لكي ينجح «أداء» - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 19 ذو الحجة 1440 / 20 أغسطس 2019
جديد الأخبار ترقية الشيخ منور عمر المخلفي رئيس كتابة العدل بمحافظة الحناكية للمرتبه الحادية عشر «» كما حدث في دبي.. " الكاتب عبدالله الجميلي" يطالب بإسقاط غرامات المخالفات المرورية «» تنمية خليص تكرم أعضاء مجموعة ساند التطوعية بوسام الحج الذهبي «» مدير تعليم الطائف طلال مبارك اللهيبي يدشن برنامج تهيئة المعلم الجديد والذي يستهدف 197 معلم ومعلمة بالطائف «» برئاسة الدكتور عبدالرحمن اليوبي ... جامعة المؤسس ضمن قائمة أفضل 150 جامعة عالمياً وثلاث جامعات سعودية في صدارة الترتيب العربي «» الدكتورخليل إبراهيم الصبحي :خطة التحول الرقمي لإدارة الحشود وتجنب الزحام بالحرم «» المدير الطبي لـ مستشفى الانصار الدكتور عليان علي الفريدي يحصل على وسام #أبطال_الصحة «» مدير مستشفى الانصار الدكتور فريد بن عبدالمحسن النزهة يحصل على وسام #أبطال_الصحة «» مدير الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والاتصال الأستاذ عادل بن عبيد الأحمدي : إدارة شؤون الحج والعمرة تودع الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي «» “الحج والعمرة” تُكرّم مدير المركز الإعلامي بمحافظة خليص ومدير العلاقات العامة والإعلام بجمعية الثقافة والفنون بجدة الأستاذ محمد الرايقي «»
جديد المقالات حراك العلا الذي لا يتثاءب! «» حج وتكريم «» تقديس أردوغان بـ 15 راتباً ! «» شكرا ...بيضان الوجيه «» هامش الإسلام العريض «» نجحت المملكة ولا عزاء للمتربصين! «» الإخوان.. وإشكالية الولاء! «» منشآت.. الريادة على أصولها «» الاسـتهلال! «» كيف تعمل فايروسات التطرف؟ «»




المقالات جديد المقالات › لكي ينجح «أداء»
لكي ينجح «أداء»
فكرة المتسوق الخفي التي يعتزم مركز قياس الأداء الحكومي «أداء» القيام بها لقياس أداء الأجهزة الحكومية، تقوم على تقمص شخصية المستفيد من الخدمات الحكومية لتسجيل أي ملاحظات ونواقص، واعتماد التكنولوجيا والتطبيقات الذكية للرصد من قبل المواطنين.

الفكرة في الأصل ليست جديدة، فقد قام بها الدكتور غازي القصيبي إبان توليه حقيبة وزارة الصحة في أوائل الثمانينات من القرن الماضي (1982) عندما كان يحضر لمستشفيات الوزارة في زيارات متقمصا دور المريض والمراجع، ليذيع صيتها آنذاك، وحاول بعض من الوزراء محاكاتها في حقب لاحقة، لكنها لم تؤت أكلها لأن كاميرات العلاقات العامة والصحفيين تسبق وصول المسؤول لتوثيق الزيارات السرية!

الاختلاف بين التجربتين يكمن في أن الأولى كانت باجتهادات شخصية من الوزير القصيبي لتحسين خدمات وزارة الصحة، في حين أن التجربة الجديدة التي سيدشنها مركز «أداء» تمثل توجها ورؤية عليا لتحسين الأداء والإنتاجية في الجهات الحكومية بشكل عام، والخدمية منها بشكل خاص، مما قد يجعلها أكثر تنظيما لشموليتها، ووجود إرادة عليا في تطبيقها، وعلاوة على أن مركز «أداء» من سيتولى تنفيذها، وهو مركز متخصص لديه أو يفترض أن لديه متخصصين في قياس الأداء.

ما فهمته من رسالة «أداء» أن المتسوق الخفي إحدى أدوات قياس أداء الجهات الحكومية، وأن لديه آليات أخرى لقياس الأداء تعتمد على نماذج ومنھجیات وأدوات موحدة لدعم كفایتھا وفاعلیتھا، وإصدار تقاریر دوریة عن مدى تحقق الأھداف الاستراتیجیة للجھة وحالة مؤشرات الأداء، ومدى تقدم المبادرات نحو تحقيق رؤية المملكة، وقياس رضا المستفيدين عن الخدمات الحكومية.

على أي حال، قياس الأداء مهم وضروري لقياس مدى القصور في أداء الأجهزة الحكومية ومعالجته، في سبيل الوصول إلى مستويات متقدمة فيه، ما أتمناه حقيقة ألا يتجه المركز إلى جلب واعتماد نماذج غربية في قياس الأداء دون مراعاة للفوارق الثقافية والاجتماعية، فما نجح في المجتمع الغربي ليس بالضرورة أن ينجح لدينا، ولا يعني هذا أنني ضد الاستفادة من النماذج الغربية، لكنني ضد نقلها كقوالب جامدة وتطبيقها دون مراعاة الثقافة والبيئة السعوديتين، ولا سيما أن لنا تجارب سابقة لم يكتب لها النجاح لهذا السبب.

النظريات الاجتماعية والإدارية، ومن أبرزها نظرية «Institutional Theories» تؤكد أهمية مراعاة الجوانب السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية، وعدم الاعتماد على نماذج آو تشريعات أعدت في مجتمع قد يشترك في نفس التحديات لكنه يختلف معه في النواحي السياسية والاجتماعية والثقافية والاقتصادية، لذا أعتقد أن سر نجاح «أداء» يكمن في قراءة هذه النظرية وأخذها في الاعتبار.

|



محمد العوفي
محمد العوفي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.