لــمَــاذا نَــدعَــم أعداء وطـنِـنَــا - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 15 ذو القعدة 1440 / 18 يوليو 2019
جديد الأخبار سلامة المحمدي يحتفل بزواج بناخيه في قاعة الليلك بالمدينة المنورة. «» معالي مدير الأمن العام الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : تطوير الأداء لمواكبة طموح القيادة «» مدير عام فرع هيئة الهلال الاحمر بمنطقة القصيم يكرم الاستاذ محمد عيد الفريدي مدير مركز اسعاف غرب بريده «» اللواء ركن الدكتور شامي الظاهري: عاصفة الحزم «مفصلية» لردع ثلاثة مشروعات خبيثة «» مدير الأمن العام، الفريق أول ركن خالد قرار الحربي يزور جدة ويدشن 3 مبادرات أمنية لخدمة المواطنين «» الدكتورة دلال مخلد الحربي : كتابي الفائز تناول قضية أهملها الباحثون 90 عاماً «» ترقية قائد أمن المنشأت بالمنطقة الشرقية العميد ركن بندر براك الغيداني الى رتبة لواء ركن «» برعاية “ابن مبيريك”.. أكثر من ألف زائر يشهدون افتتاح مهرجان حجر «» ترقية العقيد، ساهر بن محمد الوافي إلى رتبة عميد ركن، في ديوان وزارة الداخلية. «» عضو مجلس الشورى الدكتورعبدالله حمود اللهيبي : ضرورة استخدام وزارة البلدية والشؤون القروية التقنية الحديثة في رصد حالة السلفتـــة «»
جديد المقالات بيروقراطيون رغم أنف التقنية! «» ما دور الشيوخ في رؤية الشباب؟ «» رحلة الحج.. مَن يعلق جرس البداية؟ «» سر سماع الأذان على سطح القمر! «» الشيخان " عبدالعزيز بن عثيمين ومحمد بن باز " !! «» أيضًا حقوق المعلمين والمعلمات «» الداهنة من ذاكرة الوطن «» ابذلوا الجهود لنقل رسالة المملكة «» الوصايا العشر لتصبح مليونيراً «» حقوق المعلمين والمعلمات «»




المقالات جديد المقالات › لــمَــاذا نَــدعَــم أعداء وطـنِـنَــا
لــمَــاذا نَــدعَــم أعداء وطـنِـنَــا
* بالتأكيد هناك مَــن يسعى بشتى الأساليب لـهزّ استقرار أمــن وطننا، والإساءة لحكومتنا ومجتمعنا؛ وذلك من خلال صناعة ونَـشــر الأخبار والصور الكاذبة والملفّــقَــة، أيضاً هناك استغلال الأحداث والقضايا التي تحمل بعض التجاوزات الفَـرديّــة والأحادية، والنفخّ فيها وكأنها ســلــوك اجتماعي عام للسعوديين، خاصة ما يتعلق بالمرأة!

* ومن تلك الأساليب التي يعمل عليها أعداء الــوطن لمحاولة تَـفْـتِـيْـت وحدة أبنائهم وتلاحمهم الـتّـكريس للعصبيات الطائفيّــة والـقَـبَـلِــيّــة والمَـناطِـقِـيّــة والرياضية، واستثمار كل ما من شأنه إيقاد نيرانها، ولعل ما جاء في ردود الأفعال التي أعقبت هَــزيمتي المنتخب السعودي خلال مشاركته في بطولة كأس العالم لكرة القدم التي تتواصل الآن في روسيا خير شاهد، حيث تجاوز النقد حدود العوامل الفنّية والرياضية، ليصل لأمور مرفوضة كالتشكيك في وطنية اللاعبين، وحتى اللّـعب على وتــر انتماءاتهم وألوانهم في عصبية كريهة ومقيتة!

* تلك بعض الأساليب التي يمارسها أعداء بلادنا والحاقدون على مجتمعنا، والتي من أجلها يُــزَورن الحقائق والأخبار والتقارير والـصّــور وينشرون الشائعات، ولها يـفتحون ويـدعمون الصفحات والهاشتاقات صباحَ مساءَ في مواقع التواصل الاجتماعي؛ مستغلين متابعة السعوديين لها ومشاركتهم الفاعلة والوسعة فيها، لاسيما (تويتر)!

* وهنا أولئك عــداؤهم وحقدهم ظاهر وبَـيّــن، ووسائلهم وأدوتهم مكشوفة؛ فعجباً ثم عــجبــاً من انسياق بعض من أفراد مجتمعنا وراءهم، وتصديق أكاذيبهم، والأخطر الترويج لها هنا وهناك بأساليب الـقَـصّ واللّـصق، حتى تصل ليس للتّــرند السعودي بل وحتى العالمي؛ فهذا دعم كبير لهم مباشر وإنْ كان غير مقصود؛ بينما أبجديات الدفاع عن وطننا قــتَــل الشائعات في مهدها، وعدم نقلها، وفحص ماينشر ويقال على العقل والمنطق وميزان الحقيقية، وتقديم حــســن الــظّـن بالوطن وقيادته الحكيمة وأبنائه الطيبين في عمومهم؛ فــستبقى ( السعودية_أولاً )، تحمل لواء الإسلام والعدل والإنسانية!

* أخيراً مما قــرأتُــه وآمنتُ به قــول أحد الحكماء: (لو رأيتُ أحدَ إخواني ولحيته تقطر خمراً؛ لقلتُ ربما سُـكبتْ عليه، ولو وجدتُــه واقفاً على جَـبَــل يقول : أنا ربكم الأعلى؛ لقلتُ يقرأ الآية)، وأيضاً قول أحدهم: (إن العبدَ ليصعبُ عليه معرفةُ نِـيـَّــــتِــه في عمله ، فكيف يتسلطُ على نِــيّــات الخلق؟)؛ فما أجمل تقديم حُـسن الظّــن بالنّــاس، وعدم التّــسرع في الحكم عليهم دون بَـيّــنَــة

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.