فساد مطابق للمواصفات - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 14 جمادى الثاني 1440 / 19 فبراير 2019
جديد الأخبار سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية الهند الدكتور سعود بن محمد الساطي: زيارة ولي العهد للهند فرصة تاريخية لتعزيز التعاون الثنائي «» الشاب احمد بن خالد بن مبارك الشامي لهويملي يضرب اروع الامثلة ببر الوالدين ويتبرع لوالده بكليته «» تعيين سعادة العميد «ماطر بن عطيه البلادي» قائداً لقاعدة الأمير محمد بن نايف «» لمتحدث باسم المديرية العامة للسجون، العميد أيوب بن نحيت : خدمة جديدة لـ”أهالي السجناء «» د. مرزوق بن تنباك: التضييق على المرأة في الـ30 عامًا الماضية لا علاقة له بالتاريخ ولا عادات القبائل «» سامي محمد صالح الحاسري يحصل على الدكتوارة من جامعة المنصورة بـ مصر «» على ارتفاع 40 ألف قدم . . . الخطوط السعودية تهنئ مدير تعليم الطائف د. طلال مبارك اللهيبي «» وكيل جامعة طيبة للأعمال والإبداع المعرفي الدكتور سلطان العمري : مشاركة الجامعة تعكس توجهها نحو تحفيز طلابها، «» الشيخ عزوز ابو عشاير الفريدي يستضيف عدد من المشائخ والاعيان والوجهاء «» خادم الحرمين الشريفين يمنح غلاب بن منيف بن ناحل وسام الملك عبدالعزيز وذلك بعد تبرعه بكليته لإمرأة لايعرفها لوجه الله تعالى «»
جديد المقالات الذكاء الاصطناعي ومناهج التعليم! «» حول العالم مع ذي الخلصة «» السياحة التعليمية: قوتنا الناعمة «» ماحنا بساكتين!!! 2019م «» شبكة تحضير الموهوبين «» إذاعات سعودية موجهة «» ضبابية حساب المواطن! «» مشرط الجرّاح «تركي الشبانة»! «» حيث تتحدث الأحافير «» عصفورة الشمس «»




المقالات جديد المقالات › فساد مطابق للمواصفات
فساد مطابق للمواصفات
هل تفاجأت يوماً -عزيزي القارئ- باقتلاع رصيف أحد الشوارع الرئيسية، واستبداله برصيف آخر، في مشروع لا تبدو له أية فائدة أو حاجة تذكر؟!، هل سألت نفسك يوماً عن سبب تغيير المكاتب وأجهزة الحاسب في إدارتك رغم حداثتها وعدم حاجتها للتغيير؟!، هل خطر ببالك يوماً سبب اقتلاع بعض أشجار الشوارع ثم إعادة غرسها ثم اقتلاعها ثم غرسها مرة أخرى في عمليات إهدار مستفزة ومشبوهة؟!. لست وحدك.. فأنا شخصياً أمام منزلي شارع أعيد حفره ونبشه أكثر من عشر مرات، حتى ظننت أن في شارعنا هذا (كنزاً) مدفوناً يتم البحث عنه !.
▪هذه الألاعيب تسمى في أدبيات الفاسدين بالفساد المطابق للمواصفات!، فالفساد -كما تعلم- أنواع كثيرة، منها ما يتم خلسة في الظلام؛ وتحت الطاولات، ومنها ما يتم جهاراً نهاراً من خلال سياسة (امسك لي وأقطع لك) والتي تُرسّى فيها المناقصات بطريقة منحازة وغير شرعية، لكنها للأسف (رسمية جداً) و (مطابقة للمواصفات جداً جداً) وعلى منهج ( لنا خمسون ولكم خمسون)!. وهذا الفساد المستنزف لا يترك أثراً يمكن الإمساك به في الغالب، وقد حذّر منه سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان تحديداً في لقائه الشهير مع تركي الدخيل.
▪ للفساد أسباب كثيرة ولاشك؛ لكن هذا النوع بالتحديد قد يكون من أهم أسبابه التهاون في التشهير بالفاسدين، من المسئولين والمقاولين، والاكتفاء أحياناً بإقالتهم بصمت؛ أو إعادة تدويرهم في مؤسسات أخرى، ولعل هذا ما شجع البعض على معاودة الكرّة، وابتكار الحيل من أجل نهب حقوق الوطن والمواطنين بوحشية مفرطة. وأتذكر هنا قصة كتبها أحد السياسيين في مذكراته عند زيارته لدولة آسيوية في مطلع السبعينيات الميلادية حيث لاحظ ارتداء غالبية الشعب لقمصان رديئة الصنع كُتب عليها (NOT FOR SALE)، وتعني (ليس للبيع) ، وبعد التحري وقف على الحقيقة المرة، فالقمصان لم تكن إلا بقايا (خياش) الدقيق التي تدفقت على تلك الدولة كمعونات مجانية للشعب، لكن ( الفاسدين) بعد أن باعوا الدقيق، باعوا أيضاً (خياشه) كقمصان للفقراء، ولم يكلفوا أنفسهم حتى بإزالة العبارة المكتوبة عليها !.

▪مكافحة الفساد دون إعلان وإشهار تفقد الكثير من قوتها، ومن تأثيرها في المجتمع، وخادم الحرمين الشريفين يحفظه الله كان أول من أعلن عن تحويل وزير للتحقيق بمرسوم ملكي علني، وهو من وجَّه كذلك بتشكيل لجنة مكافحة الفساد برئاسة سمو ولي العهد، وهذا هو المنهج الذي يجب أن تسير عليه كل الجهات المعنية بقضايا الفساد والمفسدين، من خلال الضرب على أيدي الفاسدين بكل قوة وعلانية وشفافية، حفظاً للحقوق وردعاً لغيرهم.

|



محمد بتاع البلادي
محمد بتاع البلادي

تقييم
1.00/10 (3 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.