"المغامسي": فرّط الكثير منّا في حبل الله فأضعنا حلب - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 8 صفر 1440 / 17 أكتوبر 2018
جديد الأخبار محافظ ينبع سعد السحيمي يلتقي مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة المدينة المنورة «» تعيين الاستاذ مشعل حمود الفريدي رئيساً لمركز حزم الجلاميد بالحدود الشمالية «» ترقية مدير جوزات المنطقة الشرقية العميد محمد سليمان العوفي لـ رتبة لواء «» محافظ المهد شاهر العوفي يدشن نادي التنمية الشبابي بـ مهد الذهب " «» تعيين الاستاذة فوزية ظويهر المغامسي عضوه بالمجلس الاستشاري للمعلمين في دورته الأولى «» وزير الحرس يقلد ذوي الشهيدين النقيب منصور جزاء العياضي والرقيب أول خالد مخيضير العلوي وسام الملك عبدالعزيز «» مكتب التعليم بمحافظة الحناكية يكرم الاستاذ عثمان سليم الرحيلي «» مدير تعليم مكة المكرمة يكرم الاستاذ يحيى سليمان اللهيبي «» الدكتوارة لـ مدير مركز التميز في تعليم حائل طلال حمود الوهبي من جامعة أم القرى بإمتياز «» ترقية الاستاذ مساعد سليم اللهيبي لـ المرتبة الثالثة عشر بـ الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي «»
جديد المقالات نثق بقيادتنا.. ونرفض التهديدات «» سيدهارتا جوتاما «» جبل الطاولة «» كفاكم ظلماً فهي تاج على الرؤوس!! «» معالي وزير التعليم لطفاً لو تكرمت «» السعودية العظمى «» المافيا التركية وقميص خاشقجي «» ربـع قـرن على أوسـلو «» إنصاف معلمي ومعلمات بند 105 «» الجزيرة … قناة من الجحيم «»




الأخبار أخبار القبيلة › "المغامسي": فرّط الكثير منّا في حبل الله فأضعنا حلب
"المغامسي": فرّط الكثير منّا في حبل الله فأضعنا حلب


( صحيفة حرب الإعلامية ) : أكد خطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة الشيخ صالح بن عواد المغامسي، تعليقًا على أحداث حلب أن الكثير منّا فرط في حبل الله ، بينما تمسك الإيرانيون بحبل الناس فأضعنا حلب واقتحموها.



وقال الشيخ المغامسي في تغريدة عبر حسابه بتوتير: "‏ساير الإيرانيون أمريكا سراً وحالفوا روسيا جهاراً، فرّط الكثير منّا في حبل الله وتمسك الإيرانيون بحبل الناس، فأضعنا حلب واقتحموها" مضيفاً أن الأمة اليوم تنظر بعين الأسى والعجز إلى ما يحدث لحلب من تسلط أعداء قلّ أن يجتمعوا.



في سياق متصل أكد المغامسي في برنامج من كل الثمرات على قناة اقرأ بأن القنوت لأهل حلب من أبسط حقوقهم، كما وجه بذلك سماحة المفتي بالقنوت لأهل حلب في صلاة الفجر.



ولفت إلى أنه كلما كان الدعاء موجزًا وفيه تقرب إلى الله والثناء عليه وتمجيده وذكر ما في القرآن من هلاك للظالمين ونصرة للمؤمنين ونجاة للمستضعفين، كان أفضل.

|


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

جديد المقالات

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.