صامولي في الكويت - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 6 ذو الحجة 1439 / 17 أغسطس 2018
جديد الأخبار لجنة إصلاح ذات البين بالظبية والجمعة في تقوم بزيارة للشيخ محمد بن دواس البلادي وتشكره على فعله العظيم «» انتخاب المهندس «عبدالمعين الشيخ» عضوًا بجمعية البر بجدة «» ميادة عبد اللطيف حميد الرايقي تحصل على الدكتوراة بإمتياز من كليرمونت بولاية كاليفورنيا «» قائد قوات أمن الحج الفريق أول ركن خالد قرار الحربي: هدفنا الاستفادة من خدمات «آمنون» «» الشيخ صالح المغامسي : افضل الأعمال في العشر من ذي الحجة، صلة الرحم وزيارة المحب والإحسان إلى الفقراء وإغاثة الملهوف «» الدكتور الصيدلي بدر ناصر الختيلي الحنيني يحصل على المركز الأول من مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية «» الشيخ صالح المغامسي ناعيًا الشيخ أبو بكر الجزائري : عالِمٌ مبارك عذب الحديث وعفّ اللسان «» مدير تعليم الطائف د. طلال مبارك اللهيبي وافراد الكشافه يستقبلون ضيوف الرحمن بمطار الطائف «» وكيل وزارة التعليم د. نياف الجابري : مركز الاختبارات بعمادة السنة الأولى المشتركة ثروة بحثية وطنية «» قائد أمن الحج الفريق أول ركن خالد قرار الحربي يفتتح معرض "آمنون" بمكة بمشاركة 33 جهة أمنية وأهلية «»
جديد المقالات الخارجية السعودية: يحيا الملك والوطن «» السياحة في التاريخ «» كيف تصنع من طفلك غبياً؟! «» #إنها_طيبة يا أهلها ومحبيها «» الصخرة الثقيلة على صدور أعداء السعودية «» الرجل الذي فهمناه متأخرين «» لماذا لا يعرف أحد عدد الجزر في الفلبين؟ «» في خدمة معالي المعلم «» دور اللغة في تطور الإنسان «» الليرة التركية وشعبوية الزعيم «»




المقالات جديد المقالات › صامولي في الكويت
صامولي في الكويت
في عطلة نهاية الأسبوع انتشرت صور لتزاحم جماهيري غير عادي في أحد المجمعات التجارية في الكويت، حول فتى سعودي أطلق أغنية عجيبة غريبة على موقع يوتيوب، حصدت أكثر من 30 مليون مشاهدة، حدث ذلك التجمهر في الوقت الذي تعيش فيه الكويت أحداثا سياسية مثيرة، من شأنها أن تحصد كل ذرة اهتمام، منها الدعوة للقمة الخليجية وصدور أحكام بسجن نواب سابقين وحاليين في قضية دخول مجلس الأمة، وكذلك الدعوة الاستثنائية لإقرار قوانين رياضية من أجل رفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية.. فأي معنى تحمله هذه الصور ؟!.

هذه الصور القادمة من الكويت تتكرر يوميا في السعودية وفي بلدان أخرى، حيث يتواجد الجيل الجديد في منطقة أخرى بعيدة كل البعد عن العناوين الكبيرة التي نظنها محور الاهتمام الأول والأخير، حتى بتنا نظن أنهم يعيشون في عالم غير عالمنا.

من السهل طبعا أن نتهم الجيل الجديد بالتفاهة والسطحية، فهذا ما فعلته الأجيال السابقة بِنَا، حين كان الآباء يضربون الأخماس بأسداس تحسرا على تفاهة أبنائهم، ولكن هذه الطريقة السهلة قد تكون السبب الأساسي في تعميق الفجوة بين الأجيال، حيث يحتال الجيل الأصغر كي يخفي اهتماماته عن الجيل الأكبر لعلمه المسبق أنه يحتقرها، وينتظر حتى يصبح في موقع القوة فيفرضها فرضا ويلغي كل ما يهم الجيل الأكبر، فلا يجد هذا الأخير سوى الانزواء والعزلة وترديد القصائد التي تبكي زمنا مضى.

ترى ما الذي يجعلنا متأكدين بأننا أعلى ذوقا وأكثر فهما من هؤلاء الصغار ؟، ولماذا نظن أن العالم سوف يغرق في بحر التفاهة بمجرد رؤيتنا الزحام الفظيع حول صاحب أغنية الصامولي ؟.. ببساطة هم يعيشون عمرهم كما فعلنا ذات يوم.. وسيكبرون وسينسون مغامراتهم العبثية الصغيرة مثلما كبر غيرهم، وليس بالضرورة أبدا أن يغرقوا بالتفاهة بل على الأرجح سوف يفهمون العالم الجديد أكثر منا لأنهم تغلغلوا فيه وعرفوا أسراره، بينما اكتفينا نحن بالنقد الفوقي الذي لا يعادل سهولته شيء !.

|



خلف الحربي
خلف الحربي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.