لماذا منعت إيران شعبها من الحج؟ - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 9 ذو القعدة 1439 / 22 يوليو 2018
جديد الأخبار تعيين الاستاذ محمد بن سعود بن عشبان البلاجي رئيساً لمركز الدحلة بمنطقة القصيم «» تعيين اللواء ركن خالد عايض الرويثي نائب مساعد وكيل الحرس الوطني للجهاز العسكري بالقطاع الغربي «» بمبيعات لامست المليون.. اختتام مهرجان حجر للتمور «» ترقية مدير دار التربية بالقصيم الإستاذ نايف صالح الثويني الحنيني للمرتبه التاسعه «» موافقة وزير الداخلية بتعيين الشيخ عواض بن مغبش النتاف شيخ شمل لقبيلة معبد «» ترقية الاستاذ / ناصر منيف الثويني الزغيبي على المرتبه السابعه بصندوق التنمية العقارية بحفرالباطن «» ترقية مدير القطاع الصحي بالحناكية الأستاذ محمد عموش الصاعدي إلى أخصائي أول «» ترقية محافظ ينبع الاستاذ /سعد بن مرزوق السحيمي للمرتبة الخامسة عشر «» الدكتور عادل الرحيلي يقود الفريق الرائع لإصدار الدليل الوطني لتشخيص وعلاج ومكافحة التهابات القصيبات (SIBRO ) «» مساعد المدير العام للصحة العامة بصحة القصيم يشكر الاستاذ غانم فهيد العمري «»
جديد المقالات متسولون 4G!! «» *لهذه الأسباب الخير في الشباب «» كي لايتكرر فشل المثقفين «» مجدك مقابل عمرك «» على هامش مهرجان تمور حجر «» أنت مختلف.. فتباهى باختلافك «» فتنة «المتمصدرين».. قنبلة موقوتة! «» الشاذ لا حكم له «» هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟ «» دعونا ننتمي للوطن وما غير ذلك هين «»




المقالات جديد المقالات › لماذا منعت إيران شعبها من الحج؟
لماذا منعت إيران شعبها من الحج؟
لا شك أن أجهزة الإعلام الإيرانية تقود الآن حملة ضخمة لإقناع الشعب الإيراني بسلامة وصحة قرارها الذي اتخذته بمنع حجاجها من القدوم إلى الحج هذا العام، فليس من السهل أن يتقبل شعب مسلم أن تمنعه دولته من أداء فريضة هي ركن من أركان الإسلام، ولأن السلطات الإيرانية لا تملك غير الحجج الواهية فإن أجهزة الإعلام بحاجة لاختلاق الأكاذيب وتزوير الحقائق كي تقنع الشعب الإيراني بصحة قرارها.
ودور الأجهزة الإعلامية الإيرانية لا يتوقف عند تبرير قرار السلطات الإيرانية منع شعبها من الحج، وإنما يستهدف أمرا آخر يتمثل في إيغار صدور الشعب الإيراني ضد المملكة ومن ثم تحويل عداء النظام الإيراني للمملكة إلى عداء الشعب الإيراني عموما للمملكة، وهو ما يمكن النظام الإيراني من ضمان تقبل الشعب الإيراني لأي تصرفات طائشة ضد المملكة أو تدخلات في الشؤون العربية تلحق الضرر بالمملكة وبالشعوب العربية عموما.
ولا يتوقف عمل الآلة الإعلامية الإيرانية عند تضليل الرأي العام الإيراني، بل سوف تسعى لتقود حملة دولية تسعى من خلالها إلى تضليل الرأي العام العالمي لتبرير قرارها والتمهيد لأي فعل تقدم عليه على اعتبار أنه ردة فعل تجاه دولة منعت مواطنيها من أداء فريضة الحج.
وإذا كانت إيران تتحجج بمنع المملكة لأي ممارسات لا تتوافق مع شعائر الحج فإن علينا أن ندرك أن المسألة ليست كما يريد النظام الإيراني أن تبدو عليه، النظام الإيراني يفتعل الحجج والأسباب ليرفع بها وتيرة التوتر مع المملكة، فهو لا يريد أن يوظف شعيرة الحج سياسيا وإنما يريد أن يوظف ما يزعمه من منع حجاجه من أداء الحج سياسيا، ومن شأن ذلك كله ينبغي أن يعنى إعلامنا بمواجهة الإعلام الإيراني وفق خطاب يوضح الحقائق ويتحرك في مسارين، أولهما إعلام موجه للشعب الإيراني والآخر موجه للرأي العام العالمي، ويهدف كلا المسارين لفضح الممارسات والمغالطات التي يرتكبها النظام الإيراني ويخدع بها شعبه ويضلل بها الرأي العام.

كتبه : د. سعيد السريحي

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.