الصغار بين الثناء والتأنيب - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الجمعة 8 ربيع الأول 1440 / 16 نوفمبر 2018
جديد الأخبار امير مكة المكرمة يستقبل مدير عام الهيئة العامة للارصاد و حماية البيئة بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ وليد الحجيلي «» المهندس ماجد الرويثي : فوز فرع المدينة المنورة بـ جائزتي "أفضل تحسين"، يعكس حرص وزارة النقل وقيادتها على الارتقاء بالخدمات المقدمة بـ المدينة «» ترقية الملازم أول علي حجي العلوي لرتبة نقيب بـ جوازات منطقة القصيم «» مدير جوزات مكة المكرمة يقلد المقدم سامي عبدالمحسن المحمدي رتبته الجديدة «» مصممة الأزياء فاطمة محمدعبد الحميد المحمدي تفوز بجائزة الأوسكار المحلية السويدية عن مسرحية اللاجئين «» مدير تعليم الطائف د. طلال مبارك اللهيبي يشهد عددا من الفعاليات المتنوعة والتي نظمتها إدارة النشاط الطلابي «» ترقية الملازم أول أيمن بن حجاب بن نحيت إلى رتبة نقيب بجوازات منطقة الرياض. «» ترقية النقيب تركي عبيد الفريدي وتعيينه مديراً لشعبة فحص الجرائم المعلوماتية بالأدلة الجنائية بمنطقة القصيم . «» تعيين الاستاذة وجدان حميد حماد الصبحي محاضر بـ كلية الآداب والعلوم الإنسانية بفرع جامعة طيبة بمحافظة ينبع «» أمير القصيم الدكتور يكرم خالد بن ناحي الفريدي «»
جديد المقالات إسحاق عظيموف «» مساعدة صديق لمركز الحوار الوطني! «» أنبياء السياسة «» هاكثون محتسِب.. وإحياء الموتى! «» اقْبَل نفسك كي تقبلك الحياة! «» هل الإنسان مدني بطبعه أو بتطبعه؟ «» بين فرح القصيم.. وألم المدينة! «» أزياؤنا الوطنية.. هل هي فعلاً وطنية؟ «» اعتدال خالد الفيصل.. وهياط بعض الجامعات! «» لماذا تدعم واشنطن بوست شعار «الموت لأمريكا»؟! «»




المقالات جديد المقالات › الصغار بين الثناء والتأنيب
الصغار بين الثناء والتأنيب
النقد الهادف البناء مفيد لمن يدركون معنى النقد ويستفيدون منه ولمن يقومون باعمال تكون عرضة للنقد واللوم على بعض التصرفات السلبية التي يقومون بها في حياتهم اليومية وقد يستفيدون من ذلك ويعالجون سلبياتهم أما صغار السن من ابنائنا وبناتنا فإن الثناء والتشجيع أفضل لهم من اللوم والنقد والتأنيب المباشر لأن الثناء يغرس في نفوسهم الثقة ويشعرهم بالرضا عن النفس ويزيل التوتر والرهبة من نفوسهم ..بذلك تتولد لديهم القدرة على الانجاز وهذا الجيل رغم ما توفر له من امكانيات وادوات النجاح التي لم تتوفر للاجيال السابقة الا أنه جيل يعاني اشد ما تكون المعاناة من الاحباط والتردد في كل اموره الظاهرة والباطنة وكثير الخوف من الفشل في أي خطوة يخطوها لتفسيراته الخاطئة للحياة ونقده الجارح مباشرة مما قد يسبب له شعورا بالاحباط والفشل في كل ما يقوم به لذا يجب تعزيز الجوانب القوية والمميزة عنده بدلاً من انتقاد نقاط ضعفه وإبرازها وخاصة أمام الآخرين. وجهوا أبناءكم باللين والرفق لا بالشدة وكونوا رحماء بهم وكونوا قدوة حسنة ينظروا اليكم نظرة الحب والاحترام وليجدوا فيكم لمسات الابوة الحانية اسقوهم من نبع حنانكم ومودتكم هكذا تستطيعون ان تخطوا بابنائكم الى مستقبل مشرق ..الثناء والتشجيع أفضل للصغار من النقد والتانيب .



كتبه
: عبدالمطلوب مبارك البدراني - وادي الفرع


|



عبد المطلوب مبارك البدراني
عبد المطلوب  مبارك البدراني

تقييم
3.00/10 (1 صوت)

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.