الهدم في زمن البناء - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 22 ذو الحجة 1440 / 23 أغسطس 2019
جديد الأخبار الشيخ محمد عبود بن عبدالرحمن المعبدي يحصل على درجة الدكتوراه بتقدير ممتاز «» تجديد تعيين الاستاذ الدكتور فايز الحجيلي عميد للدرسات العليا بجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية «» مدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : بدء إعداد الخطط للحج المقبل «» الاعلامي عبدالمطلوب مبارك البدراني يحتفل بزواج ابنه عبدالاله «» دعوة لحضور زواج الشاب محمد حميد السفري «» بعد ان تجاوز المائة عام 3 نصائح من "طائر الحرم".. عوض معوض الصبحي وهو في طريقه للصلاة «» مدير برنامج شباب مكة في خدمتك سعود الرحيلي : 600 شاب وفتاة خدموا ضيوف الرحمن في موسم الحج «» ترقية الشيخ منور عمر المخلفي رئيس كتابة العدل بمحافظة الحناكية للمرتبه الحادية عشر «» كما حدث في دبي.. " الكاتب عبدالله الجميلي" يطالب بإسقاط غرامات المخالفات المرورية «» تنمية خليص تكرم أعضاء مجموعة ساند التطوعية بوسام الحج الذهبي «»
جديد المقالات أهمية الغياب «» شعراء المحاورة ومحاصرة التعصب الرياضي! «» النجاح في زمن التفاهة! «» كنز العلا وحراك الهيئة «» حراك العلا الذي لا يتثاءب! «» حج وتكريم «» تقديس أردوغان بـ 15 راتباً ! «» شكرا ...بيضان الوجيه «» هامش الإسلام العريض «» نجحت المملكة ولا عزاء للمتربصين! «»




المقالات جديد المقالات › الهدم في زمن البناء
الهدم في زمن البناء


تمتلئ أدمغتنا بأفكار و أفكار خلقتها ضغوط الحياة اليومية ، نعيش في صراع بين ما نريد وما هو كائن، وبين البين تنظر لنا أعين صغيرة فترى فينا العالم و المستقبل ، تمد لنا عقولها لنملئها بما تريد أن تعرف
فنردها خاوية صفر اليدين مما شاءت .
رغم علمنا بأهمية مرحلة الطفولة المبكرة ،وسعينا المستمر لحضور دورات و ندوات ،و سماع محاضرات وقراءة كتب مختصة ، ورغم انتشار مختصي الطفولة و التربية إلا و أننا أمام الاختبار الحقيقي لما مر على مسامعنا في سعينا نحو تربية على أسس علمية سليمة نعجز عن حل الأسئلة ، تتبدل شخصياتنا ، عن جهل أو لامبالاة ، عن قصد أو سهو، نهدم ما يجب أن نبنيه لأنفسنا فيهم قبل أن يكون لهم، نهدم بأيدينا عملنا الصالح إذا انتقلنا إلى حياة غير الحياة ، متناسين أننا محاسبين (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته) ،
فاقتصرت تربيتنا على ملء المعدة بأشهى الأطعمة وإن لم تناسب احتياجات نموهم ، وتغطية أجسادهم الصغيرة بملابس عالمية غرضها المجاراة و المنافسة وليس الستر الذي ينبع من عاداتنا الأصيلة ،
أهملنا عقل طفلنا ، و انشغلنا بمادة حياتنا عن بناء روح مستقبله و تأهيله للعيش فيه بقوة الجسد و الروح،
انشغلنا عنه في زمن لا يعود
عزيزي المربي
إن شعرت بأنك المقصود بكلامي فاعد حساباتك ،
ولا تكن ممن يمارس الهدم في زمن البناء.



|



فوزية محسن الحربي
 فوزية محسن الحربي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.