السعـودية من الأعـلى - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 9 محرم 1440 / 19 سبتمبر 2018
جديد الأخبار مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي يفتتح ملتقى "الإرشاد الجامعي" ويكرم 108 متفوقين بجامعة المؤسس «» تهنئة لـ الملازم / عبدالاله فايز القايدي من خاله محمد عتيق القايدي «» الأستاذة زينب غوينم الجغثمي تحصد جائزة تعليم جدة للتأليف المسرحي «» تعيين عبد المجيد خالد العوفي مديرأ لبريد مركز ابانات بـ القصيم «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز، الاستاذ الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي يفتتح يفتتح الملتقى الإرشادي الجامعي اليوم «» مدير مكتب المراسم الملكية بالمدينة يهنئ فضيلة الشيخ صالح خالد المزيني بمناسبة تعيينه وكيلاً للرئيس العام «» تم تكليف الدكتورة رحاب عواض البلادي وكيلة لكلية إدارة الأعمال بـ جامعة طيبة «» عميد شؤون الطلاب بـ جامعة طيبة د.معتاد الشاماني : العمادة تعلن إطلاق "مسابقة اليوم الوطني"لأبنائنا وبناتنا طلبة الجامعة «» رئيس شركة مايكروسوفت العربية المهندس ثامر الحجيلي يتسلم تكريم الشركة من قبل معالي وزير الاتصالات ومعالي وزير العمل «» الطبيب الاستشاري عادل الرحيلي ينشر ورقة عملية لحالة طفل تم تشخيص حالته بـ " النوم القهري " «»
جديد المقالات جامعة شقراء وملف السعودة «» أوّل سائح عربي في أميركا «» اصنع نفسك قبل لقبك!! «» بدائل عن أَسر حرية الإنسان! «» نقود آخر زمن «» أولئك يمتصون دماء شبابنا! «» أهمية الملكية الفكرية «» قادتنا تفي بوعدها «» هيئة تطوير المدينة وكنزها المنسي! «» وزارة الشؤون الإسلامية وذوي الاحتياجات الخاصة «»




المقالات جديد المقالات › السعـودية من الأعـلى
السعـودية من الأعـلى
قبل اختراع الطائرة كان الإنسان يرى الأرض بطريقة مسطحة فقط.. لم يكن باستطاعته النظر لأبعد من الأفق القريب أو الجبل التالي.. كان يرى الأرض ببعدين فقط (الطول والعرض) ولم يكن يتمتع بنظرة الطيور التي ترى الأشياء من الأعلى بأبعادها الثلاثة..

غير أن اختراع الطائرة أتاح لنا رؤية الدنيا من الأعلى ـ بل ورؤية السحب ذاتها من جهتها العلوية.. وحين بـدأ عصر الرحلات الفضائية ارتفعنا أكثر وأصبح بإمكاننا رؤية مساحات أعظم وأكبر وحشر المحيطات والقارات داخل صورة صغيرة..

واليوم ارتفعت أعداد الأقمار الاصطناعية لدرجة لم يعد فوق الأرض شبراً إلا والتقطت له (وبمعنى الكلمة) صورة من الأعلى.. وحتى وقت قريب نسبياً كانت هذه الصور حكراً على المؤسسات الفضائية والاستخبارات الدولية حتى ظهر جوجل إيرث. فهذا الموقع أتاح لجميع الناس رؤية الأرض من الأعلى والبحث في كل شبر وزاوية ومنطقة نائية فوق سطح الأرض (وجرب البحث بنفسك عن منزلك أو حوش عمتك)...

وكنت شخصياً أتابع برنامجاً على قناة ديسكفري يدعى What on the earth (ترجمته الحرفية: ماذا على الأرض) تعتمد فكرته على استعراض مواقع ومنشآت غامضة صورتها الأقمار الاصطناعية من الأعلى. وهي أجسام وأشكال يصعب على العين المجردة رؤيتها أو الإحاطة بها بسبب ضخامتها، أو تمددها، أو وجودها في مناطق نائية يصعب الوصول إليها.. خذ كمثال خطوط النازكا التي تمتد لأميال طويلة في صحراء البيرو ولايزال الهدف من إنشائها غامضاً.. والدوامة البحرية المشعة جنوب القارة الأفريقية التي لم تلاحظها أي سفينة بسبب مساحتها التي توازي ولاية تكساس الأميركية.. وهناك أيضاً صورة طبوغرافية اعـتبرت دليلاًِ على غرق حضارة الأطلنطس الغامضة في المحيط الأطلسي ــ وهي حضارة متقدمة أدعى أفلاطون غرقها تحت البحر بسبب زلزال هائل.. ومن النماذج التي أستعرضها البرنامج أيضاً اكتشاف ثلاثة أهرامات تم تدميرها عمداً في صحراء مصر الغربية قامت به هاوية آثار بريطانية (يعتقد حالياً أنها للملك أخناتون الذي ألغى تعدد الآلهة فـتم طمس ذكره وتدمير تماثيله فور وفاته)..

.. وكنت شخصياً قد تلقيت (في يونيو2017) رسالة من مهندس لبناني يدعى سليمان بحلق أجرى دراسة عن موقع سفينة نوح وتوصل إلى أنها رست ــ حسب رأيه ــ في المدينة المنورة بعد انحسار الطوفان.. ولتدعيم فرضيته (بخصوص موقعها الحالي) بعث لي صورة من جوجل إيرث يظهر فيها تكوين صخري يشبة سفينة ضخمة تتضمن ثلاث فوهات علوية (وحينها بعثت الدراسة مع الصورة إلى جريدة الرياض للبحث في إمكانية نشرها)...

... كل هذه الأمثلة تؤكد من دون أن نشعر مرحلة جديدة ومختلفة من الاستكشاف الجغرافي يشارك فيه (عموم الناس) دون الحاجة للسفر والترحال.. أو حتى مغادرة غرفة النوم..

ولهذا السبب أقترح على المتحمسين للفكرة إنشاء موقع إلكتروني أو حساب على الإنستجرام (أو حتى مجموعة واتسآب) لاستكشاف السعودية من الأعلى.. لا يحتاج الأمر لجهد كبير لأن الصور جاهزة وموجودة في «غوغل إيرث» ولا تحتاج إلا لمن يبحث فيها وينشرها على الملأ.. فمن يبدأ؟

|



فهد عامر الأحمدي
فهد عامر الأحمدي

تقييم
1.00/10 (5 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.