هل يوجد شيء يدعى فيتامين B17؟ - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الثلاثاء 18 شعبان 1440 / 23 أبريل 2019
جديد الأخبار تكليف الدكتور عاطف منصور الحجيلي، وكيلاً لعمادة تقنية المعلومات للشؤون التقنية بجامعة ام القرى «» ترقية الدكتورة حميدة عبيد الصبحي الأستاذ المشارك بقسم علم المعلومات، بجامعة ام القرى إلى رتبة أستاذ. «» تجديد تكليف الدكتور محمد واصل الحازمي مُستشارًا لمعالي مدير جامعة أم القرى «» جماعة مسجد المطرودي بمدينة بريدة يكرمون الشاعر والراوي صالح حمود القويضي العياضي «» تكليف الأستاذ أنور نوار الزبالي مديراً لادارة كلية العلوم والأداب برابغ «» مدير جامعة الامام محمد بن سعود الاسلاميه يكرم الدكتورة إيمان الرويثي «» الأستاذ خالد سعيد الجغثمي يحصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال التنفيذي مع مرتبة الشرف من جامعة الملك عبدالعزيز . «» "غالية فرج الردادي " إحدى سفيرات حملة التوفير والادخار، ": 500 ريال شهريًا تكفي.. وتجاهلوا شراء ما لا تحتاجون إليه «» الشيخ صالح المغامسي ردا على المطالبين بإعادة “خلافة العثمانيين”: لم تكن هناك أصلا خلافة حتى تعود! «» محافظ ينبع سعد مرزوق السحيمي : للمرأة دور هام في المجتمع وتحسين وتطوير الخدمات المقدمة لها ضرورة «»
جديد المقالات دعوة لعودة الاستعمار! «» صديق المعـتمر «» المشهد الحضري للمدن السعودية «» جولة في ربوع القصيم «» ماذا فعلت بنفسك يا “زول”؟ «» الخبرة القاتلة.. هل نستنسخ تجربة المرزوقي؟ «» سقط الأغبياء وضحك السعوديون! «» الهلال والنصر.. الإثارة لا تنتهي واللقب لم يحسم بعد! «» حكاية شيماء.. وجمعية المدينة! «» أبطال التفاهة!! «»




المقالات جديد المقالات › هل يوجد شيء يدعى فيتامين B17؟
هل يوجد شيء يدعى فيتامين B17؟
أتناول منذ ثلاثين عاماً كبسولة تضم الفيتامينات المعروفة كافة، النقص الوحيد فيها هو عدم احتوائها على فيتامينات B كافة، فهذا الفيتامين لوحده يتضمن 12 نوعاً تبدأ بـفيتامين B1 وتنتهي بفيتامين B12.

في الماضي كان يعتقد أنها نوع واحد بسبب خصائصها المشتركة وقابليتها للذوبان في الماء، ولكن بمرور الوقت اتضح أنها فيتامينات مختلفة يؤدي كل منها وظيفة معينة "ففيتامين B9 هو حامض الفوليك الذي يتسبب نقصه لدى الحوامل بتشوهات الجنين".

وفي كل مرة أقرأ فيها محتويات كبسولتي العزيزة أتساءل: لماذا لا تضم فيتامينات B كافة؟

أتساءل بالذات عن سبب اختفاء فيتامين B17 الذي تدعي بعض الأبحاث قدرته على مكافحة السرطان.

وفي أغسطس الماضي كنت في أميركا حين عثرت بالصدفة على مجموعة خاصة بهذه الفيتامينات فقط.. ولكنني "مثل معظم السعوديين" لم أقرأ محتوياتها إلا بعد شرائها واكتشفت أيضاً عدم احتوائها على فيتامين B17.

وقبل أيام فقط سألت زوجتي "استشارية أطفال" عن سر اختفاء هذا الفيتامين فردت علي: ومن أخبرك أصلاً أن هناك شيئاً يدعى فيتامين B17؟

أصررت على موقفي، وأصرت على موقفها، فـفتحت غوغل ووجدت نتائج كثيرة تتعلق بهذا الاسم "من بينها شخص يسـأل: لماذا منعت وكالة الأدوية الأميركية فيتامين B17؟"

لفت السؤال انتباهي ونسيت نقاشي مع الدكتورة نجاة وبدأت أقرأ عن سبب منعه وعدم وجوده في الأسواق.

فحتى سبعينات القرن الماضي كان من المعتاد وصف مادة الأميجدالين amygdalin لعلاج السرطان، غير أن الأبحاث التالية أثبتت ليس فقط فشلها، بل إنها مادة خطيرة ومكون أساسي لسم السيانيد، ولهذا السبب تم منعها في أميركا والاتحاد الأوروبي "رغم وجودها في بذور التفاح والمشمش وبعض المكسرات".

ومن هنا ظهرت نظرية مؤامرة جديدة تتهم وكالة الأدوية الأميركية FDA بمنع مادة الأميجدالين كي تحافظ على الأرباح العالية للشركات المنتجة لعقاقير السرطان، أطلق عليها اسم فيتامين B17 لمنحها شرعية واسماً مطمئناً بدلاً من مادة الأميجدالين التي ارتبطت بسم السيانيد "الذي انتحرت به كليوباترا وكان الفراعنة يستخرجونه من طحن بذور المشمش".

ورغـم أن مادة الأميجدالين مازالت تصنع في دول كالمكسيك ورومانيا.. ورغم إمكانية شرائها عبر الإنترنت في أميركا وأوروبا.. ورغم أن بعض الأطباء مايزالون يصفونها لمرضى السرطان؛ ولكن الحقيقة هي أنه لا يوجد شيء "كما قالت أم حسام" يدعى فيتامين B17 ولم تثبت الدراسات الحديثة فعالية الأميجدالين في علاج السرطان، ناهيك عن تأثيرها السام على جسم الإنسان.

لماذا كتبت هذا المقال؟ لأنني رأيت أثناء بحثي عن مادة الأميجدالين دعايات تروج لبيعها في المملكة كعلاج للسرطان.

|



فهد عامر الأحمدي
فهد عامر الأحمدي

تقييم
5.04/10 (6 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.