تنازلت عن المتحرش فأطلقوا سراحه! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 5 ذو القعدة 1439 / 18 يوليو 2018
جديد الأخبار ترقية المشرف العام على قطاع العمل والتنمية الاجتماعية بالحناكية الاستاذ محمد ناصر العياضي للتاسعة «» اعتماد فريد نافع الصبحي أول سعوي عربي مدرباً في نقاط القوة والمواهب من Gallup «» وكيل الحرس الوطني المساعد بالقطاع الغربي يقلد "اللواء طبيب عبدالله راجح الظاهري، اللواء ركن حسن بن علي السريحي" رتبهم الجديدة «» محافظ ينبع سعد السحيمي يؤكد أهمية ما يطرحه المجلس المحلي من خدمات للمواطن «» تعيين الاستاذ خالد سعدالله الحسيني مدير للادارة العامة للشؤون المالية والادارية بوزارة البيئة والمياة بالمدينة المنورة «» ترقية الدكتور/ عبدالرحيم مطر الصاعدي لـ أستاذ مساعد بتخصص بقسم الدراسات الإٍسلامية بجامعة طيبة «» الدكتوراة لـ ماجد سالم سعد السحيمي من جامعة برونيل في لندن «» الطبيب تركي الفريدي يحصل على تسجيل #براءة الاختراع عالمياً لجهاز "Facebow" مجال #تركيبات الأسنان «» مدير جامعة المؤسس د. عبدالرحمن اليوبي يستقبل الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" «» محلل الطقس عبدالله الحربي : يكشف عن حالة عدم استقرار جوي وأمطار تبدأ الأربعاء «»
جديد المقالات هل تملك شيئاً يستحق الكتابة؟ «» دعونا ننتمي للوطن وما غير ذلك هين «» من يعرف (مشرفة)؟ «» الطائرون في أحلامهم «» الرواية والسينما..! «» هل تصوّب وزارة الثقافة مسار الكوميديا «» الحوت الأزرق (لعبة الموت) «» لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص «» مهرجان وادي حجر للتمور «» مترو الرياض واقتراب الموعد «»




المقالات جديد المقالات › تنازلت عن المتحرش فأطلقوا سراحه!
تنازلت عن المتحرش فأطلقوا سراحه!
الأكاديمية التي تعرضت لتحرش أحد الشباب خلال قيادتها لسيارتها تنازلت عن حقها الخاص، كما جاء في التقرير الذي نشرته «عكاظ» يوم أمس، وذلك التنازل كرم منها، وقالت إنها تنازلت رأفة به وتقديرا لأخيه الذي كان يرافقه خلال التحقيق، والذي اعتذر منها خلال التحقيق وسألها الصفح عن أخيه وكذلك شفقة على والدي ذلك الشاب المتحرش، وهذا كله نبل يدل على ما تتمتع به تلك الأكاديمية من خلق نبيل وشعور إنساني.

غير أن ذلك كله لا يحول دون أن تأخذ القضية منعطفا آخر حين يشير التقرير المنشور إلى أن ذلك المتحرش تم إطلاق سراحه بعد تنازل الأكاديمية عنه، فإذا كان تنازلها لا يتجاوز أن يكون تنازلا عن حق خاص، فإن التحرش جريمة ترتكب ضد المجتمع وضد النظام لا يسقط فيها الحق العام بتنازل صاحب الحق عن حقه.

الحق العام هو حق للمجتمع كله وحق للنظام كذلك، وهو حق نظامي لا ينبغي أن تؤثر في تطبيقه الجوانب الإنسانية من مراعاة لاعتذار الأخ الأكبر أو شفقة على الأبوين ما دام من قام بذلك التحرش رجلا راشدا مكلفا أقدم على ما أقدم عليه وهو يدرك العقوبة التي تترتب على ذلك، وإذا لم يكن يدرك العقوبة النظامية فهو يعرف دون شك مقدار العيب الاجتماعي الذي يرتكبه من يتعرض للنساء بمثل ما تعرض به لتلك الأكاديمية التي تحرش بها.

وأخيرا فإن علينا أن ندرك أننا في أولى مراحل تطبيق نظام التحرش وفي بدايات تجربة قيادة النساء للسيارات، وأن التسامح والتساهل والمراعاة لهذا الظرف أو تلك الحالة والشفقة على هذا المتحرش أو ذاك، ومن ثم «إطلاق سراح المتحرش فور توقيع صاحبة الحق على التنازل» كما حدث مع تلك الأكاديمية، كل ذلك من شأنه أن يحد من قوة وقيمة نظام التحرش وفاعليته في حماية النساء من تحرش المتحرشين وحماية المجتمع ممن لم يحسن آباؤهم تربيتهم.

|



د. سعيد السريحي
د. سعيد السريحي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.