شجاعة سعودية تنتصر للعدالة - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 12 ربيع الأول 1440 / 20 نوفمبر 2018
جديد الأخبار أ. د. ناجية الزنبقي تشارك بـ سبعة اختراعات في معرض Inova, 2018 بكرواتيا وتنال جائزة أفضل اختراع علمي «» الاستاذة حنان سليمان الزنبقي تحصل على الميدالية الذهبية في معرض الاختراعات العالمي بـ كرواتيا «» ابناء الشيخ سعود بن صنت بن حمدي الفريدي يتلقون تعزية من خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامين وسفير دولة الكويت لدى المملكه «» مدير التدريب الامن العام منطقة المدينة المنورة الرائد مظلي عبدالله عبدالرحمن اللقماني رتبته الجديدة «» مدير مرور المدينة المنورة العقيد دكتور صلاح سمار الجابري يقلد الرائد جمال بن مرزوق الصاعدي رتبته الجديدة «» أمير المدينة يقلّد المرافق الأمني الخاص العقيد محمد حمدان السريحي رتبته الجديدة «» خبير الطقس علي السفري : منخفض جوي تتعرّض له المملكة اعتباراً من الخميس .. أمطار غزيرة «» مدير تعليم الطائف د. طلال اللهيبي يفتتح فعاليات معرض الجودة 2018 ويوقع عقد شراكة مع هيئة السياحة والتراث الوطني «» تكليف الأستاذ الدكتور سامي فراج عيد الحازمي، وكيلاً لكلية الدراسات القضائية والأنظمة للدراسات العليا والبحث العلمي، بجامعة ام القرى «» تكليف الدكتورة فايزة محمد الصاعدي ، وكيلةً لكلية خدمة المجتمع والتعليم المستمر للشؤون التعليمية " شطر الطالبات " بجامعة ام القرى «»
جديد المقالات لا تنتظر هذه الاختراعات «» مشروعان ظلاميان في مواجهة السعودية! «» قطعت النيابة قول كل خطيب «» التأْمين الطبي.. 25 سنة من الدراسة!! «» مطر ..! «» المبادرون في التعليم!! «» عدالة سعودية.. ترفض المساومة والابتزاز «» الفوز للشباب الأبطال والمجد للوطن «» خداع الدعاية «» إسحاق عظيموف «»




المقالات جديد المقالات › شجاعة سعودية تنتصر للعدالة
شجاعة سعودية تنتصر للعدالة


* في قضية (الأستاذ جمال خاشقجي رحمه الله) بادرت المملكة في البحث عن الحقيقة، انطلاقاً من مسئولياتها -دون المساس بثوابتها التي من عناوينها التّروي والحكمة والاتِزَان في معالجة الأزمات ومختلف القضايا-، ففي الــ(6 من أكتوبر الحالي) أرسلت فريقَاً أمنياً ليتعاون مع السلطات التركية، أعقب ذلك السماح للمحققين بدخول القنصلية السعودية في إسطنبول، وكذا سَكَن القُنْصُل هناك، ثم جاءت أوامر (خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز) للنائب العام السعودي بالتحقيق في القضية.

* ثم بعد ظهور بعض الحقائق التي كانت فيما سبق غائبة جاءت (الشجاعة والشفافية السعودية) لِتُعْلِن بأن (الأستاذ خاشقجي غفر الله له) قد توفي في قُنْصليتها في إسطنبول؛ وذلك إثر مشاجرة مع بعض الأفراد فيها، ولِتُؤكد بأنها أوْقَفَتْ بعض المتهمين، واعِدةً بإظهار التفاصيل كاملة، ومعاقبة الجُنَاة الذين يثبت تورطهم في الحادثة.

* مَن يتابع تَسَلْسُلَ الأحداث في تلك القضية، وما اتخذته المملكة من إجراءات حيالها سيخرج بنتيجة واضحة وهي: (حرْص قِيَادتها على الوصول للحقيقة أياً كانت، ومهما كانت مؤلمة وقاسية)؛ وذلك بناءً على مبادئها التي تقوم على إنسانيتها وعدالتها في حفظ الدماء المعصومة، والتي ترفض دائماً قَيد الوقائع الجنائية ضد مجهول، والتي لا تتأثر أبداً بالضغوطات والمُساومات.

* تلك النتيجة سيتوصل إليها وسَيُؤْمِنُ بها المنصِفُون حول العالَم، الذين يصدرون أحكامهم بِحيَاد، وبعيداً عن المصالح الخاصة، والذين يقرأون جيداً التاريخ السعودي القائم على سيادة القانون وتطبيق الشريعة الإسلامية؛ أما أولئك الذين هَمّهَم الاستقطابات وتشويه صورة بلاد الحرمين، فسوف يستغلون تلك الحادثة وتداعياتها في تنفيذ مؤامرات وحملات مُوجهَة ومَسعُـورة، عبر التّسريبات مجهولة المصدر، والبحث فقط عن ردود أفعال أولئك المحللين المَوتورين الذين لهم مواقف معادية مع المملكة لِسـبَب أو لآخر، فكُلّ أولئك ستكون نظرتهم سَوداويّة ومظلمة وظالمة حتى لو كانت شمس الحَقّ في كَبِد السماء!!.

* وهنا نعم كلنا تألمنا لوفاة (الأستاذ الكبير جمال خاشقجي أسكنه الله فسيح جناته)، والذي عرفته خلوقاً ومتواضعاً، ولأسرته الكريمة ولمحبيه صَادق العزاء والمواساة، ولكن شجاعة حكومة بلادنا في الكشف عن حقيقة مَوته تؤكد ثَبَات سياساتها في الانحياز للوضوح والشفافية والعدالة في تعاملها مع كافة الملفات الداخلية والخارجية.

* أخيراً لقد واجهت (المملكة العربية السعودية) العديد من الأزمات والتحديات؛ ولكنها بتوفيق الله تعالى، ثم بتلاحم قيادتها وشعبها استطاعت تجاوزها؛ فكلنا ثقة وإيمان بأنها ستتغلب على هذه المرحلة نحو مستقبل أكثر إشراقاً وتنمية وتطوراً على كافة الصُّعد.

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.