طبيب فني تبريد! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الإثنين 15 جمادى الأول 1440 / 21 يناير 2019
جديد الأخبار الاستاذ موسى راشد العمري يحتفي ويكرم قائد القوة الخاصة لأمن المسجد النبوي العقيد طارق مقبل القرافي «» حضور كثيف لمحاضرة الشيخ #المغامسي في أسبوع التلاحم الوطني «» الأستاذ سعود مساعد الصاعدي : تكريم هيئة الهلال الأحمر يأتي تقديراً لما يقومون به من مهام وخدمات لزائري مسجد رسول الله «» النقيب وليد نزال السهلي يحصل على المركز الاول على مستوى المملكة في دورة الصاعقة «» محافظة خليص تُطلق مبادرة «درب الأنبياء» وتستقبل أول وفد من ضيوف الرحمن «» الاستاذ موسى بن عزوز أبو عشاير الفريدي يتلقى شهادة شكر وتقدير من مدير تعليم القصيم «» المعلم عادل معيبد المزيني يؤثث قاعة دراسية بـ25 ألفاً بـ ابتدائية وائل بن حجر في المدينة المنورة «» الدكتور محمد احمد السريحي يستضيف العقيد محمد بن حمدان السريحي المرافق الشخصي لأمير منطقة المدينة المنورة «» المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني د. بندر القناوي الرائد يكرم الدكتورمحمد بن ناصر الوسوس الفريدي «» المستشار القانوني بدر سالم الوسيدي يحصل على درجة الماجستير من جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية. «»
جديد المقالات انفعال سريع الاشتعال «» مكتبة مفتوحة على مدار الــ(24 ساعة) «» مت فارغاً «» العوامية: الإنسان أولاً «» صراع الأجيال «» قلق..! «» بين تُجَّار الدين وتُجَّار الوطنية! «» أمجاد المالكي.. وأياديها المضيئة «» الألم .. و.. الأمل «» رهف بين الإنسانية والسياسة «»




المقالات جديد المقالات › طبيب فني تبريد!
طبيب فني تبريد!
أإلى هذه الدرجة أصبحت حياة الناس رخيصة؟ كيف هذا وأين وزارة الصحة؟ طبيب عام بمهنة فني تبريد، وطبيبة نساء وولادة غير مصرح لها، حسبما أوضحه المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة الرائد حسين القحطاني في صحيفة سبق، حيث قال إنه ضمن الحملة الوطنية الشاملة لتعقب مخالفي أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود (وطن بلا مخالف) التي شملت القطاع الصحي الخاص بمشاركة الشؤون الصحية ومكتب العمل، تمكنت الجهات الأمنية من ضبط طبيب عام بمهنة فني تبريد، وطبيبة نساء وولادة غير مصرح لها بالعمل.

هل أصبحنا حقول تجارب حتى يتولى أمر المرضى هؤلاء الذين لا يخافون الله، ويلهثون خلف هذه الدنيا الفانية، ولا يهمهم إلا جمع المال بأي طريقة كانت، لا شك أن هذا العالم أصبح مريضا بعد أن مات الضمير لدى كثيرين، وأصبح هم البعض جمع المال بأي طريقة كانت، ولو أدى ذلك إلى قتل الشيوخ والنساء والأطفال المرضى، والإفساد في الأرض. ولا غرابة أن يصبح من نسميهم بملائكة الرحمة ملائكة للعذاب ويتغير حالهم ويقتلوا مرضاهم، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، وقد حصل ذلك قبل فترة، يقال إن طبيبة صيدلة متهمة بقتل المرضى في البلد الذي أتت منه بتغيير علاج السرطان لمرضاها بعلاج منتهي الصلاحية، وبيع علاجهم لآخرين، ومن الغريب جدا تعاقد إحدى جامعاتنا مع تلك الطبيبة براتب يسيل له اللعاب قل أن تحصل عليه نظيراتها لدينا، كيف يسحب إذن مزاولة المهنة منها في بلدها، وتجد ضالتها لدينا في إحدى جامعاتنا السعودية؟ والآن نجد مثل هذا الطبيب وهذه الطبيبة غير المصرح لهما في أحد مستشفياتنا الخاصة.

يجب أن يؤخذ إجراء حازم وعقاب رادع لمثل هذه المؤسسات الطبية المتساهلة، وإيقاف هذا العبث، فحكومتنا الرشيدة حفظها الله، أولت الصحة في المملكة عناية فائقة حتى تبوأت المكانة المرموقة بين الأمم، وهيأت جميع ما يلزم لذلك من المرافق والمختصين والأكاديميين والأطباء، وقد أصبحت حديث العالم كله في كثير من النجاحات الطبية.

|



عبدالمطلوب مبارك البدراني
عبدالمطلوب مبارك البدراني

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.