الأمراض الماليّــة: مَــعَــاك فُــلُــوس تَـدُوْس - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 9 ذو القعدة 1439 / 22 يوليو 2018
جديد الأخبار تعيين الاستاذ محمد بن سعود بن عشبان البلاجي رئيساً لمركز الدحلة بمنطقة القصيم «» تعيين اللواء ركن خالد عايض الرويثي نائب مساعد وكيل الحرس الوطني للجهاز العسكري بالقطاع الغربي «» بمبيعات لامست المليون.. اختتام مهرجان حجر للتمور «» ترقية مدير دار التربية بالقصيم الإستاذ نايف صالح الثويني الحنيني للمرتبه التاسعه «» موافقة وزير الداخلية بتعيين الشيخ عواض بن مغبش النتاف شيخ شمل لقبيلة معبد «» ترقية الاستاذ / ناصر منيف الثويني الزغيبي على المرتبه السابعه بصندوق التنمية العقارية بحفرالباطن «» ترقية مدير القطاع الصحي بالحناكية الأستاذ محمد عموش الصاعدي إلى أخصائي أول «» ترقية محافظ ينبع الاستاذ /سعد بن مرزوق السحيمي للمرتبة الخامسة عشر «» الدكتور عادل الرحيلي يقود الفريق الرائع لإصدار الدليل الوطني لتشخيص وعلاج ومكافحة التهابات القصيبات (SIBRO ) «» مساعد المدير العام للصحة العامة بصحة القصيم يشكر الاستاذ غانم فهيد العمري «»
جديد المقالات متسولون 4G!! «» *لهذه الأسباب الخير في الشباب «» كي لايتكرر فشل المثقفين «» مجدك مقابل عمرك «» على هامش مهرجان تمور حجر «» أنت مختلف.. فتباهى باختلافك «» فتنة «المتمصدرين».. قنبلة موقوتة! «» الشاذ لا حكم له «» هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟ «» دعونا ننتمي للوطن وما غير ذلك هين «»




المقالات جديد المقالات › الأمراض الماليّــة: مَــعَــاك فُــلُــوس تَـدُوْس
الأمراض الماليّــة: مَــعَــاك فُــلُــوس تَـدُوْس


* عالمنا اليوم أصبح مَــادّيـاً بامتياز، ولذا تُــعَــاني المجتمعات الإنسانية من اضطرابات صحية متعلقة بالمال؛ ومنها: هَــوَس الشراء الخارج عن السيطرة الذي يتسبب في أزمات مالية مستمرة، ويُـوْرِثُ شـعـوراً بالذنب وجَـلْــدَاً للذات لابْـتِـيَـــاع ما هو غير ضروري؛ مما يعبَـثُ بالميزانيات الشخصية ويُــرهِـقَــهَــا؛ وهذا قــد يؤدي إلى تراكم الدّيون وإفساد العلاقات الأُسَــرِية والإنسانية!!

* ومن أمراض المال الإدمان على طلب العَــون والمساعدة المالية من الآخرين، والاعتماد الدائم عليهم حتى يصل الأمر إلى أن يكون الـمَــرءُ متسولاً، وهذا يَـشْــرخ علاقاته بمن حــوله، ويجعله في توتر نفسي دائــم!

* أيضاً من الأمراض المالية الخوف من المستقبل ومستجداته، الذي يدفع بعض الناس إلى محطة الـبُــخــل والتّـقْــتِـيْــر على أنفسهم وعلى أُسَــرِهم، حتى أن طائفة من أولئك يعيشون في بؤس وشقاء وفاقة مع امتلاكهم للملايين التي تكون من نصيب الورثة بعد مماتهم؛ (هذا ما أكدته الدكتور أمينة التيتون في مقال نشرته مجلة العربي الكويتية في عدد شهر فبراير الماضي)!

* ومن أخطر آفات المال - بحسب ما أرى - سيطرته السلبية على سلوكيات بعض الأغنياء مما يدفعهم إلى احتقار الفقراء والتعالي عليهم، والبطش بهم، وجعلهم سُــلّـمَــاً لكسب المزيد من المال في سِــبــاق محموم بين أصحاب الملايين والمليارات، مثل تلكم الممارسات هي التي صنعتْ المَــثَــل الـشّـعبي الـدّارِج: (مَــعَــاك فُــلُــوس على غِــيْــرِك تَـدُوْس)، ولاسيما إذا عرفنا بأن 82% من الثروات العالمية لعام 2017م ذهبت للأغنياء الذين يمثلون فقط 1% من سكان الأرض!!

* انتشار مثل الأمراض المالية تنبهتْ له بعض المجتمعات؛ فكانت مسارعتها إلى تأسيس عيادات ومواقع وجمعيات طبية متخصصة لمواجهتها؛ ففي عام 2009م أُنْشِـئَــت في الولايات المتحدة الأمريكية (جمعية العلاج المالي) التي أصدرتْ فيما بعد مجلة علمية في هذا المجال!

* كما اهتمت الجامعات والمراكز البحثية بأمراض المال، حيث أطلقت معاهد وبرامج من أجلها؛ وهذا ما فعلته جامِـعَــتَــا جورجيا وولاية كانساس الأمريكيتين!

* مؤسسات وعيادات العلاج المالي في خطواتها وبرامجها تَــدمج الإجراءات الاستشفائية مع غــرس المبادئ العامة للتعامل مع المال؛ وذلك عن طريق مشروعات التمكين والدورات التدريبية والاستشارية والحملات التوعوية، التي تخاطب مختلف أطياف المجتمع بما فيهم الأطفال!

* أخيراً هناك فئات من مجتمعنا مصَــابة بشيء من (أمراض المال)، ولا أدلّ على ذلك من ارتفاع قرارات التنفيذ التي تصدرها المحاكم ضِــد (الـمَـديُـونِـيـرَات من الــشّــعَــب)، والتي تملأ إعلاناتها الصحف المحلية صباحَ مساءَ، فهلا بادرنا إلى إنشاء عيادات وبرامج ومراكز بحث واستشارات للاستشفاء من تلك الأمراض المالية!


|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
1.00/10 (6 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.