الشيخان " عبدالعزيز بن عثيمين ومحمد بن باز " !! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 17 ذو الحجة 1440 / 18 أغسطس 2019
جديد الأخبار المدير الطبي لـ مستشفى الانصار الدكتور عليان علي الفريدي يحصل على وسام #أبطال_الصحة «» مدير مستشفى الانصار الدكتور فريد بن عبدالمحسن النزهة يحصل على وسام #أبطال_الصحة «» مدير الإدارة العامة للعلاقات والإعلام والاتصال الأستاذ عادل بن عبيد الأحمدي : إدارة شؤون الحج والعمرة تودع الحجاج في مطار الملك عبدالعزيز الدولي «» “الحج والعمرة” تُكرّم مدير المركز الإعلامي بمحافظة خليص ومدير العلاقات العامة والإعلام بجمعية الثقافة والفنون بجدة الأستاذ محمد الرايقي «» العقيد الدكتور صلاح سمار الجابري : «مرور المدينة» ينفذ الخطة المرورية تزامناً مع توافد الحجاج لزيارة المسجد النبوي الشريف «» مدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية الفريق أول ركن خالد قرار الحربي: همم الرجال والمسؤولية وروح الفريق أسهمت في النجاح «» مساعد قائد قوات أمن الحج للتوعية والإعلام العميد أحمد سعد الأحمدي : استهدفنا بالتوعية حافلات الحجاج وخدمة الحاج شرف لنا «» معالي مدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية الفريق أول ركن خالد قرار الحربي : دعم القيادة وراء نجاح الخطط الأمنية لموسم الحج «» بندر النزهة يهنئ القيادة بعيد الأضحى المبارك «» وزير الداخلية يلتقي بمدير الأمن العام رئيس اللجنة الأمنية بالحج الفريق أول خالد قرار الحربي «»
جديد المقالات شكرا ...بيضان الوجيه «» هامش الإسلام العريض «» نجحت المملكة ولا عزاء للمتربصين! «» الإخوان.. وإشكالية الولاء! «» منشآت.. الريادة على أصولها «» الاسـتهلال! «» كيف تعمل فايروسات التطرف؟ «» مترو الرياض يتجاهل الشريحة الأهم! «» اصنعوا الفرح أو تصنّعوه! «» خطر تطبيقات التعارف على الأطفال! «»




المقالات جديد المقالات › الشيخان " عبدالعزيز بن عثيمين ومحمد بن باز " !!
الشيخان " عبدالعزيز بن عثيمين ومحمد بن باز " !!
من ضمن مبادرات المملكة لخدمة المسلمين قبول أبنائهم في منَحٍ دراسية في شتى العلوم لاسيما الشرعية، وكانت الجامعة الإسلامية وجامعة الإمام محمد بن سعود وجامعة أم القرى هي الأبرز في هذا المجال؛ وللبحث عن الأفضل من الطلاب كان هناك لجان قبول من تلك الجامعات تزور الكثير من الدول؛ للتأكد من صحة الوثائق والمؤهلات، وإجراء مقابلات شخصية مع المُرشحين في بلدانهم.

* وكان هناك سؤال مُكرر يعتقد بعض أعضاء اللجان أنهم بالحصول على إجابته يُحددون تَوجّه الطالب ومعتقده وميوله الفكرية، ونَـصّ ذاك السؤال: مَن العلماء الذين تعرفهم وتثق بهم؟ طبعاً الطلاب المتقدمون تناقلوا السؤال بينهم، وفهموا جيداً المراد منه؛ ولذا كان اختيارهم لإجابة واحدة، وهي التي تريدها وتفرح بها اللجان في ذلك الوقت، وهي: (الشيخ عبدالعزيز بن باز، والشيخ محمد بن عثيمين) وكان ذلك في حياتهما، رحمهما الله تعالى. ومن المواقف الطريفة في هذا الباب التي نقلها لي أعضاء من تلك اللجان أن طائفة من الطلاب سمعوا ولم يفهموا، فاختلط عليهم الأمر فكانت إجابتهم: (أحبُّ جداً وأتابع «الشيخ عبدالعزيز بن عثيمين، والشيخ محمد بن باز)!.

* تلك الحكاية وذلك الموقف أتذكره وأنا ألاحظ أن بعض الأصوات الخارجية تحاول هذه الأيام البروز وتحقيق مكاسب شخصية من خلال زعمها دعم المملكة والدفاع عنها، وذلك من خلال التصريحات الإعلامية المتوالية بمناسبة أو بدونها، أيضاً هناك مَن يُظهر أنه يَعْقِد ندوات أو ملتقيات داعمة؛ لكنها في الحقيقة ضعيفة ولا أثر لها، ولا يحضرها إلا القائمون عليها، وكاميرات مُصَوريها!.

* تلك الممارسات يقوم بها أفراد وأحياناً مؤسسات، ومنها ما يسمى بـ»اتحاد علماء كذا»؛ وكلّ أولئك بداية لا أثر لهم أو تأثير؛ فهم فقط مثل «أولئك الطلاب» يبثون في إعلامنا ما يظنون أننا نريد سماعه؛ فهم لا يخاطبون مجتمعاتهم التي تحتاج لأن تصل لها الحقائق؛ بل الداخل السعودي المؤمن بقضايا وطنه؛ ثمّ إن بعض أولئك أحياناً لعدم الدراية أو الخبرة أو الاهتمام يأتون بأحاديث أو مخرجات ضررها أكثر من نفعها!.

* وهنا -وبعد الشكر الجزيل لكل مَن يدافع عن بلاد الحرمين بنية مخلصة- أرى أهمية أن يكون هناك لجنة أو هيئة في وزارة الإعلام بالتعاون مع غيرها من المؤسسات المعنية تراجع تلك الممارسات وتلك الاتحادات وتعاطي إعلامنا معها، فتضع لها محددات وضوابط تكون قادرة على فرز السّمِيْن عـن الغَثّ؛ حتى لا يكون اسم المملكة وقضاياها الصادقة عرضة للاستغلال من هذا أو ذاك؛ فالمحامي الفاشل ربما يجعلك تخسر قضيتك الناجحة!.

|



عبدالله منور الجميلي
عبدالله منور الجميلي

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.