ديون المواطن وديون الاتحاد! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 4 جمادى الثاني 1439 / 20 فبراير 2018
جديد الأخبار ترقية الاستاذ الدكتور الشيخ احمد حمود الرويثي إلى درجة أستاذ بالجامعة الاسلاميه «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي : جائزة الملك سلمان شاهد صدق على تكريم القرآن وأهله «» ‎ زيارات جاهة عتق رقبة فيصل الحربي بمنطقة القصيم ليوم الثلاثاء 1439/5/27 «» ابناء رباح بن فهد بن ربدان العلوي يستضيفون الشيخ محمد بن عبدالمحسن الفرم «» العقيد طبيب سليمان حمود الحربي : "الخدمات الطبية" بالأمن العام توعي جمهور الجنادرية من الأمراض في 3 مسارات «» تعليق الشيخ صالح المغامسي حول الحكم الشرعي من زيارة المرأة للقبور «» ترقية المقدم فواز بن محسن بن قنيان الفريدي الى رتبة عقيد بمديرية الدفاع المدني بـ القصيم «» ترقية الشيخ نواف عبيد الرعوجي الفريدي للحادية عشر بـ هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر بالقصيم «» استمرار تكليف د. مبارك عبيد الهويملي عميدا لمعهد البحوث #معهد الأمير عبدالرحمن بن ناصر للبحوث والخدمات الاستشاريه «» تعيين الأستاذ عبدالمحسن البدراني مديراً تنفيذياً لجمعية السلامة المرورية بالمدينة المنورة «»
جديد المقالات تاريخ أعظم مكتبة في التاريخ «» ليسوا أجانب! «» هيكلة سوق العمل وثقافة العمل الحر «» مصاص المشاعر «» تعزيز مكارم الأخلاق وسمو المقاصد «» حتى لا تكون جامعاتنا أسيرة! «» لماذا يستقيلون؟! «» عقدة السعودية ! «» لكْنة الصحو..! «» مهندس البازيلاء «»




المقالات جديد المقالات › ديون المواطن وديون الاتحاد!
ديون المواطن وديون الاتحاد!
* في الإعلام الرياضي وساحته لا يعلو هذه الأيام على صَوت ديون (نادي الاتحاد الخارجية)، التي قيل بأنها تجاوزت الـ(300 مليون ريال)؛ وبسببها طالته بعض العقوبات.

* وهنا أزمة مَديونية (الاتحاد) التي صنعتها إدارات سَابِقَة بـ(هِياطِهَا) قَد تساعد «هيئة الرياضة» في حَلِّهَا، وربما تتحرك طائفة من أعضاء شَرفه لِسَدادِها، أو تأتي (خَصْخَصَة الأندية) سَريعاً لِتَقضي عليها.

* ولكنّ هناك (ديون المواطن المزمنة)، وقضاياه المُترَاكِمَة مع (محاكم التنفيذ)، والتي معها تزداد مُعَاناته؛ دون أن يلوح في الأفق بصيص من أمَل لمعالجتها.

* فبحسب (صحيفة المدينة) ليوم الأربعاء الماضي استقبلت (محاكم وزارة العدل) في المملكة منذ بداية العام الهجري 1438ه أكثر من (200222 طلب تنفيذ مالي).

* ولِمَديونيات المواطنين أسباب منها: عجز رواتبهم أو مَداخيلهم الشهرية عن ملاحقة التّضّخم، وغلاء الإيجار والأسعار في السِلع المعيشية الضرورية.

* وهناك غياب ثقافة الصّرف والادخار عند شريحة كبيرة من المواطنين؛ حيث التسَاهل بسياسة القروض، وإصرارهم على شراء الكماليات قبل الأساسيات؛ واعتمادهم على نظرية (اصْرف ما في الجِيْب يأتيك ما فِي الغِيْب).

* وهناك عامل مهم مَنْسِي يُفَسِّرُ كثرةَ إعلانات أوامر التنفيذ في الصُّحف؛ فهَوامير التقسيط لجأوا إلى حيلة قانونية تمكنهم من رقاب عملائهم المساكين؛ حيث يَلزمونهم بالبَصْم على شرط يَنصّ على استحقاق كامل المبلغ في حال التأخر عن السداد لثلاثة أشهر فقط، و(هناك كُمْبِيَالة تنطق بذلك).

* وبالتالي - وكما ذكرت ذات مَقَال - فأولئك الهوامير يتمنون عدم انتظام المُقْتَرِض (أو المَدْيُونِيْر) في دفع الأقساط الشهرية؛ فهذا سيجلب لهم المبلغ كاملاً، ومُقَدّمَاً، مع فوائده لثلاث أو أربع سنوات لم تأتِ بعد.

* ديون المواطنين نتيجتُها (سِجن وفَقر، وتَشريد أُسَر)؛ ولذا لابد من تصفيتها أو التخفيف منها؛ وذلك بإطلاق حملة توعوية بخطورة الاقتراض والتقسيط، وقبل ذلك التواصل الرسمي مع البنوك لإعادة جدولة ديونها، والتقليل من نسبة أرباحها، وتَدشين المزيد من الجمعيات التعاونية للسِلع الاستهلاكية، ودعمها.

* وهذه دعوة - سبق وأن كرّرتُها - لإنشاء (جمعية خيرية للغَارِمين) تساعدهم وفق شروط ميسرة (بعيدة عن البيروقراطية والتعقيدات الإدارية)؛ ويمكن لها شراء دَيْن الغَارِم، ثمّ تقسيطه عليه (دون فوائد) بما يفكّ أسْره، ويضمن له ولأسرته فيما تبقى مِن دخله حياة كريمة.

كتبه : عبدالله منور الجميلي

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.