من كرم قبيلة حرب في{العاقلة والديات}(1)* - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 16 محرم 1441 / 15 سبتمبر 2019
جديد الأخبار أمين مجلس جامعة الطائف الدكتور فهد بن نايف الطريسي : سياسة جديدة لتطوير المعلمين وتأهيلهم للميدان بشكل أكثر كفاءة «» مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز السراني يرعى حفل «أبدعتم» ويحتفي بالطلاب المستجدين «» بعد فوزه بالمركز الأول في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية الشيخ مجاهد فيصل الردادي : دعوة الوالدين سبب نجاحي «» آمنة الحربي تتألق في ندوة قيادة المرأة بين التحدي والنجاح «» تكليف الدكتور ياسر مشعل العوفي مساعد لمدير الخدمات الطبية بـ مستشفى الصحة النفسية و مركز التأهيل النفسي بالقصيم «» تمديد تكليف الاستاذ محمد عموش الصاعدي مديراً تنفيذياً للمجمع الصحي بـ #محافظة_الحناكية . «» مدير جامعة الملك عبد العزيز الدكتور عبد الرحمن عبيد اليوبي يفتتح ملتقى "الإرشاد الجامعي" «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن اليوبي : تعاون بين جامعة المؤسس و«J-WEL» لإعادة هيكلة المناهج «» تكليف الأستاذ “فواز رحيم المغربي” مساعداً لمدير القطاع الصحي بخليص «» البعثة القمرية في زيارة تزور الشيخ حميد بن محمد ابن نويهر بـ مستسفى الملك فيصل التخصصي بجدةً «»
جديد المقالات حفيد ملك السويد يحاضر في المسجد النبوي! «» عن الإجابات العمياء والسؤال المبصر! «» ذاكرة بصرية..! «» ما لا تعرفه عن السياسة الداخلية للمملكة في عهد الملك سلمان «» يا صغار المفسدين: اكشفوا عن رؤوسكم! «» الحد من الطلاق في رخصة الكنيسة! «» > العطش قادم فما أنتم فاعلون؟ «» هل تتفرَّغ نزاهة لكشف الفساد؟ «» عاقبوا أُولئك الإعلاميين! «» لنا الحرب.. ولكم القلم «»




المقالات جديد المقالات › من كرم قبيلة حرب في{العاقلة والديات}(1)*
من كرم قبيلة حرب في{العاقلة والديات}(1)*

قال الله تعالى ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى الْحُرُّ بِالْحُرِّ وَالْعَبْدُ بِالْعَبْدِ وَالْأُنْثَى بِالْأُنْثَى فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ ذَلِكَ تَخْفِيفٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَرَحْمَةٌ،،،،،،،،، ))الآية،
وقال صلى الله عليه الله وسلم في الحديث المتفق على صحته؛؛ ؛ من قتل له قتيل , فهو بخير النظرين : إما أن يقتل , وإما أن يُفْدَى؛؛؛ فمن خلال هذه النصوص الشرعية وغيرها يتبين أن القصاص هو عقوبة أصلية لقتل (العمد) كما أن الدية تكون عقوبة أصلية في القتل الخطأ، وعقوبة (بديلة) في القتل العمد عند سقوط القصاص،عن القاتل،، ومن ذلك أن يسقطه أولياء الدم، ويرضوا بالدية، وأن عفوا لوجه الله تعالى فهو أفضل قال الله تعالى ((،،،،،، فمن عفا وأصلح فأجره على الله،،)) وقال تعالى((،،، وإن تعفوا أقرب للتقوى،،،،))الآية، إذا أولياء الدم مخيرون بين أن يأخذوا بعقوبة بالقصاص (حد) وهو من حقهم في قتل العمد وبين أن يعدول إلى العفو، وهم كذلك (أولياء) الدم مخيرون في العفو،، أما أن يكون العفو لوجه الله تعالى وهذا أفضل لا ريب وبين الأخذ بالعقوبة الأصلية (البديلة)في قتل العمد وهي الدية وهذا من حقهم، أيضا فكل ذلك لهم،، وما نتكلم عنه هنا هو الدية الواجبة على عاقلة الجاني، وجدير أن نعرج بتعريف مختصر عن العاقلة التي تجب عليهم غرم الدية عن الجاني(عاقلته) يقول الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله تعالى ،، (،،، والعاقلة هم العصبة سواء كانوا وارثين أم غير وارثين،،،) لاحظ قال العصبة فقط،،ولم يقل بغيرهم،، والمقصود بالدية التى تتحملها العاقلة هي العقوبة الأصلية بقتل غير العمد،،، هنا تعريف مختصر من علامة العصر رحمه الله ، ولفتة لطيفة وهي، قال العلماء؛،،(اللجنة الدائمة) بالمملكه العربية السعودية،،، أما دية العمد المحض فلا تحملها العاقلة، بل هي على الجاني خاصة ، وإذا تراضى أفراد العاقلة على التحمل معه أو مساعدته في الدية فلا بأس،،،وهنا مربط الفرس للمقال حيث قبيلة حرب العريقة لا تعتبر كلها (عاقلة للجاني) حيث عاقلة الجاني عصبته، إلا أنه من كرم القبيلة(حرب) ، ووفائها، وتكاتفها، وفطرتها الكريمة على البذل والعطاء، وأغاثة الملهوف ومساعدة المحتاج، جعلها تتصرف بكل أريحة وطيبة نفس وكأنها كلها هي عاقلة الجاني مع أنهم في الحكم الشرعي ليس كل رجالات القبيلة (حرب) تحت هذا المسمى (عاقلة الجانى) ولكن نفوس حرب الأبية والمروءة ،،،، يتبع

|



عبدالرحمن ذاير ابن ناحل
عبدالرحمن ذاير ابن ناحل

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.