الطائرون في أحلامهم - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 11 ربيع الثاني 1440 / 18 ديسمبر 2018
جديد الأخبار ترقية الدكتور رجاء عتيق المعيلي الهويملي الى درجة استاذ مشارك بالجامعة الاسلامية «» معالي الرئيس العام لشؤون الحرمين يكرم الأستاذ وائل مصلح الأحمدي «» تكليف المهندس عبدالله نامي الحنيني رئيسآ لبلدية محافظة الرس «» تكليف الأستاذ فايز حميد البشري مديراً لإدارة التفتيش بفرع وزارة العمل بمنطقة مكة «» تعيين الشيخ زيد بن علي بن ذعار ابن حماد الفريدي رئيساً لمركز خصيبه بمحافظة الأسياح «» محلل الطقس إبراهيم متعب الحربي يطالب محللي الطقس بعدم المبالغة.. ويصف الحالة المطرية المقبلة بالخفيفة «» مدير تعليم حفر الباطن الاستاذ عايص نافع الرحيلي يشكر قادة المدارس ويوجه لهم عدد من النصائح «» الاستاذ صلاح حبيب الشابحي يحصل على درجة الماجستير في الرياضيات من جامعة Virginia State University «» خلود الشيخ تحصل على الماجستير في الهندسة الكهربائية من جامعة كاوست «» ياسر الصحفي يحصل على الدكتوارة من جامعة فلوريدا الأمريكية «»
جديد المقالات الحل عند الساحرة! «» الرحلة المكسيكية «» الشباب الأكثر شعبية بعد الهـلال «» الخدمة المدنية تنتج مسلسل «سعيد ومبارك»! «» تحتاج لمنافسين «» تسجيلات عصملي فون المرتبكة! «» مملكة الأمن والأمان «» تكفون " فزعة " «» الربيع العربي والخريف الأوروبي «» لماذا يجب منع الواجبات المدرسية؟ «»




المقالات جديد المقالات › الطائرون في أحلامهم
الطائرون في أحلامهم
الطيران في الهواء أكثر حلم يراه الأطفال أثناء النوم.. يأتي ضمن أكثر عشرة أحلام يشترك فيها جميع البشر (بجانب الحلم بالسقوط، والتعري، والمطاردة، وتكسر الأسنان، ودخول الحمامات القذرة)..

وكل حلم من هذه الأحلام له تفسير ودافع يختلف فيه علماء النفس ومرتزقة التفسير.. غير أنني شخصياً أميل للحلول البسيطة والأقرب للواقع.. أفترض أن الحلم بالطيران يعبر بكل بساطة عن رغبتنا الطفولية بالطيران كما تفعل كل الطيور..

وهذه الرغبة لا تظهر فقط أثناء النـوم، بـل وحاول البشر تطبيقها على أرض الواقع في عصور تاريخية مختلفة - بدليل امتلاك كل الأمم لشخصية مماثلة لـ«عباس ابن فرناس»...

وغني عن القول إن هناك فرقا كبيرا بين محاولة الطيران وادعاءات الطيران.. محاولات الطيران انتهت بظهور البوينغ والإيرباص، في حين أفرزت ادعاءات الطيران أساطير وخرافات وأكاذيب لا يمكن حصرها.. حتى وقت قريب كان يصعب على عامة الناس تكذيب من يدعيها من الصالحين ورجال الدين.. كان الفاتيكان في القرون الوسطى يخلع صفة القداسة على من يحضر شاهدين يؤكدان ارتفاعه في الهواء أثناء الصلاة. كما اشتهر بهذا الادعاء بعض رهبان التيبت والمشعوذين وممارسي اليوغا في الهند؛ وهناك أربع صور التقطها ضابط بريطاني تعود إلى العام 1936 تظهر مشعوذاً هندياً نائماً في الهواء على ارتفاع متر ونصف (موجودة في كتاب أملكه يدعى اطلس الظواهر الغامضة لفرانسيس هتشنج) لا يعلم أحد كيف تم تركيبها إلى اليوم!!.

غير أن ابن بطوطة ذكر في رحلته إلى الهند قصة عجيبة قد تفسر مثل هذا الادعاء ــ وتفسر وجود شهود يجزمون برؤيتها.. فحين كان في حضرة أحد أمراء الهند حضر أحد المشعوذين ومعه صبي صغير فقال له الأمير: أرنا شيئاً من عجائبك، فرمى حبلاً في الهواء فاستقام الحبل وصعد حتى السحاب.. أمر الصبي بتسلقه فـنفذ الصبي أوامر المشعوذ وتسلق الحبل حتى غاب عن الأبصار، وحين تأخر في النزول دعاه المشعوذ ثلاث مرات فلم يجبه فأخذ سكيناً ضخمة وصعد خلفه حتى غاب هو أيضاً، وبينما الناس ينتظرون سقطت بينهم يد الصبي ثم قدمه ثم رأسه ثم قدمه الأخرى حتى إذا اكتملت بقية الأعضاء نزل المشعوذ وسكينه تقطر دماً.

يقول ابن بطوطة: «فأصابني إغماء وخفقان كمثل ما أصابني عند ملك الهند حين رأيت مثل ذلك، فسقوني دواءً أذهب عني ما رأيت وكان بجانبي القاضي فخرالدين فقال لي: والله ما كان من صعود ولا نزول ولا قطع عضو إنما كل ذلك شعوذة وسحر للأعين»!!.

والفقرة الأخيرة تفسر ادعاءات الطيران برمتها ..

فما من صعود ولا هبوط ولا طيران ولا سباحة في الهواء.. المسألة كلها دجل وشعوذة وسحر لأعين الناس حتى يخيل إليه من سحرهم أنها تسعى!!.

|



فهد عامر الأحمدي
فهد عامر الأحمدي

تقييم
8.00/10 (1 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.