نقاب الشمس ..! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 8 صفر 1440 / 17 أكتوبر 2018
جديد الأخبار محافظ ينبع سعد السحيمي يلتقي مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة المدينة المنورة «» تعيين الاستاذ مشعل حمود الفريدي رئيساً لمركز حزم الجلاميد بالحدود الشمالية «» ترقية مدير جوزات المنطقة الشرقية العميد محمد سليمان العوفي لـ رتبة لواء «» محافظ المهد شاهر العوفي يدشن نادي التنمية الشبابي بـ مهد الذهب " «» تعيين الاستاذة فوزية ظويهر المغامسي عضوه بالمجلس الاستشاري للمعلمين في دورته الأولى «» وزير الحرس يقلد ذوي الشهيدين النقيب منصور جزاء العياضي والرقيب أول خالد مخيضير العلوي وسام الملك عبدالعزيز «» مكتب التعليم بمحافظة الحناكية يكرم الاستاذ عثمان سليم الرحيلي «» مدير تعليم مكة المكرمة يكرم الاستاذ يحيى سليمان اللهيبي «» الدكتوارة لـ مدير مركز التميز في تعليم حائل طلال حمود الوهبي من جامعة أم القرى بإمتياز «» ترقية الاستاذ مساعد سليم اللهيبي لـ المرتبة الثالثة عشر بـ الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي «»
جديد المقالات نثق بقيادتنا.. ونرفض التهديدات «» سيدهارتا جوتاما «» جبل الطاولة «» كفاكم ظلماً فهي تاج على الرؤوس!! «» معالي وزير التعليم لطفاً لو تكرمت «» السعودية العظمى «» المافيا التركية وقميص خاشقجي «» ربـع قـرن على أوسـلو «» إنصاف معلمي ومعلمات بند 105 «» الجزيرة … قناة من الجحيم «»




المقالات جديد المقالات › نقاب الشمس ..!
نقاب الشمس ..!
متعبٌ .. يا صديق القصيدةِ

لم يبقَ غير ظلال الضحى .. واحتدام المقيل

ومساء تثاقل في بابه شاعر .. بانتظار الأصيل

متعب كلنا .. كلّنا

شاعرٌ عند باب الحقيقةِ يكذبُ .. أو شاعر مستحيل ..!

بين الصدق والكذب علاقة نشوء وتخلّق .. فكلاهما لا يكون إلا بالآخر ...

أجدادنا القدماء قالوا إن الجمل الخبرية فقط هي تلك التي تحتمل الصدق والكذب، ثم تركوا الشعراء في (إنشائياتهم) يكذبون، وفي كذبهم يتجمّلون..!

على مستوى اللغة فعلان "صدق وكذب" ..

أما الصدق فوسطه دالٌ ساكنة يفتّش جيوبها حرّاس الكلام، فتمضي واثقة من تغلغل حقيقتها حتى آخر القاف..!

وأما الكذب فوسطه (ذال) ساكنة ذات حضور مراوغ، يبدو اللسان أثناءه أشبه بالمرتبك والمتوثّب للتراجع على مستوى النطق، ثم تنتهي المفردة بباء متوجسة تطبق عليها الشفتان، مخافة السقوط في المنعطف الأخير من الحقيقة..!

ومع هذا يقف الشعراء على المنابر دون دال صادقة إلا ما شاء لهم الهوى.

ولكن لماذ حق للشعراء دون غيرهم الكذب على اعتبار أن أكذب الشعر أعذبه، كما أن أعذب الشعر أكذبه كما قال أجدادنا ...!

هل ثمة حقيقة أخرى يقدمها الكذبُ الذي يحترفون؟ وهل عليهم دائما أن يقولوا الحقيقة حينما يستأثرون بما يرون؟ .. قلت دائما إن الشاعر يفتح النوافذ للمتلقي لكنه لن يمنحه عينيه، وربما كان ذلك الكذب العذب قناعًا كلاميا للحقيقة حينما يكفي الشاعر الحديث عنها كذبا أو صدقا...

لا أعرف كُنْه هذا السحر المفرط الذي ترك الخبرَ لغنائه، والحقيقة لما تخرج به علينا

لكنني أثق كثيرا كثيرا بأنه لولا الشعر لما أدركنا على الأقل حقيقة ما نحن عليه ...

المدينة مذكورة في الكتاب القديم

مؤجّلة للكلام .. وآيلة للسكوتْ

المدينة مثل القصيدة تبكي وتضحك.. تلهو وتُنهك

تغتابُ شاعرَها في حديث البيوتْ ..!

|



ابراهيم الوافي
ابراهيم الوافي

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.