية مازالت أسيرة لمليشيات ( حزبالة ) التي تتلقى أوامرها من طهران.
• ولأنه كما قلنا (كذبة كبرى ) تحاول إيران فرضها على المنطقة ، فقد ارتبط كل شيء في حياته بالكذب، حتى وهو يقدم نفسه كوالد لشهيد، قُتل في معركة مع الجيش الإسرائيلي ، بينما الحقيقة أن مقتل ابنه كان في ( ملهى ليلى) حيث طعنه أحد أبناء قادة تنظيم “حزب الله” بسبب تنافس على فتاة ، كما جاء في صحيفة الخليج اون لاين .
• تزداد عورة تابع (الولي الفقيه) انكشافاً حين يحاول التبرير للتدخل الطائفي الإيراني في اليمن وسوريا ، وحين يخرج على الناس ليعرض بضاعته الكاسدة، التي لا تجد قبولاً إلا عند أصحاب العقول المغيبة بالحشد الطائفي .
• لا تحتمل المساحة المزيد ، وإلا لنقلت لكم منتخبات من أكاذيب عميل مأزوم ، امتهن الكذب صباح مساء من أجل إرضاء أسياده المأزومين في طهران

كتبه : محمد بتاع البلادي

|



محمد بتاع البلادي
محمد بتاع البلادي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.