الاسـتهلال! - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الخميس 20 محرم 1441 / 19 سبتمبر 2019
جديد الأخبار امير المدينة بضيافة الشيخ صالح المغامسي «» أمير الرياض يستقبل مدير فرع هيئة الهلال الأحمر سعود محمد الحربي «» ابتدائية الاحنف بن قيس بالمدينة المنورة تقدم شهادة شكر وتقدير للاستاذ عادل سليم الرحيلي «» رجل الاعمال منصور مسناد الحويمضي يستضيف عددا من مشائخ واعيان ووجهاء وشعراء قبيلة حرب «» الشيخ صالح المغامسي يكشف دوافع الهجوم الإرهابي على معملي أرامكو «» تهنئة من الاستاذ تركي نايف الجابري لمدير قناة الاخبارية الاعلامي فارس حزام المعمري «» أمين مجلس جامعة الطائف الدكتور فهد بن نايف الطريسي : سياسة جديدة لتطوير المعلمين وتأهيلهم للميدان بشكل أكثر كفاءة «» مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز السراني يرعى حفل «أبدعتم» ويحتفي بالطلاب المستجدين «» بعد فوزه بالمركز الأول في مسابقة الملك عبدالعزيز الدولية الشيخ مجاهد فيصل الردادي : دعوة الوالدين سبب نجاحي «» آمنة الحربي تتألق في ندوة قيادة المرأة بين التحدي والنجاح «»
جديد المقالات التستر في أنديتنا الرياضية! «» خروج مؤتمر المكتبات عن النمطية! «» جامعة الملك سعود وذوو الإعاقة «» اليوم الوطني ال89 عام النماء الريادة «» الصيدليات: حتى لا تأسرنا الظنون! «» حفيد ملك السويد يحاضر في المسجد النبوي! «» عن الإجابات العمياء والسؤال المبصر! «» ذاكرة بصرية..! «» ما لا تعرفه عن السياسة الداخلية للمملكة في عهد الملك سلمان «» يا صغار المفسدين: اكشفوا عن رؤوسكم! «»




المقالات جديد المقالات › الاسـتهلال!
الاسـتهلال!
الاستهلالات في بداية أي موضوع شعراً أو نثراً تكون هي الأصعب قد تكون الفكرة لدى الكاتب أو الشاعر، ولكنه يعجز عن كتابة المطلع مثلاً البيت الأول في القصيدة أو السطر الأول في المقالة هنا يبدأ في عصف ذهني حتى يصل إلى طريقة تجذب القارىء وتعطيء شيئاً، وإن كان يسيراً عن الموضوع الذي يريد الكتابة عنه وإيصاله إلى المتلقي سواء كان شعرًا أو نثراً عندما ينجح الشاعر في كتابة مطلع قصيدته أو البيت الأول منها فإنه سوف يبدع في بدايتها ووسطها ونهايتها، وكذلك الكاتب إذا أبدع في السطر الأول من المقالة فإنه سوف يستمر لإيصال ما يريده المتلقي بكل يسر وسهولة، ولكن هناك روابط مهمة في كتابة المقال يجب الالتزام بها وألا يطيل الكاتب الجمل إطالة شديدة حتى لا يتعب القارىء ويصعّب عليه الفهم ويصاب بالملل سريعاً ولا يستطيع إكمال المقال، وكذلك الأفكار أن تكون مرتبة ومتتابعة من جملة إلى التي تليها بسهولة وفهم وتدَّرج، فلا يسبق ذهنُه إلى الإنكار، ولا يلحظ في الكلام أخطاءً أو تناقضاتٍ أو افتراضاتٍ غيرَ مسلَّمة. وكذلك ربط المعقول بالمحسوس، لأن الأمثلة العقلية يصعب تصورُها، ثم بعد ذلك يصعب الاقتناعُ بها، ثم بعد ذلك يصعب تذكُّرُها، ثم بعد ذلك يصعب ثباتُها.. أما الأمثلة الحسية، فهي عكس ذلك كله، فإذا ربطتَ المثال العقلي بمثال حسي، استطعتَ أن تتغلب على جميع الصعوبات السابقة، وإيصال الفكرة للمتلقي ومن دون شك إن الاستهلال هو مقدمة المقال والطعم اللذيذ ومصيدة القارئ اللطيفة التي تثيره وتدفعه إلى إكمال فقرات المقال لذا على على كاتب المقال أو الرواية التريث قبل البداية وانتقاء المفردات، والجمل الجاذبة قبل الابتداء في مقالته أو روايته هذا ما إردت إيصاله.

|



عبدالمطلوب مبارك البدراني
عبدالمطلوب مبارك البدراني

تقييم
0.00/10 (0 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1441
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.