ضحايا النصب أو شركاء فيه؟ - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 15 ذو القعدة 1440 / 18 يوليو 2019
جديد الأخبار سلامة المحمدي يحتفل بزواج بناخيه في قاعة الليلك بالمدينة المنورة. «» معالي مدير الأمن العام الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : تطوير الأداء لمواكبة طموح القيادة «» مدير عام فرع هيئة الهلال الاحمر بمنطقة القصيم يكرم الاستاذ محمد عيد الفريدي مدير مركز اسعاف غرب بريده «» اللواء ركن الدكتور شامي الظاهري: عاصفة الحزم «مفصلية» لردع ثلاثة مشروعات خبيثة «» مدير الأمن العام، الفريق أول ركن خالد قرار الحربي يزور جدة ويدشن 3 مبادرات أمنية لخدمة المواطنين «» الدكتورة دلال مخلد الحربي : كتابي الفائز تناول قضية أهملها الباحثون 90 عاماً «» ترقية قائد أمن المنشأت بالمنطقة الشرقية العميد ركن بندر براك الغيداني الى رتبة لواء ركن «» برعاية “ابن مبيريك”.. أكثر من ألف زائر يشهدون افتتاح مهرجان حجر «» ترقية العقيد، ساهر بن محمد الوافي إلى رتبة عميد ركن، في ديوان وزارة الداخلية. «» عضو مجلس الشورى الدكتورعبدالله حمود اللهيبي : ضرورة استخدام وزارة البلدية والشؤون القروية التقنية الحديثة في رصد حالة السلفتـــة «»
جديد المقالات بيروقراطيون رغم أنف التقنية! «» ما دور الشيوخ في رؤية الشباب؟ «» رحلة الحج.. مَن يعلق جرس البداية؟ «» سر سماع الأذان على سطح القمر! «» الشيخان " عبدالعزيز بن عثيمين ومحمد بن باز " !! «» أيضًا حقوق المعلمين والمعلمات «» الداهنة من ذاكرة الوطن «» ابذلوا الجهود لنقل رسالة المملكة «» الوصايا العشر لتصبح مليونيراً «» حقوق المعلمين والمعلمات «»




المقالات جديد المقالات › ضحايا النصب أو شركاء فيه؟
ضحايا النصب أو شركاء فيه؟
الخبر الذي نشرته الصحف يوم أمس يتحدث عن أن رجال البحث الجنائي بشرطة الدمام تمكنوا من القبض على وافد إفريقي أربعيني متورِّط بالنصب والاحتيال على عددٍ من المواطنين بإيهامهم أنه مستثمر، ومن ثمَّ يعرض عليهم مقدرته في تزييف العملة، ومضاعفة أموالهم باستخدام مواد سائلة سوداء اللون، يزعم أنَّه قام بتركيبها لتحويل الورق لعملة نقديَّة ورقيَّة.
وإذا كان يحمد للبحث الجنائي القبض على ذلك النصاب فإن العدالة الأخلاقية تقتضي القبض على ذلك «العدد من المواطنين» الذين يتحدث الخبر عن أن ذلك النصاب المحتال أوهمهم بتحويل الورق إلى نقود، ذلك أنهم شركاء له في ما كان يوهمهم به من مقدرته على تزييف العملة، بل لعلهم أشد جرما منه فهو مجرم من حيث أنه أوهمهم بقدرته على ما هو عاجز عنه، أما هم فجريمتهم أنهم تواطأوا معه على التزوير والتزييف وهم مقتنعون بقدرته على ذلك، وإن لم يقعوا في حبائل نصبه واحتياله إلا أنهم كانوا يطمعون في ربح عاجل سريع يعرفون أنه قائم على التزييف والتزوير وهو الأمر الذي أعماهم عن التفكير وتبين حقيقة ما كان يوهمهم به ذلك المحتال.
ثمة فرق بين مواطنين يقعون ضحية احتيال من يوهمهم أنه قادر على تحقيق عائد لهم باستثمار أموالهم في تجارة الذهب أو العقار أو أي تجارة هي مشروعة في أصلها وبين مواطنين يقعون فريسة لطمعهم الذي يقودهم لأعمال ليست شرعية في أصلها كالتزييف والتزوير القائمين على التضليل بأعمال السحر والإيهام بالمواد الكيميائية.
بعض الجرائم لا يمكن معالجتها بإنزال العقاب بطرف واحد من أطرافها وعلى رأس هذه الجرائم تواطؤ بعض المواطنين مع محتالين يوهمونهم بقدرتهم على تزييف العملة.

كتبه : د. سعيد السريحي

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.