كي لا نقع في فخ «الترفيه المبتذل» - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 6 ذو الحجة 1439 / 17 أغسطس 2018
جديد الأخبار لجنة إصلاح ذات البين بالظبية والجمعة في تقوم بزيارة للشيخ محمد بن دواس البلادي وتشكره على فعله العظيم «» انتخاب المهندس «عبدالمعين الشيخ» عضوًا بجمعية البر بجدة «» ميادة عبد اللطيف حميد الرايقي تحصل على الدكتوراة بإمتياز من كليرمونت بولاية كاليفورنيا «» قائد قوات أمن الحج الفريق أول ركن خالد قرار الحربي: هدفنا الاستفادة من خدمات «آمنون» «» الشيخ صالح المغامسي : افضل الأعمال في العشر من ذي الحجة، صلة الرحم وزيارة المحب والإحسان إلى الفقراء وإغاثة الملهوف «» الدكتور الصيدلي بدر ناصر الختيلي الحنيني يحصل على المركز الأول من مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية «» الشيخ صالح المغامسي ناعيًا الشيخ أبو بكر الجزائري : عالِمٌ مبارك عذب الحديث وعفّ اللسان «» مدير تعليم الطائف د. طلال مبارك اللهيبي وافراد الكشافه يستقبلون ضيوف الرحمن بمطار الطائف «» وكيل وزارة التعليم د. نياف الجابري : مركز الاختبارات بعمادة السنة الأولى المشتركة ثروة بحثية وطنية «» قائد أمن الحج الفريق أول ركن خالد قرار الحربي يفتتح معرض "آمنون" بمكة بمشاركة 33 جهة أمنية وأهلية «»
جديد المقالات الخارجية السعودية: يحيا الملك والوطن «» السياحة في التاريخ «» كيف تصنع من طفلك غبياً؟! «» #إنها_طيبة يا أهلها ومحبيها «» الصخرة الثقيلة على صدور أعداء السعودية «» الرجل الذي فهمناه متأخرين «» لماذا لا يعرف أحد عدد الجزر في الفلبين؟ «» في خدمة معالي المعلم «» دور اللغة في تطور الإنسان «» الليرة التركية وشعبوية الزعيم «»




المقالات جديد المقالات › كي لا نقع في فخ «الترفيه المبتذل»
كي لا نقع في فخ «الترفيه المبتذل»
الترفيه مطلب إنساني ولا أحد باستطاعته أن يماري في ذلك، وبالقدر الذي يكون فيه الناس مخلصين في جديتهم وإخلاصهم في العمل تكون حاجتهم إلى الترفيه، والذي ينبغي له أن لا يكون مكافأة على ما بذلوه من جد واجتهاد وعمل مخلص، وإنما يكون دافعا لمزيد من بذل الجهد في سبيل ذلك العمل الجاد والمخلص كذلك، ولذلك لا ينبغي أن يخلو الترفيه، مهما كان ترويحا عن النفس، من أن يحمل رسالة تربوية وثقافية وأخلاقية كذلك، وإذا كان من المفترض أن لا تحيله تلك الرسالة إلى ضرب من الخطاب الوعظي والإرشادي والتعليمي فإنه لا ينبغي له أن يكون مجرد تهريج لا هدف من ورائه سوى الإضحاك، الذي تدفع إليه حركات بهلوانية لمهرجين يتقافزون على المسرح لا يكاد يخرج عملهم عما يقوم به مرقصو القردة قديما.
ذلك هو ما ينبغي أن تدركه هيئة الترفيه، سواء باعتبارها الجهة المنظمة أو الجهة المشرفة على كل ما يتم تقديمه من أعمال تستهدف الترفيه، سواء كانت منتجة من قبل فنانين سعوديين أو من قبل فنانين وفرق تتم استضافتها من خارج المملكة، بحيث لا ينتهي لدينا الترفيه إلى أن يكون مجالا لتسويق الأعمال الرديئة والفن الهابط، والفنانين الذين لم يعد لديهم من الفن غير الرغبة في الكسب والاسترباح من وراء ما يقدمونه من تهريج أو من وراء تاريخ قديم لهم يعيشون في ظله دون أن يحافظوا عليه.
إن خطورة الترفيه حين تصبح الغاية منه الكسب المادي تحت ذريعة «الجمهور عايز كدا»، تتمثل في إفساد الذائقة وتحملنا في آخر الأمر على أن نترحم على زمن كان فيه الترفيه أمرا محظورا.

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
1.00/10 (2 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.