رسالة إلى وزير الثقافة - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 10 محرم 1440 / 20 سبتمبر 2018
جديد الأخبار مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي يفتتح ملتقى "الإرشاد الجامعي" ويكرم 108 متفوقين بجامعة المؤسس «» تهنئة لـ الملازم / عبدالاله فايز القايدي من خاله محمد عتيق القايدي «» الأستاذة زينب غوينم الجغثمي تحصد جائزة تعليم جدة للتأليف المسرحي «» تعيين عبد المجيد خالد العوفي مديرأ لبريد مركز ابانات بـ القصيم «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز، الاستاذ الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي يفتتح يفتتح الملتقى الإرشادي الجامعي اليوم «» مدير مكتب المراسم الملكية بالمدينة يهنئ فضيلة الشيخ صالح خالد المزيني بمناسبة تعيينه وكيلاً للرئيس العام «» تم تكليف الدكتورة رحاب عواض البلادي وكيلة لكلية إدارة الأعمال بـ جامعة طيبة «» عميد شؤون الطلاب بـ جامعة طيبة د.معتاد الشاماني : العمادة تعلن إطلاق "مسابقة اليوم الوطني"لأبنائنا وبناتنا طلبة الجامعة «» رئيس شركة مايكروسوفت العربية المهندس ثامر الحجيلي يتسلم تكريم الشركة من قبل معالي وزير الاتصالات ومعالي وزير العمل «» الطبيب الاستشاري عادل الرحيلي ينشر ورقة عملية لحالة طفل تم تشخيص حالته بـ " النوم القهري " «»
جديد المقالات جامعة شقراء وملف السعودة «» أوّل سائح عربي في أميركا «» اصنع نفسك قبل لقبك!! «» بدائل عن أَسر حرية الإنسان! «» نقود آخر زمن «» أولئك يمتصون دماء شبابنا! «» أهمية الملكية الفكرية «» قادتنا تفي بوعدها «» هيئة تطوير المدينة وكنزها المنسي! «» وزارة الشؤون الإسلامية وذوي الاحتياجات الخاصة «»




المقالات جديد المقالات › رسالة إلى وزير الثقافة
رسالة إلى وزير الثقافة
من حق وزير الثقافة أن يطالب المثقفين، كما نقل تقرير نشرته صحيفة المدينة يوم أمس، بالنهوض بالثقافة، غير أن من حق المثقفين أن يتساءلوا عما تقوم به الوزارة من أجل تمكينهم من القيام بهذا الدور.

من حق المثقفين أن يتساءلوا عن كيفية قيامهم بدورهم في ظل لائحة معطلة وانتخابات مؤجلة وجمعيات عمومية مجمدة ومجالس إدارة أندية لم يبق منها إلا الرئيس.


من حق المثقفين أن يتساءلوا عن كيفية القيام بدورهم في ظل شح الدعم عن الأندية الأدبية فلم تعد قادرة على إقامة ندوة أو استضافة محاضر أو طبع كتاب.

من حق المثقفين أن يتساءلوا كذلك عن كيفية القيام بدورهم ما دامت الوزارة لم تُعد هيكلة مؤسساتها ولم تصل جناح الأدب بجناح الثقافة والفنون ولم تردم الهوة المفتعلة المتوارثة بين جوانب الثقافة التي باتت عرجاء لا يكاد يعرف أحد أين تبدأ تلك الجوانب وأين تنتهي.

وإذا كان المثقفون قد تأملوا خيرا بإنشاء وزارة للثقافة وتعيين رجل ذي خبرة على رأس الهرم فيها فإنهم يتطلعون إلى ما هو أكثر من الحث والتشجيع على النهوض بالعمل الثقافي، ولهم في الوقت نفسه أن يعربوا عن مخاوفهم من سيطرة نزعة استثمارية تنتظر مردودا ماديا سريعا للعمل الثقافي وأن يبدوا مخاوف أكثر عمقا من تحويل الثقافة إلى ضرب من الترفيه كشف عنه دعم وزارة الثقافة، وزارة الثقافة، وليس هيئة الترفيه، لعدد من الحفلات الغنائية في العيد كما أشارت بعض التقارير.

وإذا ما كان ثمة رسالة تقتضي الأمانة توجيهها لمعالي الوزير فهي التأكيد لمعاليه على أن المثقفين الحقيقيين بذلوا جهدهم وتفانوا في خدمة الثقافة في زمن لم تكن فيه للثقافة وزارة، ولذلك فهم يطمعون إلى أن توفر لهم وزارة الثقافة أرضية أكثر خصوبة لمزيد من العطاء لا يحتاجون بعده أن يتساءلوا: كيف يمكننا أن ننهض بدورنا يا معالي الوزير؟

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.