رسالة إلى وزير الثقافة - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 10 ربيع الأول 1440 / 18 نوفمبر 2018
جديد الأخبار الشيخ حامد محمد ابن نويهر الغانمي على السرير الأبيض «» " شقران " قعود رجل الاعمال خليف رشيد مريزيق الحيسوني يحقق المركز الأول بمسابقة الهجن بالامارات العربية «» الشيخ محسن عايش المشيعلي وابناء رابح عايش المشيعلي يحتفون يكرمون العقيد محمد رابح المشعيلي بمناسبة ترقيته «» ناقي بن منصور العريمة ينقذ 15طالبة من السيول بالفويلق بمنطقة القصيم . «» الشيخ سعود بن صنت بن حمدي الفريدي الى رحمة الله «» مدير جوازات مكة المكرمة اللواء عبدالرحمن العوفي يقلد المقدم سلطان عبيد عايش العياضي رتبته الجديدة «» وزير التعليم يكرم الاستاذة فوزية ظويهر المغامسي وذلك بعد حصولها على جائزة الشيخ محمد بن زايد لافضل معلم خليجي «» الشيخ صالح المغامسي: بيان «النيابة» في قضية مقتل خاشقجي يحقق العدالة «» نائب أمير منطقة المدينة المنورة يكرم مدير المركز الثقافي المدينة المنورة الاستاذ أيمن جابر الردادي «» امير مكة المكرمة يستقبل مدير عام الهيئة العامة للارصاد و حماية البيئة بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ وليد الحجيلي «»
جديد المقالات مطر ..! «» المبادرون في التعليم!! «» عدالة سعودية.. ترفض المساومة والابتزاز «» الفوز للشباب الأبطال والمجد للوطن «» خداع الدعاية «» إسحاق عظيموف «» مساعدة صديق لمركز الحوار الوطني! «» أنبياء السياسة «» هاكثون محتسِب.. وإحياء الموتى! «» اقْبَل نفسك كي تقبلك الحياة! «»




المقالات جديد المقالات › رسالة إلى وزير الثقافة
رسالة إلى وزير الثقافة
من حق وزير الثقافة أن يطالب المثقفين، كما نقل تقرير نشرته صحيفة المدينة يوم أمس، بالنهوض بالثقافة، غير أن من حق المثقفين أن يتساءلوا عما تقوم به الوزارة من أجل تمكينهم من القيام بهذا الدور.

من حق المثقفين أن يتساءلوا عن كيفية قيامهم بدورهم في ظل لائحة معطلة وانتخابات مؤجلة وجمعيات عمومية مجمدة ومجالس إدارة أندية لم يبق منها إلا الرئيس.


من حق المثقفين أن يتساءلوا عن كيفية القيام بدورهم في ظل شح الدعم عن الأندية الأدبية فلم تعد قادرة على إقامة ندوة أو استضافة محاضر أو طبع كتاب.

من حق المثقفين أن يتساءلوا كذلك عن كيفية القيام بدورهم ما دامت الوزارة لم تُعد هيكلة مؤسساتها ولم تصل جناح الأدب بجناح الثقافة والفنون ولم تردم الهوة المفتعلة المتوارثة بين جوانب الثقافة التي باتت عرجاء لا يكاد يعرف أحد أين تبدأ تلك الجوانب وأين تنتهي.

وإذا كان المثقفون قد تأملوا خيرا بإنشاء وزارة للثقافة وتعيين رجل ذي خبرة على رأس الهرم فيها فإنهم يتطلعون إلى ما هو أكثر من الحث والتشجيع على النهوض بالعمل الثقافي، ولهم في الوقت نفسه أن يعربوا عن مخاوفهم من سيطرة نزعة استثمارية تنتظر مردودا ماديا سريعا للعمل الثقافي وأن يبدوا مخاوف أكثر عمقا من تحويل الثقافة إلى ضرب من الترفيه كشف عنه دعم وزارة الثقافة، وزارة الثقافة، وليس هيئة الترفيه، لعدد من الحفلات الغنائية في العيد كما أشارت بعض التقارير.

وإذا ما كان ثمة رسالة تقتضي الأمانة توجيهها لمعالي الوزير فهي التأكيد لمعاليه على أن المثقفين الحقيقيين بذلوا جهدهم وتفانوا في خدمة الثقافة في زمن لم تكن فيه للثقافة وزارة، ولذلك فهم يطمعون إلى أن توفر لهم وزارة الثقافة أرضية أكثر خصوبة لمزيد من العطاء لا يحتاجون بعده أن يتساءلوا: كيف يمكننا أن ننهض بدورنا يا معالي الوزير؟

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.