أشرس أعداء الإسلام - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 1 ربيع الأول 1439 / 19 نوفمبر 2017
جديد الأخبار د. بدر بن شجاع بن غميض : برنامج مهارات القيادة الفعالة لقادة ووكلاء المدراس ضمن برامج التعاون المشتركة بين معهد الإدارة وزارة التعليم «» أسرة “ابن نويهر” و “ابن رافد” يحتفلون بمناسبة حصول “خالد الغانمي” على الماجستير «» الشيخ صالح المغامسي: هذا الأمر مما يزيد البلاد أمناً واستقراراً «» الأمين العامّ لجائزة الرس للأداء الحكومي المتميز د. تركي منور المخلفي : الرسالة المرجوة من الجائزة تتمثل في التأكيد على ثقافة التميز «» مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بمنطقة تبوك محمد الحربي : مستمرون للقضاء على هذه ظاهرة التسول «» محافظ خليص د. فيصل الحازمي يدشن مهرجان ربيع خليص الأول «» منظمة الأمم المتحدة والمركز العالمي المصري للسلام وحقوق الإنسان تمنح الفنان عابد البلادي درجة الدكتوارة «» الشيخ تركي بن فيصل بن محمد الفرم يحتفل بزواجه «» عضو مجلس منطقة المدينه المنوره عبداللطيف بن هنود بن ربيق يستضيف الامير بدر بن سعود آل سعود «» الشيخ صالح المغامسي في خطبة الجمعة : خصلتان اتسمت بهما نساء قريش وأثنى عليهما الرسول «»
جديد المقالات بل التجديد في محتوى «الخطاب» يا معالي الوزير «» لماذا يجب أن تفشل أولاً؟ «» لبنان ونظرية حيص بيص «» جمعية سَـاعِـي .. وتلك العجوز المسكينة «» كيف الحالـ....ة؟ «» المدينة الحلم للسعوديين والعالم «» من يرفض "مكافحة التمييز" في الشورى؟ «» تاريخ الشرك 2-2 «» كي لا نقع في فخ «الترفيه المبتذل» «» طقس سياسي ملتهب «»




المقالات جديد المقالات › أشرس أعداء الإسلام
أشرس أعداء الإسلام


يقال: «عندما تسقط ثمرة، لا تسقط بعيدًا عن الشجرة» لذا؛ القدوة الحسنة للنشء بنين بنات مهمة، سواء من الوالدين أو الأسرة أو المعلمين؛ لأن المعلم يبقى وقتا طويلا بين طلابه يكتسبون منه العلوم النافعة في دينهم ودنياهم، ويفيدون أنفسهم أولا ثم مجتمعهم ووطنهم الذي يعيشون على أرضه ويستظلون بسمائه يأكلون من خيراته، فمتى ما كان المجتمع وسطيا متمسكا بدينه، دون تشنج أو انحلال فكري وتقليد الدول الكافرة في المأكل والمشرب والملبس، أصبح عضوا نافعا وعضوا فعالا في مجتمعه، أما اذا انحرف عن الطريق السوي، سواء إلى التشدد والتطرف واتباع الأحزاب والتنظيمات الإرهابية، أو انحرف إلى الانحلال والتقليد الأعمى لثقافات الغرب والشعوب الأخرى البعيدة كل البعد عن الدين الإسلامي، فهؤلاء هم من يسيئون إلى الإسلام والمسلمين أينما حلوا وفي أي بلد وجدوا؛ لأن من يرى تصرفاتهم من غير الدول المسلمة يظن أن هذا هو الإسلام، وبذلك يسيء للإسلام والمسلمين.

وما يفعله الآن من يدّعون الإسلام من التنظيمات الإرهابية، وهم بعيدون كل البعد عنه هم من يسيئون إلى الدين الإسلامي الحنيف، تلك التنظيمات الإرهابية التي تدعي الجهاد والدفاع عن الإسلام والمسلمين، لا يمكن لها أن تقدم إلا صورة مشوهة للإسلام، في أكبر حملة تشويه تاريخية، في ظل وسائل اتصال حديثة ومباشرة تنقل الصور الرهيبة واللقطات العنيفة من قتل وجحيم لكل الكون، ولقد لعبت في العقود الأخيرة الحركة الصهيونية وإسرائيل دورا خطيرا في زيادة تشويه الصورة العربية والإسلامية عند الغرب، وجعل العرب والمسلمين كتلة واحدة بما فيهم تلك الأحزاب والتنظيمات المخالفة للإسلام.

يقول عنهم العلامة أحمد ديدات: «أشرس أعداء الإسلام هو مسلم جاهل يتعصب لجهله ويشوه بأفعاله صورة الإسلام الحقيقي ويجعل العالم يظن أنه الإسلام».

لذا، يجب المحافظة على النشء المسلم وتعليمهم الوسطية وإيقاف تلك المؤلفات التي تدعو للتشنج والتطرف والإرهاب

|



عبدالمطلوب مبارك البدراني
عبدالمطلوب مبارك البدراني

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.