معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع - صحيفة حرب الإعلامية

صحيفة حرب الإعلامية إعلام متخصص وتطلع منظم لخدمة القبيلة الأربعاء 7 جمادى الأول 1439 / 24 يناير 2018
جديد الأخبار مهرجان "عسفان السياحي" الأول لكرة القدم التفاعلية يختتم فعالياته بـ"جوائز قيمة" «» خالد الفيصل يكرّم مدير شرطة جدة وعدد من الضباط من بينهم الرائد ثامر الرحيلي بعد تحقيقهم انجاز أمني «» د.صالح الصالحي : الأجهزة الذكية لا تسبب «التوحد» ولكن يجب ترشيد استخدامها «» أمير القصيم بضيافة الشيخ عزوز ابو عشاير الفريدي «» تعيين الشيخ حمود بن مبارك بن قويفان البلادي شيخاً لقبيلة البلاديه بمنطقة المدينه المنورة «» مدير أكاديمة المسجد النبوي يلتقي معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عبدالعزيز قبلان السراني «» محافظ رابغ الشيخ أيمن بن مبيريك يزور مهرجان عسفان الأول «» مدير جامعة الملك عبدالعزيز الأستاذ الدكتور عبدالرحمن عبيد اليوبي يسلم عمادة شؤون الطلاب شهادة الجودة الأيزو 2008 «» محافظة خليص تكرم المؤرخ“عاتق بن غيث البلادي رحمه الله” الأسبوع القادم «» الدكتور إبراهيم الصبحي : قافلة «نصل إلى قلوبكم» الطبية تواصل مهامها في محافظات المدينة المنورة «»
جديد المقالات الثقافة الوطنية التحدي الأكبر للمنظمات «» ماذا يحدث لو أصبح الجميع أثرياء؟! «» ثاني أذكى مخلوق «» كيف نفهم موقف الكويت؟ «» طَـبِـيْـب تَـبْــرِيــد وتَــكْــيِــيـف «» طبيب فني تبريد! «» ومن الثقافة ما يهدد التنمية كذلك «» إسرائيل وإرهاب المصلين!! «» كيف تضمن الحصول على وظيفة «» لأنهم يستحقون! «»




الأخبار ديار قبيلة حرب › معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع
معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع
معالم وآثار من ديار قبيلة حرب - ماء الرجيع


( صحيفة حرب الإعلامية ) أحمد المعبدي : ماء الرجيع ( الوطية حاليا ) الذي لم بنضب مائها وينبع صيفا وشتاء من مئات السنين ومهما مر من القحط وقلة الامطار ويقع بشامية عسفان على قدر 80 كم شمال مكة المكرمة وهي احد ديار قبيلة حرب حيث يسكنها قبيلة (بشر) من حرب وتقع اسفل حرة ( الجابرية ) جنوب غرب وقد وردة كثير من الروايات عن كيفية ظهور هذا الماء على سطح الأرض دون نقص في مستواه ودون أن يكون جاريا وفيه من الصفاء والعذوبة الشئ العجيب
فقد قيل ان ناقة الرسول صلى الله عله وسلم بركت بهذا المكان وقيل انها وطية الرسول بقدمه الشريفة ( والله هو العليم الخبير بذلك ) ومن يعرف طبيعة المكان يجد أن الأبار القريبة من (الوطية ) تقل بل تنضب مياهها وقد حدث عنها كبار السن في زماننا هذا أن مائها كما عهدوه لايزيد ولاينقص فسبحان الله

|


محتويات مشابهة

الاكثر مشاهدةً

تعليقات الفيس بوك


التعليقات
3784 "ناصر الرويثي"

سبحان الله العظيم ,,,المفروض ترمم العيون وتسور ويكون لها تنظيم وتستغل بطريقه منظمه افضل من ان تترك على هذا الحال عرضه للدمار وعوامل التعريه الطبيعيه وغير الطبيعيه ,,



تقييم
1.76/10 (55 صوت)

جديد المقالات

تابعنا على الفيس بوك
تابعنا على تـويـتـر
كافة الحقوق محفوظة لـ www.harb10.com © 1439
التطوير والدعم بواسطة :WEBQNNA NET
Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.