لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 10 محرم 1440 / 20 سبتمبر 2018
جديد الأخبار مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي يفتتح ملتقى "الإرشاد الجامعي" ويكرم 108 متفوقين بجامعة المؤسس «» تهنئة لـ الملازم / عبدالاله فايز القايدي من خاله محمد عتيق القايدي «» الأستاذة زينب غوينم الجغثمي تحصد جائزة تعليم جدة للتأليف المسرحي «» تعيين عبد المجيد خالد العوفي مديرأ لبريد مركز ابانات بـ القصيم «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز، الاستاذ الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي يفتتح يفتتح الملتقى الإرشادي الجامعي اليوم «» مدير مكتب المراسم الملكية بالمدينة يهنئ فضيلة الشيخ صالح خالد المزيني بمناسبة تعيينه وكيلاً للرئيس العام «» تم تكليف الدكتورة رحاب عواض البلادي وكيلة لكلية إدارة الأعمال بـ جامعة طيبة «» عميد شؤون الطلاب بـ جامعة طيبة د.معتاد الشاماني : العمادة تعلن إطلاق "مسابقة اليوم الوطني"لأبنائنا وبناتنا طلبة الجامعة «» رئيس شركة مايكروسوفت العربية المهندس ثامر الحجيلي يتسلم تكريم الشركة من قبل معالي وزير الاتصالات ومعالي وزير العمل «» الطبيب الاستشاري عادل الرحيلي ينشر ورقة عملية لحالة طفل تم تشخيص حالته بـ " النوم القهري " «»
جديد المقالات أوّل سائح عربي في أميركا «» جامعة شقراء وملف السعودة «» اصنع نفسك قبل لقبك!! «» بدائل عن أَسر حرية الإنسان! «» نقود آخر زمن «» أولئك يمتصون دماء شبابنا! «» أهمية الملكية الفكرية «» قادتنا تفي بوعدها «» هيئة تطوير المدينة وكنزها المنسي! «» وزارة الشؤون الإسلامية وذوي الاحتياجات الخاصة «»




المقالات جديد المقالات › لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص
لماذا تفشل برامج التوطين في القطاع الخاص
تدني الرواتب، مقابل طول وقت العمل، واحد من أكبر أسباب فشل معظم برامح توطين الوظائف في القطاع الخاص، بل ربما كان السبب الأهم.. فالباحث عن عمل ينظر إلى هذه المعادلة (التي صُممت أصلاً لغير السعوديين منذ طفرة السبعينيات) على أنها غير منصفة ولا عادلة، فمقابل الوقت الذي يمتد أحيانًا إلى أكثر من ثماني ساعات -ناهيك عن الإجازة الأسبوعية التي لا تزيد في الغالب على يوم واحد- لا يحصل السعودي على المقابل المادي المناسب الذي يجعله يغضّ الطرف عن المعيقات والمنغصات الأخرى التي تكتنف بيئة العمل الخاص، مما يجعل هذه الأعمال خسارة واضخة في نظر طالب العمل لاتيتحق المغامرة .. خذ مثلاً قطاع التعليم الأهلي الذي يعمل فيه المعلم المواطن ستة أيام في الأسبوع بمعدل 24-26 حصة في الأسبوع مقابل 2600- 2800 ريال فقط لا غير!

▪ للأمانة والإنصاف؛ وحتى ندفع عن أبنائنا تهمة الكسل التي يرميها عليهم رجال الأعمال في معظم الأحيان ، فإن المشكلة ليست في ساعات العمل الطويلة، ولا حتى في الإجازة القصيرة ، بل في المقابل المادي غير العادل ، بدليل أن ثمة شركات بترول كبرى يعمل فيها مواطنون لأكثر من عشر ساعات يوميًا دون ملل أو ضجر، لأن المقابل المادي المجزي جدًا والمميزات الأخرى، وبيئة العمل المحترمة تجعلهم يتمسكون بالعمل، بل ويفتخرون به.

▪ لن تُحل العلاقة الملتبسة بين الباحثين عن عمل وبين القطاع الخاص إلا من خلال أنظمة عمل عادلة تقوم على تحديد أجر أدنى (للساعة) للموظف السعودي، وتفعّل العمل بنظام الأجر مقابل العمل، لاستيعاب منصفٍ ومُرضٍ لأكبر عدد من المواطنين الراغبين في العمل الجزئي؛ وليس العاطلين فقط.‏ هذا النظام المعمول به في معظم دول العالم خصوصًا الصناعية منها يتطلب بلاشك بيئة تنظم الأعمال، وتحدد أوقاتها، وتسمح للمواطن بالعمل بأكثر من وظيفة؛ خصوصاً أصحاب المرتبات الصغيرة وتربطها بالتأمينات، مع الحد من المحلات الصغيرة داخل الأحياء التي تعمل بالتستر.

▪ في الوقت الذي لا تزيد فيه أجرة عمل الشاب السعودي في القطاع الخاص عن 4.1 دولارات في الساعة (حوالي 15 ريالاً) فإن متوسط ساعة الموظف العادي في أمريكا قرابة ٢٥ دولارًا، وهذا يعني 15 ألف ريال شهرياً مقابل عمل 8 ساعات لمدة خمسة أيام في الأسبوع، بينما تبلغ أجرة العامل البسيط وغير المؤهل هناك حوالي ١٠ دولارات، مما يعني ٦٠٠٠ ريال شهرياً.. ‏الأمر الذي جعل معدل بقاء الموظف في وظيفته 4-5 سنوات وهو معدل جيد لاكتساب مهارات وعلاقات جديدة والانتقال إلى فرص عمل أكبر.. أما في أستراليا فيبلغ الحد الأدنى للوظائف البسيطة 19 دولارًا بالساعة، وعليك الحسبة.

▪ أعطني 15 دولارًا فقط في ساعة العمل، وسأعطيك آلاف الشباب السعوديين المتعلمين والمؤهلين والجادين والقادرين على التطور المهني، وعلى تحمل كل ضغوطات وتحديات العمل.. هذه هي المعادلة الصحيحة

|



محمد بتاع البلادي
محمد بتاع البلادي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.