المجالس . مدارس - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الإثنين 15 جمادى الأول 1440 / 21 يناير 2019
جديد الأخبار الاستاذ موسى راشد العمري يحتفي ويكرم قائد القوة الخاصة لأمن المسجد النبوي العقيد طارق مقبل القرافي «» حضور كثيف لمحاضرة الشيخ #المغامسي في أسبوع التلاحم الوطني «» الأستاذ سعود مساعد الصاعدي : تكريم هيئة الهلال الأحمر يأتي تقديراً لما يقومون به من مهام وخدمات لزائري مسجد رسول الله «» النقيب وليد نزال السهلي يحصل على المركز الاول على مستوى المملكة في دورة الصاعقة «» محافظة خليص تُطلق مبادرة «درب الأنبياء» وتستقبل أول وفد من ضيوف الرحمن «» الاستاذ موسى بن عزوز أبو عشاير الفريدي يتلقى شهادة شكر وتقدير من مدير تعليم القصيم «» المعلم عادل معيبد المزيني يؤثث قاعة دراسية بـ25 ألفاً بـ ابتدائية وائل بن حجر في المدينة المنورة «» الدكتور محمد احمد السريحي يستضيف العقيد محمد بن حمدان السريحي المرافق الشخصي لأمير منطقة المدينة المنورة «» المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني د. بندر القناوي الرائد يكرم الدكتورمحمد بن ناصر الوسوس الفريدي «» المستشار القانوني بدر سالم الوسيدي يحصل على درجة الماجستير من جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية. «»
جديد المقالات انفعال سريع الاشتعال «» مكتبة مفتوحة على مدار الــ(24 ساعة) «» مت فارغاً «» العوامية: الإنسان أولاً «» صراع الأجيال «» قلق..! «» بين تُجَّار الدين وتُجَّار الوطنية! «» أمجاد المالكي.. وأياديها المضيئة «» الألم .. و.. الأمل «» رهف بين الإنسانية والسياسة «»




المقالات جديد المقالات › المجالس . مدارس
المجالس . مدارس
كانوا اجدانا يحرصون على تربية أبنائهم من خلال مجالسهم

في الوقت الذي لم تنشأء فيه التربية المنهجية

فكانوا يحرصون على سرد القصص الشيقة الهادفة الى تهذيب الفنس البشرية

بتلقينها الكثير من العادات والقيم

الأنسانية الراقية والتي توضح أهمية أكرام الضيف والصدق .

والنخوة والشهامة .. الخ

فيصبح الشاب مهيأ فكريا لمواجهة المواقف .

فيستطيع ان بتعايش ويتفاعل مع الناس بروح الصدق والشهمامة ..

وكم هم حريصون ايضا على الربط بين الألوان الشعبية وتربية الأبناء في آن واحد

بطريقة شيقة ومحببه للنفس

حدثني أحد كبار السن عن هذه الثقافة وعن تلك الطقوس التربوية

التي شكلت في نفوس الناس الكثير من التميز

فقال : كانو الناس في الماضي يحرصون على تهيئة الشباب من خلال الشعر .

وتفعيل والعادات الشعبية وهذا جزء من اهتماماتهم

ويضيف انه من تلك العادات يجتمعون القبيلة واصدقائهم ومعارفهم في حفلات الزفاف

ويقومن ببعض الأهازيج الشعبية

أمام العريس على ان يتعهد أحد الرجال ب( البيشانه ) وهي عبارة عن بعض ابيات الشعر الموجهه للعريس ..

فيقف ذلك الرجل امام وجهاء القبيلة وجميع المعازيم الى جانب العريس فينشد.



( لاجاء للفتى عشرين عام @@ ماينطح صدور المجهمات

مايحسب عليه ان كان حي @@ ولايبكى عليه ان كان مات )



فكما أشرت هذه العادة هي جزء من اهتماماتهم بتربية ابنائهم

وبذلك يحفزون الشباب على مواجهة الحياة

بعزيمة الشباب ..

فيصبح الشاب ذو قدرات راقيه في حياته الأجتماعية

يجيد الأعتماد على النفس وكذلك ماله وماعليه من الواجبات



كتبه : الشيخ \ حضاض بن حمدان اليزيدي ( شيخ قبيلة بني يزيد من حرب )

|



الشيخ \ حضاض بن حمدان اليزيدي
الشيخ \ حضاض بن حمدان اليزيدي

تقييم
1.00/10 (2 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.