قيادة تسبق المجتمع وتصنع التاريخ - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 / 18 يوليو 2018
جديد الأخبار ترقية المشرف العام على قطاع العمل والتنمية الاجتماعية بالحناكية الاستاذ محمد ناصر العياضي للتاسعة «» اعتماد فريد نافع الصبحي أول سعوي عربي مدرباً في نقاط القوة والمواهب من Gallup «» وكيل الحرس الوطني المساعد بالقطاع الغربي يقلد "اللواء طبيب عبدالله راجح الظاهري، اللواء ركن حسن بن علي السريحي" رتبهم الجديدة «» محافظ ينبع سعد السحيمي يؤكد أهمية ما يطرحه المجلس المحلي من خدمات للمواطن «» تعيين الاستاذ خالد سعدالله الحسيني مدير للادارة العامة للشؤون المالية والادارية بوزارة البيئة والمياة بالمدينة المنورة «» ترقية الدكتور/ عبدالرحيم مطر الصاعدي لـ أستاذ مساعد بتخصص بقسم الدراسات الإٍسلامية بجامعة طيبة «» الدكتوراة لـ ماجد سالم سعد السحيمي من جامعة برونيل في لندن «» الطبيب تركي الفريدي يحصل على تسجيل #براءة الاختراع عالمياً لجهاز "Facebow" مجال #تركيبات الأسنان «» مدير جامعة المؤسس د. عبدالرحمن اليوبي يستقبل الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" «» محلل الطقس عبدالله الحربي : يكشف عن حالة عدم استقرار جوي وأمطار تبدأ الأربعاء «»
جديد المقالات هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟ «» دعونا ننتمي للوطن وما غير ذلك هين «» من يعرف (مشرفة)؟ «» الطائرون في أحلامهم «» الرواية والسينما..! «» هل تصوّب وزارة الثقافة مسار الكوميديا «» الحوت الأزرق (لعبة الموت) «» لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص «» مهرجان وادي حجر للتمور «» مترو الرياض واقتراب الموعد «»




المقالات جديد المقالات › قيادة تسبق المجتمع وتصنع التاريخ
قيادة تسبق المجتمع وتصنع التاريخ
4 أيام فقط تفصلنا عن بدء سريان قرار السماح للسيدات بقيادة السيارات في السعودية، 4 أيام فقط ويكتشف السعوديون أنهم أضاعوا 30 سنة من أعمارهم في الجدل والصراخ والتجاذبات الحادة على صفحات الصحف وعبر برامج التلفزيون حول مسألة أقل من عادية تضخمت حتى أصبحت أهم قضايا العصر، وباتت سبباً رئيسياً في الانتقادات الدولية بل وسخرية وسائل الإعلام الغربية من السعوديين وثقافتهم.

هذا درس تاريخي مهم يجب أن نتعلم منه أنه لا يوجد أحد في هذا العالم يستطيع إيقاف عجلة الحياة أو وضع آلاف العصي لعرقلتها، لأن الزمن لا يتوقف عند أحد، حتى لو صنع الإنسان لنفسه فقاعة وعاش بداخلها منفصلاً عن العالم ومتحججا بالخصوصية فإنها ستنفجر لا محالة ثم يجد نفسه فجأة يضحك أمام الواقع الذي ظل يغمض عينيه عنه لسنوات طويلة معتقداً أن ذلك سيغيره.

لدى السعوديين اليوم قيادة شجاعة جداً، قيادة تصنع التاريخ وتقود التغيير وفق رؤية عظيمة تنطلق من مبادئ الإسلام السمح دون اعتبار للأصوات الرجعية النشاز؛ إذ وضعت دون تردد أو مواربة حداً لكل السنوات المهدرة من أعمار السعوديين، وفجرت الفقاعات الغبية التي صنعتها أوهام الخصوصية وفوبيا الجديد، وهذا برأيي أهم وأكبر مكسب حقيقي للبلاد والعباد، فلا يوجد شيء يقذف بالدول في غياهب الانغلاق والجهل والتخلف سوى سير السلطة خلف المجتمع وليس أمامه، فالقادة العظماء صناع حضارة واستشراف للمستقبل، وهم من ينقلون مجتمعاتهم إلى مصاف الدول العظمى وليس العكس، والمجتمع السعودي اليوم مجتمع متفجر بالحياة والطاقة ويركض بسرعة أكبر مما يتخيل ضحايا قيود المجتمع القديم، وليس لديه أي استعداد للوقوف في موقف متخلف عن ركب الحضارة لأي سبب كان، وهذا أمر يفرض على الأجهزة الرسمية كافة أن تعمل دائماً وبشكل جدي على أن تسبقه لا أن تركض خلفه، وهو ما كان عليه الوضع في بلادنا قديماً حينما سبقت المجتمع المتخلف بفرض تعليم البنات على رغم المعارضة الاجتماعية الشديدة في ستينات القرن الماضي، فهذا تحديداً نموذج مثالي وواضح لركض الحكومة أمام المجتمع لا خلفه، وهو بكل بساطة ما تمارسه القيادة السعودية اليوم.

4 أيام فقط ويشاهد السعوديون في شوارعهم الأمهات السعوديات وهن يقدن سياراتهن لإيصال أبنائهن إلى الأسواق والمطاعم ومدن الملاهي لمواصلة الاحتفال بإجازة العيد، فيما يتوجه الآباء بسياراتهم مطمئنين إلى أعمالهم، لن تنطبق السماء على الأرض ولن تحدث أي كارثة، كل ما سيحدث أن حياة السعوديين ستصبح أسهل وأكثر جودة ويعود المجتمع السعودي طبيعياً إلى فطرته الإنسانية كما كان قبل 40 سنة.

تنويه خاص:

في المقال السابق الذي حمل عنوان «الإعلام جيش الظل والسلاح الأقوى»، أشرت لخبر الإذاعة الإسرائيلية عام 1967، عن شيخ الخبازين في مدينة ينبع دون ذكر اسمه، وقد علق على ذلك الأستاذ أنور أبو العلا في تويتر، مفيداً بأنه السيد ياسين هبّاش، وهو ابن أخي السيد حسن هباش عالم ينبع وشيخ مشايخ عمد حاراتها، وشقيق السيد حمزة هباش أول رئيس هيئة الأمر بالمعروف في ينبع، رحمهم الله.

|



هاني الظاهري
هاني الظاهري

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.