بَـعْــدَ يُــوْدا صَــيّــاد يَـتّـهِــمُ الــتّـعْــلِـيْـم بـالـسَّـطْـو - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 9 ربيع الثاني 1441 / 6 ديسمبر 2019
جديد الأخبار تهنئة من الاستاذ ناحي غزاي الجابري لـ العقيد محمد عبدالله الردادي بمناسبة ترقيته «» تهنئة من الاستاذ تركي نايف الجابري لـ العقيد محمد عبدالله الردادي بمناسبة ترقيته «» تجربتي الإعلامية كتاب لـ الإعلامي عبدالرحمن المزيني «» الشاعر والباحث سعيد مسعد السليمي يحتفي بعدد من المشائخ والاعيان والشعراء والاعلاميين «» عزاء ومواساة من الاستاذ بندر بن زبن بن نحيت لـ الاستاذ سلطان بن مبارك بن حطيحط اليوب «» تكليف المهندس غازي عبدالخالق الصاعدي "وكيلا لمعالي أمين العاصمة المقدسة «» وكيل الرئيس العام لشؤون الحرمين الشريفين للترجمة والشؤون التقنية الدكتور خليل الصبحى يقف ميدانياً على مشروع المستشعرات اللاسلكية «» معالي مدير الأمن العام الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : القيادة حريصة على صحة رجل الأمن «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي يطلق الدليل السنوي للمسؤولية الاجتماعية «» الشيخ صالح المغامسي يوضح الموقف من "الإسرائيليات" وقراءة المسلم للتوراة والإنجيل «»
جديد المقالات عباقرة أم مساكين ؟! «» أطلق قواك الذرّية! «» البيضان .. أكاديميون ومحسنون يقودون العمل الخيري «» زراعة الأسماء واستنباتها «» بين شارع العرب وتويتر السعودي! «» الشلة في الإدارة!! «» اتفاق الرياض خطوة مهمة في تاريخ اليمن «» العرب.. رجل العالم المريض! «» فضيحة التآمر التركي الإيراني على العرب! «» لماذا نتابع سخافات مشاهير الإعلام؟ «»




المقالات جديد المقالات › بَـعْــدَ يُــوْدا صَــيّــاد يَـتّـهِــمُ الــتّـعْــلِـيْـم بـالـسَّـطْـو
بَـعْــدَ يُــوْدا صَــيّــاد يَـتّـهِــمُ الــتّـعْــلِـيْـم بـالـسَّـطْـو
* في سبتمبر الماضي احتضن كِـتَـاب أحد مقرراتنا الدراسية صـورة لـ (الكائـن الفضائي يُـودا" بجوار أحد رموزنا الوطنية، وهــا ما حمل إساءة بالغة، لتعلو الأصوات بتلك القضية التي وصلت للكثير من وسائل الإعلام الـعالمية، وهـو ما هَــزّ أركان (وزارة التعليم)؛ وأطاح بوكيلها للمناهج وفريق عمله، أعقب ذلك قراربإسناد طباعة ومراجعة الكتب الدراسية إلى شركة تطوير للخدمات التعليمية!!

* حِـبْــر تلك القضية لم يَـجِــف بَـعْــدُ لتأتي اليوم أخرى بطلها هذه المَـرّة (أحد المواطنين) الذي اتهم (وزارة التعليم) قضائياً بالسطو على صورته الشخصيّـة دون علمه وإذنه، وتضمينها درساً في كتاب «لُـغَـتِــي» للصف السادس الابتدائي، بشكل مُـسيء جِـداً له؛ حيث جاءت في سياق الحديث عن الصّـيـد الجائر في المحميات، مع أنه – بحسب تأكيده الذي بَـثّـتُـه إحدى الصحف - كان في الـصّـورة يُـمَــارس تلك الهواية خارج المملكة وفق آلية نظامية ومرخصة من الجهات المعنيّـة هناك!

* المواطن في دعــواه طالب بِـسَـحْــب الكتاب، والاعتذار له، وتعويضه مادياً ومعنوياً عن التشهير الذي لَـحِـقَــه وأُسْــَرته؛ مع محاسبة المتسببين بذلك!

* وهنا الأزمة الجديدة لـ (وزارة التعليم) إذا ثبتت بالتأكيد سيصحبها إسقاط مسئولين ولجان، والإتيان بغيرهم وغيرها، أما الأخــطر فاهتزاز صـورة التعليم ومناهجه في نظر الطلاب، وسمعة ومكانة (تعليمنا) في الأوساط المحلية والعالمية، وشَـماتة الأعداء والمُـغرضين بِـنَــا، وهناك الـفَـسَــاد بإهــدار المال الُـمُـتَـمَـثِــل في (تكرار سَــحب الكتب، وإعادة طباعتها)!

* تَـوالي القضايا وتتابعها حــول مفردات المناهج وصــورها يؤكد بأن (التعليم) يعاني من أزمنة مـزمنة، ينطبق عليها الـمَــثَــل القائل: (فَــالِــج لاتُــعَـالِــج)؛ وبالتالي لن تنفع معها الـمُـسِـكِـنات والإعفاءات، ولكن البحث عن حــلــول دائمة تعالج الأزمات من جــذورها، وهذا لن يتأتى إلا بإتاحة الفرصة لصعود القيادات الشابة، واستخدام التقنيات الحديثة، والتي من أهمها التخلي عن الكتب الورقية، والصعود نحو منصة المناهج الإلكترونية؛ فعلى الأقَــل تعديلها عند الأخطاء التي يبدو أنها لن تنتهي جِـدُ يَـسِـْـير، ولايترتب عليه مصروفات مالية!!

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.