GREEN CARD.. السعودية! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 16 محرم 1441 / 15 سبتمبر 2019
جديد الأخبار أمين مجلس جامعة الطائف الدكتور فهد بن نايف الطريسي : سياسة جديدة لتطوير المعلمين وتأهيلهم للميدان بشكل أكثر كفاءة «» مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز السراني يرعى حفل «أبدعتم» ويحتفي بالطلاب المستجدين «» بعد فوزه بالمركز الأول في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية الشيخ مجاهد فيصل الردادي : دعوة الوالدين سبب نجاحي «» آمنة الحربي تتألق في ندوة قيادة المرأة بين التحدي والنجاح «» تكليف الدكتور ياسر مشعل العوفي مساعد لمدير الخدمات الطبية بـ مستشفى الصحة النفسية و مركز التأهيل النفسي بالقصيم «» تمديد تكليف الاستاذ محمد عموش الصاعدي مديراً تنفيذياً للمجمع الصحي بـ #محافظة_الحناكية . «» مدير جامعة الملك عبد العزيز الدكتور عبد الرحمن عبيد اليوبي يفتتح ملتقى "الإرشاد الجامعي" «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي : تعاون بين جامعة المؤسس و«J-WEL» لإعادة هيكلة المناهج «» تكليف الأستاذ “فواز رحيم المغربي” مساعداً لمدير القطاع الصحي بخليص «» البعثة القمرية في زيارة تزور الشيخ حميد بن محمد ابن نويهر بـ مستسفى الملك فيصل التخصصي بجدةً «»
جديد المقالات حفيد ملك السويد يحاضر في المسجد النبوي! «» عن الإجابات العمياء والسؤال المبصر! «» ذاكرة بصرية..! «» ما لا تعرفه عن السياسة الداخلية للمملكة في عهد الملك سلمان «» يا صغار المفسدين: اكشفوا عن رؤوسكم! «» الحد من الطلاق في رخصة الكنيسة! «» > العطش قادم فما أنتم فاعلون؟ «» هل تتفرَّغ نزاهة لكشف الفساد؟ «» عاقبوا أُولئك الإعلاميين! «» لنا الحرب.. ولكم القلم «»




المقالات جديد المقالات › GREEN CARD.. السعودية!
GREEN CARD.. السعودية!


* ما يُميز رؤية المملكة 2030م أنها ليست تنظيرية، تحبسها الملفات والمؤتمرات؛ بل هي تنفيذية وتسابق الزمن لتحقيق أهدافها الكبيرة، التي منها تنويع مصادر الدخل، وتعزيز النمو الاقتصادي في شتى المجالات، وكان من برامجها التي ظهرت مؤخراً، واعتمدها مجلس الوزراء الأسبوع الماضي (الإقامة المميزة)، التي سبق وتحدث عنها عَـرّاب ومهندس الرؤية ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان حفظه الله قبل 3 سنوات تقريباً.

* فذلك البرنامج الذي ظهرت بعض ملامحه يسعى إلى استقطاب العلماء المتميزين ذوي الاختصاصات النادرة والمفيدة للبلد، وكذا المستثمرين ذوي الملاءة المالية، وذلك من خلال منحهم ميّزات استثنائية، كالإقامة الدائمة أو المحددة بوقت، وتأشيرات مفتوحة لهم، وأخرى لاستقدام عائلاتهم وأقاربهم حتى من الدرجة الثانية، إضافة لحرية التنقل وامتلاك العقارات والأعمال التجارية، والعلاج والتعليم في المؤسسات الحكومية، ولهم أيضاً نقاط في نظام الجنسية، إلى غير ذلك مِــن المَيِّزات.

* وهنا ذلك البرنامج أو ما يعرف عالمياً بــ(البطاقة الخضراء GREEN CARD) طال انتظاره؛ فهو بالتأكيد سيقضي أو على الأقل سيحد من التّسَتُّر التجاري الذي يعبث في الكثير من قطاعاتنا التجارية، كما أنه سيغري كبار العقول وأصحاب الأموال للاستثمار في المملكة بحرية وفي العَلَن، وفي ظروف آمنة، وبناء على قانون يحمي حقوقهم، ويُعرِّف واجباتهم.

* نظام الإقامة المميزة ثم الجنسية لمن يستحقها ناجح عالمياً في توطين الاستثمارات، وأقرب الشواهد «وادي السيلكون» في الولايات المتحدة الأمريكية؛ فذلك الوادي المتخصص بالتقنية وصناعاتها والابتكار فيها معظم شركاته الكبرى يملكها غير أمريكيين أو مَـن جُنِّسُوا لاحقاً.

* فما أرجوه أن يحمل برنامج GREEN CARD) ... السُّــعُــودِيَّــة) استثمارات وصناعات تفتح مجالات العمل لشباب الوطن؛ وأن تكون موجهة للمناطق والمحافظات الأكثر حاجة للتنمية، وكل ذلك آمل أن ينتبه له «مركز الإقامة المميزة» المنشأ حديثاً.

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.