د. سعيد السريحي :: "تجريس" الشركات الغشاشة.. من "الحمار المقلوب" إلى "الإنترنت" - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأحد 10 ربيع الأول 1440 / 18 نوفمبر 2018
جديد الأخبار الشيخ حامد محمد ابن نويهر الغانمي على السرير الأبيض «» " شقران " قعود رجل الاعمال خليف رشيد مريزيق الحيسوني يحقق المركز الأول بمسابقة الهجن بالامارات العربية «» الشيخ محسن عايش المشيعلي وابناء رابح عايش المشيعلي يحتفون يكرمون العقيد محمد رابح المشعيلي بمناسبة ترقيته «» ناقي بن منصور العريمة ينقذ 15طالبة من السيول بالفويلق بمنطقة القصيم . «» الشيخ سعود بن صنت بن حمدي الفريدي الى رحمة الله «» مدير جوازات مكة المكرمة اللواء عبدالرحمن العوفي يقلد المقدم سلطان عبيد عايش العياضي رتبته الجديدة «» وزير التعليم يكرم الاستاذة فوزية ظويهر المغامسي وذلك بعد حصولها على جائزة الشيخ محمد بن زايد لافضل معلم خليجي «» الشيخ صالح المغامسي: بيان «النيابة» في قضية مقتل خاشقجي يحقق العدالة «» نائب أمير منطقة المدينة المنورة يكرم مدير المركز الثقافي المدينة المنورة الاستاذ أيمن جابر الردادي «» امير مكة المكرمة يستقبل مدير عام الهيئة العامة للارصاد و حماية البيئة بمنطقة مكة المكرمة الاستاذ وليد الحجيلي «»
جديد المقالات مطر ..! «» المبادرون في التعليم!! «» عدالة سعودية.. ترفض المساومة والابتزاز «» الفوز للشباب الأبطال والمجد للوطن «» خداع الدعاية «» إسحاق عظيموف «» مساعدة صديق لمركز الحوار الوطني! «» أنبياء السياسة «» هاكثون محتسِب.. وإحياء الموتى! «» اقْبَل نفسك كي تقبلك الحياة! «»




الأخبار أخبار القبيلة › د. سعيد السريحي :: "تجريس" الشركات الغشاشة.. من "الحمار المقلوب" إلى "الإنترنت"
د. سعيد السريحي :: "تجريس" الشركات الغشاشة.. من "الحمار المقلوب" إلى "الإنترنت"
د. سعيد السريحي  ::


( صحيفة حرب الإعلامية ) : كانوا قديماً يضعون التاجر الغشاش على حمار بالمقلوب ويسيرون به في الشوارع لـ"تجريسه" أو التشهير به، حسب الكاتب الصحفي سعيد السريحي، الذي يؤيد قرار مجلس الوزراء للتشهير بالمخالفين على الإنترنت في عصرنا الحديث؛ مطالباً بموقع مخصص للتشهير، ودعم وزارة التجارة والأجهزة الرقابية لضبط المخالفين من أفراد وشركات.

من حقنا

وفي مقاله "(جرسوا) بالغشاشين والمخالفين" بصحيفة "عكاظ"، يقول السريحي "ما دام من حق الشركات والمؤسسات التجارية استخدام كل الوسائل لتسويق منتجاتها؛ فإن من المتوجب أن يتم استخدام كل الوسائل للتشهير بتلك المؤسسات والشركات التي تمارس الغش والتزوير وتسوّق على المواطنين منتجات مغشوشة أو مزورة أو منتهية الصلاحية، أو تقدم لهم خدمات وهمية أو تمارس ضدهم ما يشكّل خطراً عليهم أو إضاعة لأموالهم".

قرار مجلس الوزراء

ويؤيد السريحي قرار مجلس الوزراء بشأن التشهير بالشركات المخالفة، ويقول: "من هنا نستطيع أن نتفهم موافقة مجلس الوزراء على استخدام الوسائل الإلكترونية للتشهير بالمخالفين؛ وذلك باستخدام المواقع الإلكترونية والوسائط الاجتماعية والبريد الإلكتروني والرسائل النصية وكافة ما يستجد في هذا المجال من وسائل وتقنيات كفيلة بإشعار المواطنين بمن كان يمارس ضدهم الغش والتزوير، ويتاجر بصحتهم وبأموالهم كذلك".

مواجهة الجشع

ويعلق السريحي قائلاً: "من شأن هذه الموافقة أن ترفع سقف العقوبة وتضع حداً لجشع من لا يخافون الله ولا يخشون النظام، والذين ظل التشهير بهم مقتصراً على الإعلان عنهم في إحدى الصحف الورقية، وهي الوسيلة التي لم تعد كافية لتوصيل الرسالة وردع المخالفين والمستهترين".

"التجارة" والأجهزة الرقابية

ويطالب "السريحي" وزارة التجارة والأجهزة الرقابية بدعم القرار، ويقول: "لعل وزارة التجارة والأجهزة الرقابية الأخرى أن تدعم هذه الموافقة بمزيد من آليات الضبط والمراقبة، وأن تنشئ موقعاً إلكترونياً لوضع هذه الموافقة موضع التنفيذ؛ إذ لا رادع لهؤلاء المخالفين سوى التشهير، مذ كانوا قديماً يُركِبونهم على حمار بالمقلوب ويسير وراءهم من يحمل جرساً ويعلن للناس عما اقترفوه من جرم، ومنه جاء المصطلح الشعبي «جرس به» أي استخدم الجرس للفت نظر الناس إلى الإعلان عن جريمته".

|


تقييم
0.00/10 (0 صوت)

جديد المقالات

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1440
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.