محاسبة التعليم على الهدر المالي! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الإثنين 24 محرم 1441 / 23 سبتمبر 2019
جديد الأخبار الشيخ صالح المغامسي : شرف عظيم أن أكون مواطناً سعودياً فبلادنا بيضة الإسلام «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي : جهود القيادة الرشيدة ساهمت في الارتقاء بالوطن «» ترقية مدير إدارة شؤون المكاتب والوحدات بفرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمدينه الاستاذ عيسى عبدالعزيز الحجيلي للمرتبة التاسعة «» الامين العام لجمعية الكشافة العربية السعودية الدكتور صالح رجاء الحربي : "كشافة المملكة" يتنافسون في 7 مجالات بمناسبة اليوم الوطني الــ89 «» الدكتورة تهاني فيصل الحربي، : ذكرى اليوم الوطني تجدد الشعور بالانتماء والفخر لهذا الوطن «» انطلاق مهرجان التمور بالقاعد بحضور الدكتور مشعل مناور القبع «» مدير الشؤون الصحية بمنطقة حائل يكرم الاستاذ وائل بن منصور بن ناحل وذلك تقديراً لجهوده المميزة «» خادم الحرمين الشريفين يمنح طاهر جبير مجدع المعبدي وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الثالثة وذلك لتبرعه لوالده بكليته . «» ترقية الدكتور مفوز ذويبان الفريدي الى استاذ مشارك بقسم علوم الحاسب والمعلومات بكلية العلوم بالزلفي «» امير المدينة بضيافة الشيخ صالح المغامسي «»
جديد المقالات وطن الخير «» بقيق وخليفة الجواري «» وطن ينشد أنسنة العالم! «» يومنا في الوطن ..! «» التضحيات في مسيرة الوطن «» اختبارات القدرات.. يا فرحة ما تمّت! «» في كل الأحوال.. إيران هي المسؤولة! «» يمكن بناء منزل دون أرض «» نشّقه البارود !! «» خروج مؤتمر المكتبات عن النمطية! «»




المقالات جديد المقالات › محاسبة التعليم على الهدر المالي!
محاسبة التعليم على الهدر المالي!
«وزارة التعليم» تؤكد جاهزية المقررات الدراسية للمرحلتين الابتدائية والمتوسطة؛ وكذلك للمرحلة الثانوية (النظام الفصلي)؛ حيث وصلت لجميع المدارس، أما كتب «المرحلة الثانوية نظام المقررات» فسوف تصل نهاية الأسبوع الأول، وذلك بناءً على تقارير لجنة الاستعداد للعام الدراسي.

* أما سبب عدم وصول تلك المقررات؛ فهو -بحسب المتحدث الإعلامي لوزارة التعليم الأستاذ مبارك العصيمي- تأخر لجان تطوير المناهج من إعداد البروفة النهائية للمطابع، مضيفاً بأن ذلك لا يعني تأثر العملية التعليمية؛ فالمدارس ستستثمر الأسبوع الأول لتطبيق خطة التهيئة والإرشاد للطلاب، ومنها اختيار الطلاب للمقررات الدراسية ووضع الجداول النهائية!!.

* وهنا مع تقديري لـ(اجتهادات التعليم)، ولكن غريب جداً ومحبط أبداً حديثها عن «الطباعة والكُتب الورقية في المناهج الدراسية»، في مجتمع سعودي تشهد الأرقام والإحصاءات بأنه تِقَنِي بامتياز؛ فعدد مستخدمي الإنترنت في السعودية تجاوز 30,25 مليون شخص، وحسابات التواصل الاجتماعي النشطة في المملكة وصل عددها إلى 25 مليون حساب، بينما زادت نسبة حاملي الهواتف الذكية في السعودية على 96%، وهناك 22% منهم يحملون التابلت، إضافة إلى اقتناء 56%

لجهاز «لابتوب وكمبيوتر»، أما الوقت الذي يستغرقه السعوديون في تصفح الإنترنت فوصل لنحو 6:45 ساعة يومياً.

* نعم العَجَب كله من دوران وزارة التعليم في محيط (طباعة المناهج) التي كُلْفَتها المليارات سنوياً، والتي أيُّ خطأ بسيط فيها قد يَفْرِض سحبها وإعادة طباعتها بمصاريف أخرى كما حدث في سنوات مَضت، يحدث هذا في (وطن) تحمل رؤيته المستقبلية ترشيد المصروفات، والبحث عن الذكاء الاصطناعي.

* وبالتالي أجَزم حَان وقت لمحاسبة مسؤولي التعليم عن ذلك الهدر المالي السنوي، وعن إنفاق الميزانيات على برامج تطوير لا تكون أولى خطواتها «حَوسَبَة المناهج»!

* أخيراً أعتقد أن تَبْرِير (التعليم) عن عدم جاهزية كتب المرحلة الثانوية (نظام المقررات) بتأخر بروفات طباعتها؛ وتأكيدها بأنّ هذا لن يُؤثّر على العملية التعليمية غير مقبول، خاصة مع طول إجازة نهاية العام الدراسي، ولكن هذا يأتي في إطار سياسة (التعليم في عهدها الجديد) التي تقوم على اختلاق الأعذار لأخطائها في حين تَتَشَدد في محاسبة غيرها!.

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.