لو كان نفق غوتهارد عربيًّا؟! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 19 ذو الحجة 1440 / 20 أغسطس 2019
جديد الأخبار ترقية الشيخ منور عمر المخلفي رئيس كتابة العدل بمحافظة الحناكية للمرتبه الحادية عشر «» كما حدث في دبي.. " الكاتب عبدالله الجميلي" يطالب بإسقاط غرامات المخالفات المرورية «» تنمية خليص تكرم أعضاء مجموعة ساند التطوعية بوسام الحج الذهبي «» مدير تعليم الطائف طلال مبارك اللهيبي يدشن برنامج تهيئة المعلم الجديد والذي يستهدف 197 معلم ومعلمة بالطائف «» برئاسة الدكتور عبدالرحمن اليوبي ... جامعة المؤسس ضمن قائمة أفضل 150 جامعة عالمياً وثلاث جامعات سعودية في صدارة الترتيب العربي «» الدكتورخليل إبراهيم الصبحي :خطة التحول الرقمي لإدارة الحشود وتجنب الزحام بالحرم «» المدير الطبي لـ مستشفى الانصار الدكتور عليان علي الفريدي يحصل على وسام #أبطال_الصحة «» مدير مستشفى الانصار الدكتور فريد بن عبدالمحسن النزهة يحصل على وسام #أبطال_الصحة «» مدير الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والاتصال الأستاذ عادل بن عبيد الأحمدي : إدارة شؤون الحج والعمرة تودع الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي «» “الحج والعمرة” تُكرّم مدير المركز الإعلامي بمحافظة خليص ومدير العلاقات العامة والإعلام بجمعية الثقافة والفنون بجدة الأستاذ محمد الرايقي «»
جديد المقالات حراك العلا الذي لا يتثاءب! «» حج وتكريم «» تقديس أردوغان بـ 15 راتباً ! «» شكرا ...بيضان الوجيه «» هامش الإسلام العريض «» نجحت المملكة ولا عزاء للمتربصين! «» الإخوان.. وإشكالية الولاء! «» منشآت.. الريادة على أصولها «» الاسـتهلال! «» كيف تعمل فايروسات التطرف؟ «»




المقالات جديد المقالات › لو كان نفق غوتهارد عربيًّا؟!
لو كان نفق غوتهارد عربيًّا؟!
قبل أيام وتحديدًا (الأربعاء 1 يونيو الجاري) اُفْتتح في سويسرا، أطول نفق للسكك الحديديَّة، وأكثرها عمقًا في العَالَم.
ويَمُرُّ (النَّفَق، أو القطار) الذي يحمل اسم (غوتهارد) تحت جبال الألب في سويسرا، بطول (57 كيلومترًا)؛ ليربط بين شمال أوروبا وجنوبها.
ذلك المشروع سيُحدث ثورة في خدمات النقل والشحن في أوروبا؛ فهو سيختصر بطريق مزدوج (عدة أيام) كانت تقطعها مَركبات نقْل البضائع إلى (17 دقيقة فقط)، عبر قطارات عالية السرعة، تربط بين (مدينة روتيردام في هولندا، ومدينة جنوة في إيطاليا).
ومن إحصائيات وأرقام (مشروع غوتهارد):
* أن تنفيذه استغرق أكثر من (17 سنة)؛ دون (تعَثُّر أو توقّف)؛ ولكن طالت المدَّة لقسوة التضاريس؛ فقد اضطر العاملون فيه، وعددهم يزيد على (2600 -توفي تسعة منهم أثناء أعمال البناء-) أن ينحتوا في الصّخْر، لِيُفَجِرُوا وَيَحْفرُوا ما يزيد على (73 نوعًا مختلفًا من الصخور، بعضها بصلابة الجرانيت)، وكانوا يُمارسون عملهم تحت الجبال في أجواء تزيد فيها درجة الحرارة على الـ(46 درجة).
* المشروع نُفِذ وفق الميزانيَّة المقترحة له دون زيادة، وهي (12 مليار دولار).
* أن الموافقة على تنفيذه كانت من خلال استفتاء شعبي نُظِّم عام 1992م، شارك فيه مختلف المواطنين.
ولذا فالسويسريون -وبحسب استطلاعات رأي أُجْريت مؤخَّرًا- يعتبرونه مشروع عمرهم؛ ويرونه جُزءًا من الهوية السويسرية، وأنَّه عندهم بنفس أهميَّة استكشاف الهولنديين للمحيطات.
ذلك المشروع العملاق يُقدِّم دروسًا كبيرة في الإصرار على تنفيذ الطموحات مهما كانت العقوبات والصّعوبات، وطالت السنوات.
وفيه أيضًا التأكيد على أهمية رأي المواطن، ودوره في دعم حكومته، وتنمية وطنه؛ فيكفي إحساسه بأنَّ ما يُبنَى له، وقطعة من حياته.
أخيرًا تكلفة (نَفَق غوتهارد) (12 مليار دولار)؛ فكم ستكون تكلفته لو كان في إحدى البلدان العربيَّة؟! وهل سيُنَفَّذ أصلاً أم سَيَتَعَثَّر؟!.


كتبه : عبدالله منور الجميلي

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.